المرجع الإعلامي الأول للمؤتمرات والتطوير في السعودية والخليج

الخميس - 17 محرم 1441 هـ , 19 سبتمبر 2019 م - اخر تحديث: 18 سبتمبر 2019 - 07:47 م

شركة إعلام وأكثر الاستشارية

اخبار

الثلاثاءالمقبل آخر موعد للتقديم

أكثر من 2000 مشارك في جائزة التميز الإعلامي لليوم الوطني في أسبوعها الأول


عقد المتحدث الرسمي لوزارة الاعلام الدكتور عبدالله المغلوث، في الرياض اليوم الأربعاء مؤتمراً صحفياً للحديث عن جائزة التميز الإعلامي لليوم الوطني ، والتي تقدم احتفاءً ..

عقد المتحدث الرسمي لوزارة الاعلام الدكتور عبدالله المغلوث، في الرياض اليوم الأربعاء مؤتمراً صحفياً للحديث عن جائزة التميز الإعلامي لليوم الوطني ، والتي تقدم احتفاءً بإنجازات المبدعين لليوم الوطني الـ 89 للمملكة.

وحُدد الثلاثاء 24 سبتمبر 2019م موعدا لانتهاء فترة التقديم على جائزة التميز الإعلامي لليوم الوطني 89 عبر الموقع الإلكتروني للجائزة (www.awards.media.gov.sa).

وأوضح الدكتور المغلوث أن وزارة الإعلام تهدف من إطلاق “جائزة التميز الإعلامي لليوم الوطني 2019” إلى تسليط الضوء على أفضل الحملات والمنتجات الإبداعية الإعلامية، التي نفذتها الجهات الحكومية والقطاع الخاص وأفراد المجتمع من مواطنين ومقيمين بمناسبة اليوم الوطني89 للمملكة.

وبين أن الغرض من الجائزة هو الاحتفاء بأفضل المشاركات، وتحفيز شرائح المجتمع وقطاعاته كافة لتقديم أعمالهم الإبداعية التي تحتفي بالوطن، مفيداً بأن الفائز سيحصل على لقب “صاحب المحتوى الإعلامي الأكثر تميزًا في اليوم الوطني الـ 89.

وحول التفاعل الذي حظيت به الجائزة بين الدكتور المغلوث، أنه ومنذ اليوم الأول لإطلاق الجائزة في 9 سبتمبر 2019م، برز التفاعل الكبير من قبل مختلف شرائح المجتمع والجهات الحكومية

والخاصة، وبلغ عدد التفاعلات عبر منصات التواصل الاجتماعي أكثر من مليون تفاعل، كما سجل أكثر من 2000 مشارك في الجائزة، في حين تجاوزت زيارات الموقع الالكتروني للجائزة 100 ألف زيارة في أول يومين.

وبين المتحدث الرسمي لوزارة الاعلام, أن الجائزة تتضمن عشرة مسارات مختلفة، ويحق لكل مشارك ترشيح أعماله الإبداعية الجديدة في أكثر من مسار وباللغتين العربية والإنجليزية، وبالفصيح والعامي في الشعر، وهذه المسارات هي: أفضل أغنية وطنـية، وأفضل قصيدة وطنية، أفضل مُنتَج تلفزيوني، وأفـضل صورة، وأفضل فيديو من القطاع ّ الخاص والقطاع غير الربحي، وأفـضـل مبـادرة إعلامية من جهة حكومية، وأفضل مقال صحفي، وأفضل تغطية صحفية، وأفضل مـادة إبداعـية في الإعلام الجديد، وأفضل منتج إذاعي أو بودكاست.

وأوضح أن لجنة متخصصة تضم محكمين متخصصين وذوي خبرات كبيرة في مسارات الجائزة ستقيم المشاركات، وسيتم إعلان الفائزين في حفل سيقام في 29 سبتمبر 2019م.

وأفاد المغلوث بأن الجائزة يقوم عليها عدد من شباب الوطن ذوي مبادرات وخبرات إعلامية، ويبذلون جهوداً مضنية في الإعداد والتنظيم لها، ومتابعة جميع التفاصيل المتعلقة بها, موجها شكره وامتنانه لما يقدمونه من أجل الوطن.

القويز يؤكد أهمية التعديلات الأخيرة في تطوير السوق المالية

الجدعان: استئناف “أرامكو” للإنتاج يثبت قدرتها على التعامل السريع مع أي أزمة


قال وزير المالية محمد الجدعان اليوم الأربعاء إن إعلان أرامكو استئناف الإنتاج بعد الهجمات التي تعرضت لها يثبت قدرتها على التعامل السريع مع أي أزمة. ..

قال وزير المالية محمد الجدعان اليوم الأربعاء إن إعلان أرامكو استئناف الإنتاج بعد الهجمات التي تعرضت لها يثبت قدرتها على التعامل السريع مع أي أزمة.

وأضاف الوزير، خلال كلمته بمؤتمر يوروموني السعودية 2019 ، أنه يهنئ أرامكو على إعلانها أمس عن استئناف الإنتاج بشكل سريع.

كان وزير الطاقة الأمير عبدالعزيز بن سلمان قال إن المملكة ستستعيد فاقد إنتاج النفط بحلول نهاية سبتمبر أيلول، وأنها تمكنت من استعادة الإمدادات للعملاء إلى المستويات التي كانت عليها قبل الهجمات التي وقعت في مطلع الأسبوع على منشأتين سعوديتين عبر السحب من مخزوناتها النفطية الضخمة.

ومن جهته، أكد رئيس مجلس هيئة السوق المالية محمد القويز على أهمية التعديلات التي أقرها مجلس الوزراء مؤخراً بخصوص تعديل نظام السوق المالية السعودية، والتي تستهدف حماية المستثمرين من خلال تطوير آليات تعويض المتضررين في السوق، وتعزيز استقلالية اللجان القضائية في السوق المالية، وزيادة مجال الإبلاغ، ومنح مكافآت للمبلغين، وتعزيز العقوبات لردع المخالفين.

وأضاف القويز:”تهدف أيضاً التعديلات إلى تطوير السوق المالية، من خلال تعزيز المنظومة المالية، بما في ذلك مركز الإيداع، إضافة إلى استحداث فئات جديدة كانشاء مركز المقاصة لقيام سوق جديدة للمشتقات”، مشيراً في الوقتذاته إلى أن سوق المالية السعودية تشهد نقلة نوعية تمثلت في تعزيز اجراءات المقاضاة، والتي كانت تستغرق مايقارب 24 شهراً، ولكن وبفضل الإصلاحات الأخيرة باتت تلك الإجراءات لاتستغرق سوى 10 أشهر، والعمل لازال جاري لتقليصها إلى 6 أشهر بين القضاء الإبتدائي والإستئناف، في حين قد تم انجاز العديد من الإصلاحات، أهمها أتمتة العمليات القضائية، واستحداث فكرة الدعاوي الجماعية”.

وفي جانب آخر شهد المؤتمر سلسلة من المقابلات والمناقشات حول المستقبل الرقمي للخدمات المصرفية والمدفوعات والتوقعات الكلية للاقتصاد السعودي على المديين القصير والمتوسط. كما تم استعراض واقع الاستثمار وإدارة الأصول بالمملكة ودور الذكاء الاصطناعي في ذلك، مع العمل على بناء سوق ائتمان عميق بالمملكة، كما ناقشتجلسة عن البنية التحتية للشراكة بين القطاعين العام والخاص، وحلقة نقاشية حول الاقتصادين السعودي والعالمي، والتي من خلالها سيتم معرفة أبرز المستجدات حول رؤية المملكة 2030 وأسواق رأس المال، وجلسة خاصة عن الشركات الصغيرة والمتوسطة من حيث آفاق هذه المشاريع بالمملكة، وأسواق رأس المال والاستثمار الأجنبي في الأسهم السعودية، وعمليات الخصخصة والاكتتابات، والفرص الاستثمارية الجديدة، وموضوع العقارات وديناميكيات هذا السوق، إلى جانب قطاعي السياحة والترفيه.

تجدر الإشارة أن الدورة الجديدة من مؤتمر يوروموني السعودية شهدت هذا العام إطلاق ثلاث مبادرات جديدة تهدف إلى خلق تجربة أكثر تفاعلية للمشاركين، بما في ذلك مبادرة “خيمة التقنية” التي استضافت شركات FinTech محلية ودولية، ومبادرة “مركز المعرفة”، وهي عبارة عن جلسات تفاعلية تمحورت حول تقنية Blockchain،وإدارة البيانات الضخمة، والتعلم الآلي، إضافة إلى مبادرة Finance Lab التي ارتكزت على محاكاة الأسواق العالمية كخطوة تسهم في تعزيز عمليات التفاعل مع الأسواق العالمية. كما شهد اليوم الأول من الفعاليات عقد جلستين تناولت إحداهما موضوع الأمن السيبراني، بينما تناولت الأخرى قطاع الترفيه في المملكة.

بحضور عدد من الوزراء ورؤساء قطاعات المنظومة المالية

الجدعان في افتتاح “يوروموني السعودية 2019”: رؤية 2030 ستؤدي إلى تحول اقتصادي شامل


افتتح معالي محمد بن عبدالله الجدعان وزير المالية، اليوم الأربعاء 19 المحرم 1441هـ الموافق 18 سبتمبر 2019م، أعمال مؤتمر “يوروموني السعودية 2019″والمعرض المصاحب له، والذي ..

افتتح معالي محمد بن عبدالله الجدعان وزير المالية، اليوم الأربعاء 19 المحرم 1441هـ الموافق 18 سبتمبر 2019م، أعمال مؤتمر “يوروموني السعودية 2019″والمعرض المصاحب له، والذي تنظمه مؤسسة يوروموني العالمية بالشراكة مع وزارة المالية، ويستمر على مدى يومين في فندق فور سيزونز بمدينة الرياض، بحضور عدد من أصحاب المعالي الوزراء ورؤساء قطاعات المنظومة المالية، وعدد من المسؤولين والمختصين في القطاع المالي والاقتصادي على الصعيدين المحلي والدولي.

وأكد الجدعان خلال كلمة ألقاها في افتتاح المؤتمر، أن انعقاد هذا المؤتمر يأتي بعد مرور ثلاث سنوات من التقدم الإيجابي الناتج عن الإصلاحات الشاملة التي تشهدها المملكة تحقيقاً لمستهدفات (رؤية المملكة 2030) يؤكد إلتزام الحكومة بتحقيق أهداف الرؤية التي ستؤدي إلى تحول اقتصادي شامل ونقلة كبيرة في هيكل وأداء اقتصاد المملكة، وفي مساهمة القطاع الخاص، وتسارع توظيف التقنية في كثير من المجالات وارتفاع مستوى الخدمات المقدمة في القطاع المالي، موضحاً أن السياسات المالية في المملكة تركز على تحقيق التوازن بين استدامة الاستقرار المالي وبين تعزيز النمو الاقتصادي ومساندة مرحلة التحول الاقتصادي والاجتماعي التي تمر بها المملكة وفقاً لرؤية 2030م.

وأبان الجدعان أن ميزانية 2019م وما قبلها في العام 2018م شملت العديد من المبادرات الجديدة الداعمة للنشاط الاقتصادي، وتحفيز وتنمية القطاع الخاص، والمساندة الاجتماعية للمواطنين، والتقدم في تنفيذ المشروعات الكبرى والمشروعات الاستثمارية الأخرى، بما يدعم الطلب الكلي في الاقتصاد، بالإضافة إلى زيادة الإنفاق على الخدمات الأساسية مثل الإسكان والنقل والصحة والتعليم وبرامج الحماية الإجتماعية الأخرى، مبيناً أن الإنفاق الحكومي الداعم للتنمية الاقتصادية والإجتماعية خلال العام الماضي قد ازداد حيث بلغ نمو إجمالي الإنفاق بشقيه التشغيلي والرأسمالي، في عام 2018م نحو 16.1%، كما بلغت نسبة الإرتفاع خلال النصف الأول من العام الجاري 2019م نحو 6.3%، وفي الوقت نفسه ارتفعت الإيرادات غير النفطية خلال عام 2018م بنحو 15.2%، كما إستمر الإرتفاع خلال النصف الأول من العام بنسبة 14.4% نتيجة تحسُّن النشاط الاقتصادي واستمرار تنفيذ الإصلاحات والمبادرات الرامية لتنمية الإيرادات وتنويع مصادرها.

وأشار وزير المالية إلى أن النتائج المالية خلال النصف الأول للعام المالي الحالي أوضحت أن عجز الميزانية بلغ نحو 5.7 مليار ريال مقارنة بعجز بلغ 41.7 مليار ريال في الفترة المماثلة من العام السابق، مؤكداً أن الحكومة تواصل العمل على ضبط أداء المالية العامة بما يحافظ على الاستدامة المالية، والارتقاء بجودة إدارة المالية العامة، خصوصاً ما يرتبط برفع كفاءة الإنفاق، ويشمل ذلك تطبيق نظام المنافسات والمشتريات الحكومية الجديد، وتعزيز مبادئ الإفصاح المالي والشفافية، بالإضافة إلى الانضمام إلى معيار نشر البيانات الخاص بصندوق النقد الدولي.

وأكد تحسن مؤشرات الأداء الاقتصادي ومشاركة القطاع الخاص، وهو ما تشير إليه معدلات نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي التي بلغت في الربع الأول من العام 2019م نحو 1.7%، مقارنةً بنسبة 1.4% في الربع الأول من عام 2018م، كما بلغت نسبة نمو القطاع غير النفطي الحقيقي 2.1%، مدفوعاً بنمو القطاع الخاص بنسبة 2.3% مقارنة بنسبة 1.7% في الربع المماثل من العام الماضي، كما شهدت تدفقات الاستثمارات الأجنبية المباشرة ارتفاعاً بنسبة 23.8% في الربع الأول من العام الجاري، مع زيادة الفرص الاستثمارية المتاحة أمام القطاع الخاص، حيث بلغ إجمالي التسهيلات الائتمانية المقدمة للشركات الصغيرة والمتوسطة من قبل البنوك وشركات التمويل في النصف الأول من العام 2019م نحو 113 مليار ريال بزيادة قدرها 11.6% مقارنة بالفترة المماثلة من العام السابق;بالإضافة إلى تحسن الأداء المصرفي ليبلغ إجمالي الموجودات والمطلوبات بالمصارف التجارية خلال الربع الثاني من العام 2019م 2.4 ترليون ريال مسجلاً بذللك ارتفاعاً بنسبة 3% بما يعادل 69.1 مليار ريال مقابل ارتفاع نسبته 0.04% في الربع المماثل من العام السابق.

وأوضح الجدعان أن إدراج السوق السعودية بالمؤشرات الدولية الرئيسية (FTSE Russell، S&P Dow Jones، وMSCI EM)، ساهم في جلب تدفقات مالية أجنبية بما يصل إلى 76 مليار ريال، وبالتالي توسيع قاعدة المستثمرين في السوق المالية وتحسين مستويات السيولة فيها، كما تم إصدار 18 رخصة جديدة للشركات المالية العالمية العاملة بالمملكة، منوهاً بماحققته المملكة من تقدماً كبيراً في مؤشر حماية الأقلية إلى المرتبة السابعة عالمياً، وتصنيفات مؤسسة IMD للتنافسية العالمية خلال العام الحالي، بتقدمها 13 مرتبة عن العام الماضي؛ لتحتل المرتبة الـ26.

ولفت إلى ارتفاع الطلب على الاستثمار في إصدارات الدين المحلية والدولية بأكثر من ثلاثة أضعاف الإصدار خلال النصف الأول من العام، حيث سجل أول إصدار باليورو أكثر من أربعة أضعاف الاكتتاب المتوقع، كما تم تخفيض القيمة الاسمية للصكوك الحكومية إلى ألف ريال بهدف تنويع شريحة المستثمرين وتعزيز التداول وادخار الأفراد، وخلال العام الحالي تم إصدار صكوك حكومية يصل مداها إلى 30 عاماً لأول مره، كما حصل مكتب إدارة الدين العام بوزارة المالية على عدة جوائز منها جائزة “أفضل مصدر لأدوات الدين في الأسواق الناشئة”، وجائزة “أفضل مصدّر لأدوات الدين السيادية في الشرق الأوسط للعام 2019م”، وتعكس هذه الجوائز التقدير الدولي للشفافية التي تدار بها المالية العامة للدولة، كما تشير إلى تنامي الثقة الكبيرة التي يحظى بها الاقتصاد السعودي الذي يسير بشكل يتوافق مع المشاريع التنموية والاستراتيجية

وأكد الجدعان ازدياد الثقة بالجهود الكبيرة التي تقوم بها المنظومة المالية في المملكة بإجراء المزيد من الإصلاحات في السوق المالية، وتنفيذ تشريعات وإجراءات مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب في المؤسسات الحكومية والقطاعات ذات الصلة؛ وهو ما تُوّجَ مؤخراً بانضمام المملكة إلى مجموعة العمل المالي (فاتف) حيث أصبحت عضوا كاملاً ضمن 37 دولة في العالم، وهي أول دولة عربية تحقق هذه العضوية.

وبيّن الجدعان أن تطوير القطاع المالي يتطلب سرعة مواكبة التطورات التكنولوجية التي تسير بسرعة مذهلة؛ ففي مجال الربط الرقمي تحركت الدولة نحو الاستثمار بكثافة في البنية التقنية واستخدام الألياف البصرية وأحدث التقنيات بدايةً من تطوير التقنية المالية، والتحرك نحو الحلول المالية الرقمية، ومنها إجراءات تمويل الرهن العقاري، والبيئة التجريبية للتقنية المالية في مؤسسة النقد العربي السعودي وهيئة السوق المالية، وفي هذا الإطار حصلت سبع شركات متخصصة في التقنية المالية على الإذن بالعمل في قطاع المدفوعات الرقمية.

أنامل سعودية تُحاكي التراث وتنشد المستقبل

معرض صنعتي 2019.. كرنفال متنوع للمشغولات الشعبية والتراثية والأطعمة البيتية (صور)


سطّرت نحو (355) أسرة منتجة وحرفي وتاجر صغير إبداعاتهم وأفكارها في مجالات إعداد المأكولات البيتية والمشغولات اليدوية والديكورات والتصاميم والمنتجات التراثية والحرفية والمنتجات العطرية والعطارة ..

سطّرت نحو (355) أسرة منتجة وحرفي وتاجر صغير إبداعاتهم وأفكارها في مجالات إعداد المأكولات البيتية والمشغولات اليدوية والديكورات والتصاميم والمنتجات التراثية والحرفية والمنتجات العطرية والعطارة والبخور، من خلال تواجدهم اللافت في معرض (صنعتي 2019م)، الذي تُقيمه غرفة الشرقية في نسخته الخامسة على أرض معارض شركة الظهران إكسبو طريق الخبر –الساحلي، تحت رعاية أمير المنطقة الشرقية.

ويواصل المعرض استقباله للزوار من المواطنين والمقيمين حتى يوم السبت الموافق 21 سبتمبر الجاري من الساعة الرابعة عصرًا حتى العاشرة مساءً.

وقام رئيس مجلس ادارة غرفة الشرقية عبدالحكيم بن حمد العمار الخالدي بجولة تفقدية بين أجنحة المعرض يرافقه الأمين العام للغرفة عبدالرحمن بن عبدالله الوابل ومدير فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية عبدالرحمن المقبل، حيث اطلع على منتجات الاسر التي عكست العديد من الأفكار الرائدة.

وقد شهد المعرض، زيارة عضوة مجلس إدارة غرفة الشرقية، نوف بنت عبدالعزيز التركي، التي تجولت عبر أجنحته المتنوعة، وأبدت إعجابها بتنوع المعروضات والمنتجات التي اشتمل عليها وحجم الإقبال من الزوار علىمنتجات الأسر المنتجة، بما تمتاز به من مهارة خاصة في حياكة منتجاتها .

أنامل ذوي الهمم

وكانت غرفة الشرقية، قد حرصّت على أن يتضمن معرض هذا العام أجنحة تسويقية طولية وأُخرى عرضية، بحيث يضم كل جناح مجموعة متنوعة من الأركان ذات التخصصات المتقاربة ويتح الفرصة لزوار المعرض من التجول بأريحية بين جنباته.

ومن ضمن الأركان التي حظّيت بإقبال لافت من الزوار في اليوم الأول للمعرض، ركن جمعية إيفاء لرعاية ذوي الهمم، الذي يأتي على اليمين عند الدخول من الباب الرئيسي للمعرض، وبحسب المشرفين على المعرض، فإنه ركن جديد لم يكن موجودًا في النسخ السابقة من صنعتي، وإنه استُحدث العام الجاري كونه يُعزز من اندماج ذوي الإعاقة في المجتمع، وفيه يعرضون العديد من المنتجات التي أبدعتها أنامل ذوي الهمم أو ساعدت في إخراجها في صورة منتج عالي الجودة.

الرسام الصغير

وقد استمر المعرض في تحفيز الأطفال الراغبين في ممارسة العمل الحر من خلال عرض إبداعاتهم في أجنحة التاجر الصغير، والذي ضم هذا العام نحو 18 ركنًا يعرض خلالها أطفال تتـراوح أعمارهم ما بين 10 إلى 14 عامًا ابتكاراتهم ومهاراتهم، فيقول الرسام الصغير جاسر الغامدي، والذي يُشارك للمرة الرابعة على التوالي في المعرض إنه كان يعرض سابقًا رسوماته بأدوات رسم بسيطة، وإنما الآن أصبح قادرًا على استخدام أدوات جديدة في الرسم بالفحم، وأن المعرض أصبح بالنسبة له نافذة كبيرة ليتعرف زواره على ما يرسمه.

ومن جانبهم أبدى زوار اليوم الأول، إعجابهم بالمعرض لاسيما من ناحية تنظيم أجنحته وأركانه، وأنه يلبي كافة احتياجاتهم من مأكولات ومشروبات وملابس وأعمال ديكور وغيرها تمتاز بالجوة العالية من حيث مهارة الصُنع وطريقة التقديم، لافتين إلى إعجابها الكبير بجناح الأعمال الفنية واليدوية وجناح الأعمال التراثية وغيرها من أجنحة العطور والديكور والبخور والتغليف.

زخم كبير

كما عبّـرت الأسر المنتجة المشاركة في المعرض،عن سعادتها بانعقاد المعرض في نسخته الخامسةوعلى ما يشهده من ترتيب وتنسيق واهتمام أعطى لمنتجاتهم زخم كبير في المنطقة الشرقية؛ فتقول رحمة فلاتة، صاحبة ركن (سدي)، أنها أصبحت تنتظر المعرض كل عام، وأنها تُشارك للمرة الثالثة في المعرض، مشيرةً إلى أنها متخصصة في عمل الهدايا التذكارية وأنها حصلت خلال العام الجاري على المركز الأول في سوق عكاظ، ولديها آمال وطموحات بأن تمتلك ورشتها الخاصة في إعداد الهدايا التذكارية.

وقالت صاحبة ركن بدرية النايف للعطور، إنها تشترك للمرة الخامسة في المعرض وأنها تقوم بتركيب كافة أنواع وتقدم كذلك خلطات البخور المتميزة، وأنها حريصة على معرفةكل ما هو جديد في عالم العطور، وأنها تحلم بأن تجعل من عطورها علامة مميزة، مبديةً إعجابها بالمعرض وإنها سواء باعت منتجها أو لم تبيعه، يكفي أنه عرّفها بالجمهور وساعدها في التواصل المباشر مع المشترين.

غرفة الشرقية تطلق البرنامج الخامس للرجال من مبادرتها لتدريب 3000 من طالبي العمل


تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز ، أمير المنطقة الشرقية ، أطلق عضو مجلس إدارة غرفة الشرقية حمد بن حمود ..

تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز ، أمير المنطقة الشرقية ، أطلق عضو مجلس إدارة غرفة الشرقية حمد بن حمود الحماد البرنامج الخامس المخصص للرجال بعنوان (التميز الوظيفي في بيئات العمل) ضمن مبادرتها الوطنية لتأهيل وتدريب 3000 شاب وشابة من طالبي العمل السعوديين 2019 ، في التخصصات المطلوب توطينها ، وذلك بمقر الغرفة الرئيس.

ويناقش البرنامج الذي افتتح بحضور الأمين العام للغرفة عبدالرحمن بن عبدالله الوابل عدة محاور رئيسية تعزز ثقافة موضوع البرنامج من خلال مهارات التواصل الفعال في بيئات العمل ، وإدارة الوقت والاولويات والتعامل مع ضغوط العمل، واخلاقيات العمل والثقافة المؤسسية.

وقال الحماد إن تأهيل الكوادر الوطنية الشابة يأتي على رأس أولويات رؤية المملكة 2030 وأن غرفة الشرقية إذ تستمر في تقديم برامجها التدريبية المتخصصة لطالبي العمل من الشباب والشابات، فإنها تواكب هذه الرؤية الطموحة ومتطلباتها وتُدرك أهمية توفير الكوادر البشرية المؤهلة من الطاقات الوطنية الشابة المُتحفزة للتأهيل والتدريب.

وأشار الحماد إلى أن البرنامج الخامس المخصص للرجال بعنوان (التميز الوظيفي في بيئات العمل) يقدم من خلال مدربين من ذوي الكفاءة والخبرة في هذا المجال ، للمتدربين كافة المعلومات وآليات تطبيقها وأثرها الإيجابي على المتدرب نفسه أولا ثم على المنشأة التي سيعمل بها، وابرزها مهارات التواصل مع الرؤساء والزملاء والعملاء، استراتيجيات تطوير التواصل في سوق العمل، والتعرف على الأنظمة التمثيلية المختلفة.

قام برعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم

القمة العالمية للتسامح تنطلق في دبي نوفمبر المقبل.. وفريقها يختتم سلسة زيارات لأوروبا


اختتم فريق عمل القمة العالمية للتسامح في نسختها الثانية، سلسة من الزيارات شملت عددا ًمن الدول الأوربية هي ” هولندا وبلجيكا وفرنسا “، جرى خلالها ..

اختتم فريق عمل القمة العالمية للتسامح في نسختها الثانية، سلسة من الزيارات شملت عددا ًمن الدول الأوربية هي ” هولندا وبلجيكا وفرنسا “، جرى خلالها التعريف بفعاليات القمة وأبرز المشاركين والمتحدثين ومحاور الجلسات، وتشجيع المختصين والمؤسسات ذات العلاقة على المشاركة فيها باعتبارها منصة متخصصة لهم بالدرجة الأولى.

وتنظم القمة العالمية للتسامح برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في الفترة من 13 إلى 14 نوفمبر المقبل، حيث ترصد القمة التي تحمل شعار “التسامح في ظل الثقافات المتعددة: تحقيق المنافع الاجتماعية والاقتصادية والإنسانية وصولًا إلى عالم متسامح “، سبل الشراكة والتعاون البناء مع بعض المؤسسات العالمية المختصة بالسلام والتسامح.

وأكد الدكتور حمد بن الشيخ أحمد الشيباني-العضو المنتدب للمعهد الدولي للتسامح-، رئيس اللجنة العليا المُنظمة للقمة العالمية للتسامح على أهمية هذه الزيارات واللقاءات في توسيع نطاق المشاركة في القمة التي تعتبر أكبر وأهم حدث يعنى بتأصيل قيم التسامح والتعايش ونشر ثقافة السلام، كما دلت على حرص اللجنة على تفعيل وتوسيع علاقات التعاون والشراكة التي تربطها بين كافة الأطراف الفاعلة في هذا الشأن.

وقال: “تترجم الزيارات حرص المعهد على تعزيز العلاقات مع الهيئات والمؤسسات والجهات المحلية والعالمية، بما يتماشى مع خطط المعهد الرامية إلى نشر وإرساء قيم التعايش السلمي والتعددية الثقافية وقبول الآخر لبناء عالم يسوده التسامح في مجتمع متعدد الثقافات.”

وأضاف الدكتور حمد” نؤمن بأهمية السلام والتفاهم بين الأمم والشعوب وندعم كل جهد دولي يسعى إلى توجيه الطاقات البشرية نحو البناء والازدهار، وعليه نسعى عبر جولتنا إلى تسليط الضوء على جهود دولة الإمارات وكونها بيئة خصبة لإنجاح الحوارات وتبادل الأفكار التي من شأنها خدمة الإنسان.”

وقدم خليفة محمد السويدي المنسق العام للقمة العالمية للتسامح، ورئيس الوفد المشارك في الرحلات الترويجية خلال زيارته والوفد المرافق عرضاً للجهات التي تمت زيارتها عن آخر الاستعدادات لإطلاق النسخة الثانية للقمة، كما أبدى ترحيبه بالشراكات الفعّالة مع الجهات التي سيتم العمل معها والتي قال إنها ستؤدي بالتأكيد إلى تحقيق المزيد من النتائج الإيجابية، وتسهم بشكل مباشر في تحقيق المنفعة العامة في ظل مجتمع متحاب ومتسامح.

وقال السويدي” تحرص اللجنة المنظمة للقمة العالمية للتسامح على اتخاذ كافة السبل والإجراءات التي من شأنها تعزيز ودعم الاستعدادات لفعاليات الدورة الثانية من القمة العالمية للتسامح، لتظهر بأبهى صورة بما يتناسب مع مكانة الحدث، حيث نسعى من خلال هذه الحملات الترويجية إلى رفع نسبة الوعي لدى المجتمع الدولي بأهمية انعقاد القمة العالمية للتسامح في دبي، والتي تعد المنصة الأولى من نوعها عالمياً وتجمع أكثر من ألفي مشارك تحت مظلتها، لتدعيم مبادىء التسامح وتعزيز التفاهم المتبادل وسبل الحوار الإيجابي البناء لتبادل المعارف والتجارب والخبرات، التي من شأنها تعزيز القيم الإنسانية القائمة على احترام وتقبل الآخر ونشر مبادىء الحرية والعدل والمساواة وتحقيق الأمن العالمي من خلال إيصال رسالة محبة وسلام للعالم أجمع”.

شملت الجولة الترويجية زيارة إلى مركز لاهاي الإنساني، المعهد الهولندي للعلاقات الدولية في لاهاي، مكتب منظمة ماستر بيس في الاتحاد الأوروبي، (هولندا،) معهد السلام الأوروبي، منظمة الرؤية العالمية لممثلي بروكسل والاتحاد الأوروبي، مكتب الاتصال الأوروبي لبناء السلام (بلجيكا)، منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو، فرنسا).

وأبدت العديد من تلك المنظمات والمؤسسات رغبتها في المشاركة بفعاليات القمة العالمية للتسامح 2019، إما كمتحدثين في الجلسات الحوارية ومجالس التسامح، والفعاليات التي تقام على الهامش، أو عبر إبرام سلسة من مذكرات التفاهم والشراكات للعمل مع المعهد الدولي للتسامح على المدى البعيد، فضلاً عن استعداد البعض الآخر للمساهمة في ترويج فعاليات القمة من خلال إرسال دعوات لأعضائهم للمشاركة فيها.

في جلسه حوارية نظمّها “هدف”

ملتقى لقاءات جدة يناقش التحديات أمام القطاع الخاص ومبادراته في تمكين السعوديين


نظّم صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف“، جلسة حوارية بعنوان “التحديات التي تواجه القطاع الخاص ومبادراته في تمكين السعوديين لشغل وظائف رؤية 2030″، ضمن فعاليات ملتقى ..

نظّم صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف“، جلسة حوارية بعنوان “التحديات التي تواجه القطاع الخاص ومبادراته في تمكين السعوديين لشغل وظائف رؤية 2030″، ضمن فعاليات ملتقى لقاءات جدة 2019.

شهدت الجلسة مشاركة محمد يوسف ناغي؛ رئيس مجلس غدارة الغرفة التجارية الصناعية في جدة، وعبد الرحمن محمد العبيد؛ نائب الرئيس الأعلى للموارد البشرية في الشركة السعودية للكهرباء، والمهندس أيمن أحمد الغامدي؛ الرئيس التنفيذي للخدمات المشتركة للخدمات الأرضية ، والمهندس أحمد غازي درويش؛ كبير إداريي شركة البحر الأحمر للتطوير.

ناقشت الجلسة، أهمية التعامل الدقيق مع التطورات السريعة في سوق العمل، فضلاً عن ضرورة مواكبة أصحاب العمل من جهة والباحثين عن عمل من جهة أخرى للتحولات المتسارعة في سوق العمل.

من جهته، شدّد محمد ناغي على أن رؤية المملكة 2030، تعزز من أهمية المشاركة الفاعلة للقطاع الخاص في الناتج المحلي، لافتًا إلى أن غرفة جدة تحرص على توعية القطاع الخاص؛ لكي ترفع استعدادها بشأن الفرص الناشئة.

بدوره، يرى عبد الرحمن العبيد أن استقطاب الكفاءات الوطنية والاحتفاظ بها تعد من أكبر التحديات التي تواجه المنشآت حاليًا، الأمر الذي اتفق معه المهندس أحمد درويش، مؤكدًا على أهمية استقطاب أفضل الكفاءات، وبخاصة الكوادر المؤهلة معرفة وخبرة لتحمل المسؤولية والاجتهاد لتحقيق تطلعات المنشأة.

يذكر أن ملتقى لقاءات جدة 2019، الذي ينظمه صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف”، انطلق يوم الاثنين، ومن المقرر أن يستمر على مدار 3 أيام.

انطلاق التسجيل في برنامج “مسك – اليونسكو” للتدريب التعاوني


أعلن مركز المبادرات في مؤسسة محمد بن سلمان الخيرية “مسك الخيرية”، ممثلاً في مبادرة الزمالة والتدريب عن بدء التسجيل في برنامج «مسك – اليونسكو للتدريب ..

أعلن مركز المبادرات في مؤسسة محمد بن سلمان الخيرية “مسك الخيرية”، ممثلاً في مبادرة الزمالة والتدريب عن بدء التسجيل في برنامج «مسك – اليونسكو للتدريب التعاوني»، الذي يمنح الطلاب والطالبات حديثي التخرج فرصة التدرب على واحد من مجالات عمل منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة «يونسكو»، والحصول على فرصة وظيفية لتعزيز التعاون الدولي في مجالات التربية والعلم والثقافة تحت مظلة المنظمة.

وفي حين تستمر عملية التسجيل حتى 23 محرم 1441هـ الموافق 22 سبتمبر 2019م، يأتي الإعلان عن البرنامج للتسجيل في دفعته الثانية بعد نجاح الدفعة الأولى التي شهدت مشاركة 10شباب سعوديين من الجنسين العام الماضي، تم تمديد البرنامج التدريبي لـ9 منهم لمدة عام آخرفي الـ «يونسكو»، التي تعد وكالة متخصصة تتبع منظمة الأمم المتحدة، وتمتلك 50 مكتباً وعدة معاهد تدريسية حول العالم، ويتمثل هدفها الرئيسي في المساهمة بإحلال السلام والأمن، من خلال رفع مستوى التعاون بين الدول في مجالات التربية والتعليم والثقافة.

ويستهدف برنامج «مسك – اليونسكو للتدريب التعاوني» الطلبة والطالبات السعوديين بين سن 20 و30 عاماً، حديثي التخرج من درجة البكالوريوس في تخصصات التربية، أو الثقافة، أو العلوم الطبيعية، أو الإنسانية والاجتماعية، أو الاتصالات، أو أي مجال آخر متصل بإدارة المنظمات الدولية.

ويعقد البرنامج على مدار سنة كاملة في واحد من مقرات الـ «يونسكو» في فرنسا وإيطاليا والصين ومصر والأردن، ويمثل فرصة فريدة أمام الشباب السعودي للتعرف على برامج المنظمة، ولعب دور في نشر ثقافة الأمن والسلام الدوليين بالتأهل إلى فرصة وظيفية للعمل داخل أروقة الـ «يونسكو».

وتتنوع المسارات التدريبية للبرنامج إلى عشرة مسارات، أبرزها «العلاقات الخارجية والمعلومات العامة»، «السياسات والشراكات العلمية»، «تطوير وتنفيذ استراتيجية الاتصال والدعوة وتعبئة الموارد»، «الخطة الاستراتيجية للتعليم»، «الوصول الشامل».

وتمنح «زمالة مسك» المشاركين مُرتّباً شهرياً على مدار مدة البرنامج الذي يستمر 12 شهراً، إضافة إلى تأمين صحي ومتابعة وتوجيه مستمرَّين من الكادر الإشرافي على البرنامج. ويمكن التعرف على شروط الانضمام، والمسارات التدريبية، وتقديم طلب الانضمام من خلال زيارة موقع مؤسسة «مسك الخيرية» (misk.org.sa).

يذكر أن مركز المبادرات في مؤسسة مسك الخيرية يعمل على إطلاق برامج متنوعة من خلال عدة مبادرات هي مبادرة الزمالة والتدريب، مبادرة التواصل المجتمعي، مبادرة مسك الابتكار، مبادرة مسك القيم، مبادرة منتدى مسك العالمي، وذلك تنفيذاً لرؤية وتوجهات مسك الخيرية في التشجيع على التعلم وتنمية المهارات القيادية لدى الشباب من أجل مستقبل أفضل في المملكة العربية السعودية.

ومن بين مبادرات المركز مبادرة الزمالة والتدريب التي تحظى بشراكات عالمية ومحلية تخطت حاجز الـ70 شراكة مع جامعات ومعاهد ومنظمات دولية ومحلية، يتم من خلالها إطلاق برامج تعليمية في شتى المجالات، منها ما هو للتأهيل الجامعي، ومنها ما هو برامج زمالة متخصصة، وقد بلغ عدد الشباب من الجنسين المستفيدين من هذه البرامج أكثر من 9 آلاف شاب وشابة حتى العام 2018.

تنظمه وزارة العمل والتنمية الاجتماعية

انطلاق فعاليات ملتقى تمكين مستفيدي الخدمات الاجتماعية بالرياض


انطلقت اليوم (الثلاثاء) في الرياض فعاليات ملتقى “تمكين مستفيدي الخدمات الاجتماعية”، الذي تنظمه وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، بهدف تأهيل ودعم مستفيدي البرامج الاجتماعية، القادرين على ..

انطلقت اليوم (الثلاثاء) في الرياض فعاليات ملتقى “تمكين مستفيدي الخدمات الاجتماعية”، الذي تنظمه وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، بهدف تأهيل ودعم مستفيدي البرامج الاجتماعية، القادرين على العمل ومساندتهم في التحول من الرعوية إلى التنموية.

ودعت الوزارة جميع المستفيدين والمستفيدات من الخدمات الاجتماعية إلى الحضور والاستفادة من البرامج المقدمة في الملتقى، الذي يقام لمدة يومين، في فندق كراون بلازا “الرائدة” قاعة السلطانة من الساعة 4 مساء حتى 10 مساء.

ويشارك في الملتقى (50) منشأة من القطاع الخاص، كما يتضمن عدد من الفعاليات تتمثل في إقامة (32) ورشة عمل، و (120) جلسة إرشاد مهني، بالإضافة إلى تقديم عدد من الخدمات التي تدعم الأعمال الريادية والمشاريع الإنتاجية وفرص وظيفية.

ويستهدف الملتقى مستفيدي الوزارة من “الأيتام، الأشخاص ذوي الإعاقة، الضمانيين ، الأرامل، المطلقات”، حيث يمكنهم حضور الملتقى والتسجيل فيه وذلك عبر الرابط التالي: ‏http://tamkeenksa.com/ على أن يكون المسجل أو المسجلة لائقين صحيًا وتتراوح أعمارهم من 18 إلى 59 عامًا.

ويهدف ملتقى تمكين لحصر الشركات والفرص الوظيفية في المملكة ومعرفة الكفاءات بين أوساط أبناء الضمان الاجتماعي وتأهيلها لسوق العمل للتحول من الرعوية إلى التنموية ومن الاعتمادية إلى الاستقلالية وصنع أجيالاً منتجة للوطن لتحقيق المملكة في التحول الوطني 2020 والتي تهتم بتنمية الإنسان.

وتشارك في رعاية الملتقى كل من : شركة لنكيدإن للتوظيف- بنك التنمية الاجتماعية- مؤسسة الأمير محمد بن سلمان الخيرية.- شركة بوينج العالمية.- المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية.- صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف)- تسجيل بيانات الحضور.- شركة كريم- مركز جنى- معهد ريادة الوطني- المؤسسة الخيرية لرعاية الأيتام- مؤسسة الأميرة العنود الخيرية- شركة علو لتنمية القدرات- التعريف بخدمات معهد ريادة الوطني

تقام خلال الفترة من 23 إلى 25 سبتمبر الجاري

قمة الاستشراف الحكومي بدبي تشهد مشاركة قادة وخبراء استراتيجيين من أنحاء العالم


أعلنت كلّ من وزارة التربية والتعليم في دولة الإمارات العربية المتحدة وشركة “ميسي فرانكفورت” الشرق الأوسط عن تعاونهما لاستضافة “قمة الاستشراف الحكومي”، التي تنعقد في ..

أعلنت كلّ من وزارة التربية والتعليم في دولة الإمارات العربية المتحدة وشركة “ميسي فرانكفورت” الشرق الأوسط عن تعاونهما لاستضافة “قمة الاستشراف الحكومي”، التي تنعقد في دبي من 23 ولغاية 25 سبتمبر 2019. وتحتضن القمة مجموعة من القادة في القطاع الحكومي والخبراء الإستراتيجيين وخبراء إعداد الخطط والمستشرفين وأخصائيي تكنولوجيا المعلومات من المنطقة ومختلف أنحاء العالم لتبادل أفضل الممارسات حول آليات التنفيذ التي تضمن جاهزية مؤسساتهم للمستقبل.

وستضم القمة، التي تنعقد في فندق ومركز مؤتمرات لو ميريديان دبي، باقة من العروض التقديمية وجلسات الحوار التفاعلية والفعاليات التطلعية، إضافة إلى دورة متقدمة حول مستقبل الموارد والوظائف والمهارات البشرية خلال اليوم الأخير من الفعالية.

وفي هذا الصدد، قالت سارا فيليبس، رئيسة وحدة المؤتمرات لدى شركة “ميسي فرانكفورت” الشرق الأوسط: “تُمثل القمة خطوة جيدة نحو استكشاف المستقبل وما ينبغي على قادة القطاعين العام والخاص القيام به لتحقيق أقصى درجات الاستعداد له. وتقدم الفعالية باقة من التوصيات المفيدة من بعض من ألمع العقول في ميدان الجاهزية المؤسسية والاستشراف المستقبلي”.

ومن ناحيتها، أشارت فلورنس جاوب، المشاركة في القمة ونائبة مدير معهد الاتحاد الأوروبي للدراسات الأمنية والمختصة في تخطيط السياسات ذات الطابع المستقبلي في الشرق الأوسط وأوروبا على وجه الخصوص، إلى أنّ الاستشراف لا يخلو من مجموعة من التحديات المصاحبة له. وستتطرق جاوب خلال القمة إلى كيفية مساهمة التكنولوجيا الحديثة في تحسين عملية الاستشراف، وما يُمكن القيام به للتخفيف من آثار ما لا يُمكن التنبؤ به وتحديد مواصفات العقلية الاستشرافية.

ومن جهة أخرى، يُشير جابر والجي، المصمم الاستراتيجي لدى منصة ’سيتيماتيك إنوفيشن‘ من المملكة المتحدة والمشارك في فعاليات القمة، إلى حاجة الحكومات أن تتبنى عقلية أكثر شمولية تضمن النجاح للجميع. ومن شأن هذا التغيير في العقليات أن يقود إلى الابتكار الثقافي.

ويلجأ والجي إلى قلب مفهوم المستقبلية رأساً على عقب بدعوته إلى اعتماد ممارسات التعلّم من التاريخ بدلاً من التبنؤ بالمستقبل. ويشمل هذا تحديد أفضل السيناريوهات المستقبلية الممكنة والاستفادة من دروس الماضي بغية العمل لتحقيقها. ويرى والجي بأنّ التفكير الابتكاري بات ضرورة في هذه المرحلة التي تغير فيها التوازن بين السلطة والمعرفة. ويتمثل مستقبل التخطيط الاستشرافي، بحسب والجي، في تعاونٍ ثلاثي بين القطاع الخاص والحكومات والمؤسسات التعليمية.

بالإضافة إلى ذلك، سيتولى الدكتور بيتر بيشوب، الأستاذ الفخري والمدير التنفيذي في جامعة هيوستن، مهمة طرح مجموعة من الرؤى حول التفكير المستقبلي للمسؤولين عن وضع السياسات التعليمية وإدارتها، وسيدعو بيشوب إلى تطبيق حزمة من الإصلاحات الشاملة في عمليات التخطيط.

وقال الدكتور بيشوب: “تتطلب حالات الغموض الناجمة عن تزايد معدلات التغيير وكثرة الأحداث التحولية اتباع منهجية تخطيط مختلفة تماماً، بحيث تأخذ في اعتبارها عدداً من السيناريوهات المستقبلية المختلفة. كما تفرض علينا البيئة المستقبلية المضطربة ضرورة اعتماد منهجية تخطيط تركز على الابتكار بدلاً من التطوير، والتركيز على المستجدات بدلاً من النمطية”

وستُمثل الجلسة التفاعلية التي يشهدها اليوم الأخير من القمة اختباراً استطلاعياً حول مستقبل الموارد والوظائف والمهارات البشرية. وأضافت فيليبس في هذا الصدد: “ستتطرق الجلسة التفاعلية إلى المحركات المؤثرة في الأفراد والتقنيات، والتنبؤ بالمهارات المستقبلية، والتنسيق المطلوب بين الحكومات والقطاع الخاص والمؤسسات التعليمية. ومن شأن النتائج أن تُحدد المهارات الجديدة اللازمة في المستقبل وسُبل انتقاء المرشحين المناسبين لكل وظيفة”.

شارك في فعاليات ملتقى حمدان بن راشد بدبي

الدكتور المتحمي: حجم رعاية الموهوبين العرب غير مُرضٍ ولا يليق


شارك معالي الأمين العام لمؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع “موهبة” الدكتور سعود بن سعيد المتحمي في فعاليات الدورة السنوية (22) لملتقى حمدان بن راشد ..

شارك معالي الأمين العام لمؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع “موهبة” الدكتور سعود بن سعيد المتحمي في فعاليات الدورة السنوية (22) لملتقى حمدان بن راشد للتميز والموهبة التي عقدت في دبي، بحضور نخبة من المختصين في مجال التميز.

وخلال الملتقى، ألقى الدكتور سعود المتحمي ورقة رئيسية بعنوان «ثقافة الموهبة في العالم العربي.. الموهوبون الاستثمار الأمثل لازدهار البشرية»، أكد فيها أهمية دعم واكتشاف الموهوبين وتهيئة البيئة المناسبة لهم، لتتحول تلك المواهب لمشاريع مستقبلية نافعة، تزدهر بها البشرية، وتوظيف تلك المواهب لمواجهة التغيرات العالمية.

وقال معاليه: “إن الموهوبين محور أساسي في عملية التنمية، وهم صناع الريادة والتميز”، مشيراً إلى الكثير من التحديات التي تواجه منظومة اكتشاف ورعاية الموهبة في العالم العربي، منها تحديات داخلية، وتحديات الدول النامية، وتحديات عالمية، وتحديات تسارع المعرفة، وأن مواجهة ذلك يتطلب برامج تعليمية وتربوية عالية المستوى، ودعماً حكومياً، ومؤسساتٍ علمية وبحثية وصناعية وتقنية، ثم الكوادر وهم الأفراد الموهوبون.

وأوضح معاليه أن 62 % فقط من رأس المال البشري العالمي حالياً تم تطويره، فيما بلغت نسبة رأس المال البشري المهدرة في العالم 38 %، مؤكداً أن الموهوبين ثروة وطنية تتميز بقدرات وخصائص وحاجات معرفية ونفسية واجتماعية خاصة، وهم بحاجة إلى منظومة متكاملة من الاكتشاف والرعاية خلال مراحل نموهم المختلفة، من أجل تعزيز تطورهم إلى أقصى حد تسمح به إمكاناتهم، وضمان مساهمتهم الفاعلة في التنمية والاقتصاد الوطني.

وأضاف الدكتور المتحمي أن حجم المواهب الموجودة في الوطن العربي كبيرة وتستحق الاهتمام والتخطيط لتوظيف طاقاتهم في المرحلة المقبلة، لافتاً إلى أن حجم الرعاية -وفقاً للأرقام المتاحة- لا يزال غير مُرضٍ، ولا يليق بالمكتسبات العربية في ملف الموهوبين.

ورأى الأمين العام لمؤسسة “موهبة” أن الموهوبين صناع المستقبل، وهم الذين يرسمون ملامح التطور والرقي في مختلف المجالات، وهو أمر يحتم على الحكومات العربية تكثيف الجهود لاكتشافهم وتعزيز مهاراتهم، وترجمة رسالتهم نحو المستقبل التي تحاكي البشرية، ليس في العالم العربي فقط، ولكن على مستوى دول العالم.

رعى فعاليات اليوم الأول للمؤتمر الدولي الأول للحديد والصلب في الرياض

وزير الصناعة: 14 مليون طن حجم صناعة الحديد بالمملكة وعلى المستثمرين زيادة إنتاجهم


رعى معالي وزير الصناعة والثروة المعدنية بندر بن إبراهيم الخريف اليوم فعاليات اليوم الأول “للمؤتمر السعودي الدولي الأول للحديد والصلب” الذي تنظمه اللجنة الوطنية لصناعة ..

رعى معالي وزير الصناعة والثروة المعدنية بندر بن إبراهيم الخريف اليوم فعاليات اليوم الأول “للمؤتمر السعودي الدولي الأول للحديد والصلب” الذي تنظمه اللجنة الوطنية لصناعة الحديد، المنبثقة من مجلس الغرف السعودية في مدينة الرياض.

وبدأت فعاليات اليوم الأول باستقبال ضيوف المؤتمر الذي تجاوز عدد المشاركين فيه أكثر من 800 مشارك من داخل المملكة وخارجها، بالإضافة إلى أكثر من 43 متحدثاً يمثلون 23 دولة، ومشاركة 46 شركة من كبرى شركات العالم المتخصصة في صناعة الحديد والصلب سواء محلية أوعالمية.

وأشاد معالي وزير الصناعة والثروة في تصرح لوكالة الأنباء السعودية بالحضور في فعاليات اليوم الأول للمؤتمر السعودي الدولي الأول للحديد والصلب، مبيناً أن صناعة الحديد من أهم الصناعات التي تحاول الدول أن تملكها كونه يُبنى عليها العديد من الصناعات.

وبين معاليه أن المملكة العربية السعودية تمتلك صناعة قوية، فصناعة الحديد تبلغ تقريبًا 14 مليون طن، داعيا المستثمرين الأجانب والمحليين بتوسيع إنتاجهم خاصة في الصناعات النوعية للوصول لصناعات ذات قيمة مضافة.

وأفاد أن صناعة الحديد صناعة إستراتيجية لأي بلد، موضحا أن الاستثمارات الموجودة في المملكة جيدة وفي حاجة إلى زيادة في الاستثمار خاصة في المنتجات ذات النوعية العالية.

وأبان أن المؤتمر سيلقي الضوء على الفرص الاستثمارية في المملكة سواء من خلال تطوير المنتجات الحالية أو من خلال شراكات مع شركات عالمية لها خبرة في هذا المجال.

وتمنى الخريف أن يحقق المؤتمر السعودي الدولي الأول للحديد والصلب الأهداف المرجوة منه من خلال دراسة أوضاع الصناعة بشكل عام والتحديات التي تواجهها سواء على المستوى المحلي أو العالمي، مقدماً شكره وتقديره للجنة الوطنية لصناعة الحديد نظير جهودها التي قدمتها لتنظيم هذا المؤتمر بالشكل الذي يليق بالمملكة.

وأوضح رئيس المؤتمر ورئيس اللجنة الوطنية لصناعة الحديد والصلب في مجلس الغرف السعودية المهندس رائد العجاجي في تصريح مماثل لـ (واس) أن صناعة الحديد‬ وبحسب الدراسات الأجنبية ستخلق (48) مليون وظيفة عالمياً بين وظائف الأعمال الرئيسة (2 مليون) ووظائف الدعم (1.5 مليون) ووظائف الصناعات التحويلية (2.5 مليون) ووظائف غير مباشرة (42 مليون)، وبالتالي فإن تطوير هذه الصناعة والالتفات لها سيسهم أيضاً في القضاء على البطالة لدينا، شأنه شأن بقية الصناعات الأخرى التي تعد المحرك الرئيس في توليد الوظائف عالمياً، مبينًا أن المؤتمر جمع المتخصصين في الرياض لتكون نقطة انطلاق حقيقية لهذه الصناعة، لتكون شاهداً – بإذن الله -على ولادة جديدة لهذه الصناعة التي لا طالما عانت كثيرا لدينا، حتى وصل الحال ببعض المصانع لدينا إلى مرحلة الإغلاق الجزئي.

وينعقد المؤتمر خلال الفترة 16 – 18 سبتمبر 2019، إذ ستنطلق أعماله يوم غدٍ الثلاثاء 17 سبتمبر، بكلمة معالي وزير الصناعة والثروة المعدنية بندر بن إبراهيم الخريف، ثم كلمة رئيس مجلس إدارة الغرف السعودية الدكتور سامي العبيدي، عقب ذلك كلمة رئيس المؤتمر المهندس رائد العجاجي، وبعد ذلك ستتوالى جلسات المؤتمر والمعرض المصاحب له، إضافة إلى جلسات اليوم الثالث التي تتناول مواضيع مهمة في صناعة الحديد والصلب التي تُعد واحدة من أهم ركائز الصناعات الإستراتيجية في مختلف دول العالم.

ويأتي انعقاد هذا المؤتمر أسوة بالمؤتمرات العالمية، التي أصبحت تشكل ثقلاً علمياً وإعلامياً مهماً في تطوير هذه الصناعة، خصوصاً وأن صناعة الحديد والصلب في المملكة تعد واحدة من ركائز الصناعات الإستراتيجية التي يعوّل عليها لتلعب دوراً محورياً في تحقيق رؤية المملكة 2030 عبر دفع عجلة النمو الاقتصادي نحو تعزيز تنويع مصادر الدخل ودعم تطوير الصناعات التحويلية المرتبطة بها.

تنظمه وزارة البيئة والمياه والزراعة

أمير عسير يرعى فعاليات المؤتمر الدولي الأول للبيئات الجبلية شبه الجافة


رعى صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير ،مساء أمس، انطلاق فعاليات “المؤتمر الدولي الأول للبيئات الجبلية شبه الجافة”، الذي ..

رعى صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير ،مساء أمس، انطلاق فعاليات “المؤتمر الدولي الأول للبيئات الجبلية شبه الجافة”، الذي تنظمه وزارة البيئة والمياه والزراعة بالتعاون مع إمارة المنطقة، في مدينة أبها خلال الفترة من 17 ـ 19 سبتمبر 2019م ، تحت شعار ” البيئة والتنمية المستدامة في منطقة عسير “.

وبدئ الحفل الخطابي بآيات من القرآن الكريم ، ثم أوكل الأمير تركي بن طلال المواطن محمد بن عبود العسيري أحد المهتمين في مجال الزراعة بالقاء كلمة سموه إيماناً منه بالدور الهام الذي يضطلع به المؤتمر وهو استضافة المهتمين بالبيئة والزراعة من أبناء المنطقة وقال : ” لم أجد عبارة أقوى وأبلغ عن أهمية البيئة مثل ما أوردته العبارة المحكمة في رؤيتنا الوطنية الطموحة 2030 ، ” يعد حفاظنا على بيئتنا ومقدراتنا الطبيعية من واجبنا دينياً وأخلاقياً وانسانياً، ومن مسئولياتنا تجاه الأجيال القادمة، ومن المقومات الأساسية لجودة الحياة” فهي جديرة بالتأمل والتدبر لمعرفة أبعادها وتصور عمقها وآفاقها.

وأكد آل عبود في كلمته أن عسير هي أم البيئات بین مناطق المملكة لجمعها بين الصحراء والسهل والجبل وبين البحر واليابسة، وبين الغابات والقيعان، ولم يكن لنا بد من جعل ( البيئة العامرة ) ركناً من أركان استراتيجية عسير التي سترى النور قريبا ، بعد اعتمادها من المقام السامي الكريم، مضيفاً أن المؤتمر يأتي للتدريب وإعداد فرق العمل لتطبيق الاستراتيجية على أكمل وجه، والعمل على المبادرات التمهيدية في جوانبها المختلفة فكان هذا المؤتمر مركزاً على البيئة والتنمية المستدامة في منطقة عسير.

وقال : ” حياكم الله في هذا المؤتمر العلمي التطبيقي الذي ننتظر نتائج دراساته وتوصياته لتقدم لنا الحلول العملية التطبيقية المضمونة لما يواجه بيئات عسير والبيئات المشابهة لها من إشكالات، وقد حرصنا في هذا المؤتمر أن يكون 70% من المشاركين والحضور من المستفيدين من البيئة والزراعة في عسير، ليستثمرو وجود نخبة الخبراء والعلماء الدوليين الذين حضروا من 17 دولة إضافة للمملكة وينهلوا من تجاربهم وخبراتهم الشيء الكثير مما سينعكس على البيئة والزراعة في عسير”.

والمواطن محمد بن عبود أحد أبناء عسير، الذين آثروا العودة إلى مزارع أبائهم وأجدادهم بعد التقاعد من العمل الحكومي، مستفيدا من دراسته وخبرته وشغفه بالزراعة، حيث توسع في الزراعة العضوية وأثبت أن العمل بيده وفي أرضه مصدر دخلٍ وافر، ولم يكتفي بذلك فحصل على أول رخصة لمزرعة سياحية، وطوّر من أنظمة الري لمزروعاته من الفواكه.

عقب ذلك ألقى وكيل وزارة البيئة والمياه والزراعة نائب رئيس اللجنة العليا للمؤتمر الدكتور أسامة إبراهيم فقيها، كلمة اللجنة المنظمة استعرض خلالها البرنامج العلمي للجلسات بما يتضمنه ذلك من محاور وأهداف وقضايا فرعية مطروحة للنقاش، موضحاً أن محاور المؤتمر تمتد لتشمل ست قضايا رئيسية وهي: سبل المحافظات على الغابات الجبلية في المناطق شبه الجافة، التنمية العمرانية في منطقة عسير، التنمية الريفية ودورها الاقتصادي والاجتماعي، الحياة الفطرية في المناطق الجبلية، السياحة البيئية وسبل تنميتها، سبل الإدارة المستدامة لمصادر المياه.

وأشار إلى أن المؤتمر يتضمن 14 جلسة علمية تعقد على مدار ثلاثة أيام، يتحدث خلالها 58 متحدثًا يمثلون 16 دولة من مختلف قارات العالم، بالإضافة إلى 16 بحثًا علميًا سيتم عرضهم في قسم المعلقات إضافة إلى المعرض المصاحب.

إثر ذلك، قدّم معالي نائب وزير البيئة والمياه الزراعة المهندس منصور المشيطي، شكره وتقديره لسمو أمير منطقة عسير على رعايته واهتمامه لإقامة وتنظيم المؤتمر وتسهيل كافة المهمات لتحقيق أهدافه، داعياً الجميع إلى بذل المزيد من الجهد من أجل المحافظة على البيئة والحياة الفطرية، كون ذلك هو الركيزة الأساسية على طريق تحقيق الأهداف التنموية للمملكة دون الإخلال بحق الأجيال القادمة في بيئة نظيفة، مؤكداً أن انعقاد المؤتمر في عسير يأتي من باب أهميته لها كون أراضيها تمثل 60% من مساحة الغابات في المملكة.

وتناول المشيطي في كلمته الجهود المكثفة التي تقوم بها الوزارة من أجل تحقيق رؤية المملكة 2030 بالنسبة للبيئة، التي تستهدف الوصول إلى بيئة وموارد طبيعية مستدامة تحقق الأمن المائي وتسهم في الأمن الغذائي وتحسن من جودة الحياة، منوهاً بالجهود المبذولة للمحافظة على البيئة من خلال مكافحة التصحر والحد من الرعي الجائر فضلاً عن تنمية الغطاء النباتي، مستعرضاً ما نفذته الوزارة من خطط تستهدف رفع كفاءة المتنزهات والأماكن الطبيعية بما يمهد لاستغلالها استغلالاً أمثل في مجال السياحة البيئية.

تلا ذلك ، حلقة نقاش شارك فيها عدد من المزارعين الرواد والمهتمين بشؤون البيئة ، هم : عبدالله بن شفلوت الأحمري, ومحمد بن علي بن رديف, والناشط البيئي عبدالله البكري, وأدارها محمد بن عبود استعرضوا خلالها تجابهم في الزراعة العضوية والمحافظة على البيئة وطرق التعامل معها.

وفي نهاية الحفل الخطابي، كرّم سمو أمير منطقة عسير الجهات الراعية والداعمة للمؤتمر ، ثم تسلّم سموه هدية تذكارية بهذه المناسبة.

وعقب الحفل ، افتتح الأمير تركي بن طلال المعرض المصاحب للمؤتمر الذي يضم 28 ركناً تمثل مشاركة الهيئات المتخصصة ودور الجامعات في المحافظة على البيئة ، وجمعيات بيئية، وشركات ذات علاقة بموضوع المؤتمر.

تنطلق غدا وتستمر حى السبت برعاية أمير الشرقية

الأمير أحمد بن فهد بن سلمان يفتتح النسخة الخامسة من فعاليات “صنعتي 2019”


تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز ، أمير المنطقة الشرقية يفتتح غدا الثلاثاء الموافق 17سبتمبر 2019 ، صاحب السموّ الملكي ..

تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز ، أمير المنطقة الشرقية يفتتح غدا الثلاثاء الموافق 17سبتمبر 2019 ، صاحب السموّ الملكي الأمير، أحمد بن فهد بن سلمان بن عبد العزيز، نائب أميـر المنطقة الشرقية، فعاليات النسخة الخامسة من معرض الأسر المنتجة «صنعتي2019م»، الذي تُنظمه غرفة الشرقية،ويستمر حتى السبت21سبتمبر الجاري، ويشارك فيه أكثر من 355أسرة منتجة و18جهة حاضنة يسوقون منتجاتهم من خلال أجنحة مجانية، وذلك على أرض معارض شركة الظهران إكسبو،طريق الدمام – الخبر الساحلي.

ويهدف المعرض، إلى تشجيع ثقافة ريادة الأعمال وتحفيز الأسر المنتجة علىالآخذ بمسارات العمل الحر، والسعيلتنميتها وتطويرهالإكسابها المهارات اللازمة مهنيًا وإداريًاوتسويقيًا بحيث تعتمد على الذاتوتأمن لنفسها مصدر دخل مستدام، فضلاً عن مساعدتها بالتدريب والتأهيل على أن تأخذ دورها في مسيرة التنمية الاقتصادية بالبلاد.

يُوفر مليارات الدولارات

وثمن رئيس غرفة الشرقية، عبد الحكيم بن حمد العمار الخالدي،رعاية سمو امير المنطقة الشرقية مؤكدا على دعم سموه لانشطة الغرفة التطوعية الموجهة لمجتمع المنطقة، ولافتا الى دعم سمو نائبه المتواصل لجميع برامج الغرفة ومبادرات قطاع الأعمال.

وقال الخالدي إن معرض هذا العام يأتي ضمن مُستهدفات الغرفة الداعمة لرؤية2030م، حيث تنويع القاعدة الاقتصادية، وذلك وفقًا لخطة استراتيجية شاملة لكل القطاعات الاقتصادية، ومن ضمنها قطاع الأسر المنتجة، بما يُحققه ذلك القطاع من قيمة مزدوجة اقتصاديًا واجتماعيًا، مشيرًا إلى أن تفعيل دور الأسر المنتجة وتطوير أدائها يُوفرمليارات الدولارات منالواردات الخارجية للمملكة.

وبيّن الخالدي، أن هذه النسخةمن المعرض تستهدف أكثر من 355 أسرة منتجة؛ لأجل زيادة مساهمتها في تطوير نشاطها وتسويق منتجاتها؛ حيث يتم تخصيص الأجنحةللأسر مجانًا، مشيرًا إلى إنه تم اختيار الأسر المشاركة وفقًا لمجموعة من المعايير تتعلق بنوعية المنتج ومدى جودته، وإنه قد سبق المعرض سلسلة من الدورات والبرامج التدريبية التطورية لجميع الأسر المُشاركة، وذلك لأجل إتاحة الفرصة لجميع الأسر بالاستفادة من هذه البرامج والدورات التي قدّمها نخبة من المتخصصين في كافة الممارسات التجارية.

دعم الحراك الاقتصادي

وأكد الخالدي، على الدور الكبير الذي يمكن أن يلعبه قطاع الأسر المنتجة في توفير فرص العمل، ودعم الحراك الاقتصادي الذي تشهده البلاد في كافة المجالات، مشيرًا إلى أنه قطاعًايمتلك قدرات كبيرة سواء فيما يتعلق بالإنتاج أو التشغيل، فضلاً عن دوره في تعزيز مشاركة فئات عدة من المجتمع.
وبين الخالدي، إن معرض العام يشهد حضور العديد من الجهات ذات برامج المسؤولية المجتمعية للمشاركة بالمعرض، مثل: (وزارة العمل والتنمية الاجتماعية ومجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية المجتمعية، وبنك التنمية الاجتماعية)، إضافة إلى العديد من الشركات الكُبرى في المنطقة مما لديهم مبادرات وبرامج مجتمعية تخدم قطاع الأسر المنتجة.

وقال الخالدي، إن حِرص الغرفة على تنظيم معرض الأسر المنتجة «صنعتي» للعام الخامس على التوالي، إنما يأتي ضمن إطار دعم الغرفة المتواصل للمشروعات والبرامج والفعاليات التي تتماشي مع الجهود الوطنية للارتقاء بقطاع الأسرة المنتجة والمشروعات متناهية الصغر، ورؤيتها الراسخة بأن قطاع الأسر المنتجة يمكن أن يكون رافدًا من دعائم الاقتصاد الوطني بالمنطقة الشرقية والمملكة ككل.

قطاع فاعل في الاقتصاد الوطني

ومن جانبه، قال أمين عام الغرفة، عبدالرحمن بن عبدالله الوابل، إن الجميع يُدرك أننا في إطارتنفيذ منظومة اقتصادية أكثر تنوعًا، تتطلب الاستغلال الأمثل لكافة القنوات الاقتصادية التي تمتلكها البلاد، وذلك بتنشيطها والدفع بها لأخذ موقعها الذي تستحقه ضمن القطاعات الرئيسية في الدولة، وهو ما دفع غرفة الشرقية إلى تسليط الضوء على قطاع الأسر المنتجة والعمل على بناء قدراتها،فتوجهت إلى رسم الخطط وطرح المزيد من المبادرات والبرامج الهادفة إلى تحويل الأسر المنتجة بالمنطقة الشرقية إلى قطاع فاعل في الاقتصاد الوطني.

وأشار إلى أن معرض الأسر المنتجة «صنعتي2019م»، الذي ينطلق للمرة الخامسة، يعد أحد أهم المبادرات التي أطلقتها الغرفة لأجل تفعيل دور الأسر المنتجة في الاقتصاد الوطني، وذلك من خلال دعمها والوقوف بجوارها سواء من ناحية العمل على تطوير أدائهم الحرفي في تقديم منتجاتهم بطريقة جديدة ومبتكرة أو تسويق منتجاتهم وفقًا لأفضل طرق التسويق المتعارف عليها.

منتجات متنوعة

وأوضح الوابل، أن المعرض ينقسم إلى عدة أقسام رئيسة حيث قسم للأسر المنتجة وآخرللحرفيين وقسم خاص بالتاجر الصغير إضافة إلى قسم الطفل (ركن الطفل)، وإنه بعد النجاح الذي حققه ركن منتجات نزيلات إصلاحية الدمام في النسخة السابقة، تم خلال معرض العام تخصيص جناح أخر أكثر اتساعًا، كما أنه سوف يتم خلال نسخة العام تقديم عروضًا لمنتجات المبدعين من أصحاب الهمم، حيث ستشارك جمعية إيفاء لرعاية ذوي الإعاقة.

وأفاد الوابل، بأن الأسابيع السابقة للمعرض قد شهدت أكثر من لقاء مع المشاركين في المعرض من الأسر والجمعيات المتخصصة، علاوة على برنامج تدريبي مكثف، لأجل تطوير الأداء الحرفي نحو تقديم المنتجات بطريقة أكثر احترافية، مشيرًا إلى إن الغرفة هدّفت من خلال إقامةالبرنامج إلى تأهيل الأسر المشاركة والمساهمة في تحوُّيلها إلى كيانات ذات قيمة مُضافة للاقتصاد الوطني، مُعربًا عن أمله في نجاح معرض العام وأن يحقق الهدف المرجو منه نحو مشاركة فعالة من قبل الأسر المنتجة، داعيًا أهالي المنطقة الشرقية إلى زيارة المعرض والاستمتاع بأجوائه الاحتفالية والتعرف على ما يعرض فيه من منتجات متنوعة أبدعت الأسر المشاركة في إنتاجها.

الجلسة الأولى للملتقى ناقشت “اتجاهات التوظيف في ظل رؤية المملكة”

قياديون حكوميون بملتقى لقاءات جدة: رؤية 2030 وراء تأهيل السعوديين في القطاعات الواعدة


أكد قياديون حكوميون أن رؤية المملكة 2030 والمشاريع الطموحة المنبثقة عنها، أسهمت في تركيز الجهات الحكومية على تأهيل وتمكين الشباب السعودي في قطاعات العمل الواعدة. ..

أكد قياديون حكوميون أن رؤية المملكة 2030 والمشاريع الطموحة المنبثقة عنها، أسهمت في تركيز الجهات الحكومية على تأهيل وتمكين الشباب السعودي في قطاعات العمل الواعدة.

جاء ذلك خلال الجلسة الأولى لملتقى لقاءات جدة 2019م، الذي انطلق اليوم، بتنظيم من صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف”.

وشارك في الجلسة الحوارية التي ناقشت “اتجاهات التوظيف في ظل رؤية المملكة 2030” ، معالي محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور أحمد الفهيد، ومعالي نائب وزير العمل والتنمية الاجتماعية للعمل الدكتور عبدالله أبو ثنين، ومعالي نائب وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس هيثم العوهلي، ومدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف” الدكتور محمد السديري، ومحافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة “منشآت” المهندس صالح الرشيد.

وأوضح معالي محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، أن التوسع في التقنيات الحديثة يخلق وظائف جديدة لتلبية الاحتياجات التي يوفرها نمو الأسواق، وإدخال منتجات وخدمات جديدة، مضيفًا أن اعتماد تقنيات الثورة الصناعية الرابعة للشركات المصنعة, التي تعتمد على الذكاء الصناعي وانترنت الأشياء، سيخلق وظائف جديدة في سوق العمل.

وأضاف الدكتور الفهيد، أن سوق العمل هو من يحدد المهارات والمعارف التي تتطلبها وظائف المستقبل، مشيرًا إلى أن المؤسسة استشعرت ذلك، وعملت على توقيع عدد من الشراكات في قطاعات واعدة وجديدة مثل الحج والعمرة والسياحة والفندقة، والتأمين والخدمات اللوجستية، وكذلك شراكات مع عدد من المشاريع العملاقة مثل البحر الأحمر والقدية.

من جانبه أوضح معالي نائب وزير العمل والتنمية الاجتماعية للعمل الدكتور عبدالله أبو ثنين، أن الوزارة لديها أدوات كثيرة للتوطين، ومن بينها التوطين القطاعي, الذي يهدف إلى توظيف المواطنين والمواطنات في القطاعات المختلفة في منشآت القطاع الخاص من خلال التشارك مع الجهات الإشرافية ومجلس الغرف التجارية كممثل للقطاع الخاص من أجل تحفيز القطاعات ودعمها للنمو وبالمقابل توظيف المواطنين في القطاعات ووضع مستهدفات توافقية لها، لافتًا الانتباه إلى أن الوزارة أبرمت 7 اتفاقيات قطاعية تشاركية منذ بداية 2019 ، ومستمرة في توقيع الاتفاقيات لرفع معدل التوطين في القطاعات الواعدة، كالقطاع الصناعي والترفيه.

وأضاف الدكتور أبو ثنين، أن الوزارة تعمل على استحداث ومراجعة تشريعات تنظيم بيئة أنماط العمل الجديدة والغير تقليدية، كالعمل الحر والمرن والجزئي، لتكون بيئة العمل فيها متكاملة وداعمة لتوظيف السعوديين والسعوديات وتمكينهم من فرص العمل في السوق.

من جهته، بين معالي نائب وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس هيثم العوهلي، أن الدراسات الحديثة أشارت إلى أن 75% من الوظائف في منشآت القطاع الخاص ستتأثر بالثورة الصناعية الرابعة، وستخلق على أثرها وظائف نوعية وجديدة، وستفتح مجالات لمهارات ومعارف جديدة.

وأضاف العوهلي أن الوزارة عقدت شراكات مع وزارتي التعليم والعمل والتنمية الاجتماعية، في تأهيل وتمكين السعوديين والسعوديات لمهارات المستقبل كالذكاء الاصطناعي وتحليل البيانات وأنترنت الأشياء، بالإضافة المهارات الأساسية كالقيادة والتفكير الإبداعي، والعمل التشاركي.

من جانبه أكد مدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف” الدكتور محمد السديري، أن ملتقى لقاءات سيعقد في عموم مناطق المملكة، بهدف استفادة الباحثين والباحثات عن عمل والطلاب والموظفين ورواد وأصحاب الأعمال، من مبادرات وبرامج الصندوق والتعريف بها، وكذلك التيسير عليهم وتوفير الجهد، مضيفًا أن الصندوق يسعى لتعظيم استفادة جميع الشرائح من مخرجات ولقاءات الملتقى، والفعاليات المصاحبة له، من ندوات ومحاضرات وورش عمل، ومعرض توظيـف بمشـاركة منشآت القطـاع الخـاص.

وحول دور “هدف” في تأهيل السعوديين والسعوديات في التخصصات النادرة في سوق العمل، أوضح السديري أن الصندوق يعمل بالشراكة مع المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، في برنامج التدريب المرتبط بالتوظيف بالمعاهد غير الربحية، حيث يهدف البرنامج إلى تدريب وتوظيف الباحثين عن عمل في تخصصات نادرة ومطلوبة لدى منشآت القطاع الخاص من خلال آلية التدريب المنتهي بالتوظيف في أحد المعاهد غير الربحية المرخصة من الشركات الاستراتيجية بالمؤسسة كجهات تدريب غير ربحية، كما يخدم عدة قطاعات منها، السياحة والفندقة والطافة والتعدين والانشاءات والمياه والكهرباء والنقل والخدمات الصناعية والغذائية.

وفي مجال تمكين المرأة ودعم استقرارها الوظيفي، بين الدكتور السديري أن الصندوق أطلق برنامج دعم نقل المرأة العاملة “وصول” من أجل تخفيف تكاليف نقل المرأة العاملة من وإلى مقر العمل, وذلك بالشراكة مع شركات توجيه مركبات الأجرة الخاصة من خلال التطبيقات الذكية المرخصة، مشيرًا إلى استفاد منه أكثر من 40 ألف موظفة سعودية في القطاع الخاص، كما بلغت عدد الرحلات فيه أكثر من 8 ملايين رحلة من وإلى مقر العمل.

وأضاف السديري أن “هدف” أطلق برنامج دعم حضانات الأطفال “قرة” ، من أجل تحفيز المرأة السعودية ورفع نسبة مشاركتها في سوق العمل، ودعم استقرارها الوظيفي، وذلك من خلال دعمها ماديًا بتغطية جزء من تكلفة رسوم تسجيل أطفالها في خدمة ضيافة الأطفال المرخصة.

من جهته، أشار محافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة (منشآت) المهندس صالح الرشيد، إلى أن المنشآت الصغيرة والمتوسطة تسهم في 64% من استحداث الوظائف في الاقتصادات العالمية، مضيفًا أن ريادة الأعمال قطعت شوط جيد في المملكة، وبات أغلب وظائفها تعتمد على المرونة، كما أن السوق السعودي جاذب ومشجع للمنشآت الصغيرة والمتوسطة.

ينظمه صندوق تنمية الموارد البشرية

الأمير مشعل بن ماجد يدشن أعمال لقاءات جدة 2019


دشّن الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز؛ محافظ جدة، اليوم الاثنين الموافق 16 سبتمبر الجاري، أعمال وفعاليات ملتقى لقاءات جدة 2019، في مركز جدة ..

دشّن الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز؛ محافظ جدة، اليوم الاثنين الموافق 16 سبتمبر الجاري، أعمال وفعاليات ملتقى لقاءات جدة 2019، في مركز جدة للمنتديات والفعاليات، الذي ينظمه صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف”، تحت رعاية الأمير خالد الفيصل ، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة.

وانطلق ملتقى لقاءات جدة 2019 الذي تستمر فعالياته على مدار 3 أيام، بكلمة محافظ جدة ، حيث أكد على حرص القيادة الحكيمة على تأهيل وتدريب وتوظيف أبناء وبنات الوطن.

من جهته، لفت الدكتور محمد بن أحمد السديري ، مدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف”، إلى شروع الصندوق في حوكمة برامجه لخدمة العملاء والمستفيدين، وقياس أثر نجاح البرامج من خلال النتائج في الميدان، وتبيان مدى انعكاسها على المستفيدين، في الوقت الذي تتطلب فيه حوكمة البرامج الدخول في شراكات فاعلة وحقيقية مع القطاع الخاص، باعتباره حلقة الوصل ونقطة الالتقاء لتنفيذ حزم المبادرات؛ وهو ما عمل عليه الصندوق خلال الفترات الماضية.

وأضاف أن الصندوق عقد عددًا من ورش العمل لتطوير استراتيجيته؛ بهدف تطوير برامج الدعم والممكنات الموجهة للقوى الوطنية، من أجل تمكينه من القيام بدوره في توليد فرص العمل، وتحسين وتطوير البرامج التأهيلية والتدريبية.

يذكر أن ملتقى لقاءات جدة 2019، حظي بمشاركة عـدد مـن المختصين والمهتمين في تنميـة المـوارد البشـرية، والكـوادر الوطنيـة المؤهلة وممثلـي القطـاع الخـاص، ومسؤولي الأجهزة الحكوميـة ذات العلاقـة بسـوق العمـل؛ بهدف التعريف عن الخدمات والتسهيلات التي يقدمها صندوق “هدف”.

تقام خلال يومي 19، 20 أكتوبر المقبل

قمة المهنة والإرشاد الوظيفي بلندن تطرح فرصا وظيفية للمبتعثين الخليجيين في بريطانيا


تعرض قمة الخليج للمهنة والإرشاد الوظيفي والبعثات الدراسية التي تعقد بالعاصمة البريطانية لندن بمشاركة المملكة العربية السعودية، خلال يومي 19، 20 أكتوبر المقبل، فرصًا وظيفية ..

تعرض قمة الخليج للمهنة والإرشاد الوظيفي والبعثات الدراسية التي تعقد بالعاصمة البريطانية لندن بمشاركة المملكة العربية السعودية، خلال يومي 19، 20 أكتوبر المقبل، فرصًا وظيفية لطلاب البعثات الخليجيين.

يأتي ذلك عبر اللقاءات التي ستعقد بين الجهات الموظِّفة والطلاب وفق التخصصات المطلوبة، وتشهد فعاليات قمة الخليج للمهنة والإرشاد الوظيفي والبعثات الدراسية مشاركة دولة الإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان ومملكة البحرين ودولة الكويت، ويتضمن المعرض أجنحة تشمل عددًا من الجامعات والمؤسسات العالمية ذات الصلة.

وتهدف قمة الخليج للمهنة والإرشاد الوظيفي والبعثات الدراسية التي تعد الأولى من نوعها، لتوفير عديد من الفرص الوظيفية للخريجين من أبناء الدول الخليجية والمتوقع تخرجهم من الجامعات البريطانية، وذلك من خلال لقاءاتهم بالجهات الموظِّفة من مؤسسات الأعمال العامة والخاصة، بالإضافة الى تنظيم لقاءات مع كبريات الجامعات البريطانية والدولية ومراكز التدريب للاستفادة من الفرص المتاحة من بعثات التعليم والتدريب والتطوير أو فرص الالتحاق بالجامعات للطلاب.

كما يناقش المشاركون فيقمة الخليج للمهنة والإرشاد الوظيفي والبعثات الدراسية مستقبل التوظيف للمناصب القيادية في الخليج، وكذلك بناء الشخصية القيادية وحضورها وتأثيرها في سوق العمل، كما تتخلّل القمة فعالية «يوم المهنة» الذي يتضمن معرضًا مصاحبًا للقطاعات الحكومية والشركات الخليجية الكبرى لعرض فرصها التوظيفية، ويتخلله ورش عمل عديدة لكبريات المؤسسات الخليجية وبيوت التدريب والإرشاد الوظيفي، فضلًا عن فعاليات ثقافية أخرى وحفل توزيع الجوائز للمؤسسات الحكومية الخليجية على إنجازاتها في التعليم والابتعاث والتوظيف ويتيح المنظمون المشاركة للجهات الراغبة عبر الرابط: http://www.gulfeducation.co.uk/

بحضور أمين المنتدى الدولي للطاقة الدكتور سون شيانشنج

برعاية وزير الداخلية.. انطلاق فعاليات مؤتمر “سعودي أوفسك” بالرياض (صور)


تحت رعاية وزير الداخلية، رئيس الهيئة العليا للأمن الصناعي الأمير عبدالعزيز بن سعود، افتتح مساعد الوزير لشؤون العمليات الفريق أول سعيد بن عبدالله القحطاني، اليوم ..

تحت رعاية وزير الداخلية، رئيس الهيئة العليا للأمن الصناعي الأمير عبدالعزيز بن سعود، افتتح مساعد الوزير لشؤون العمليات الفريق أول سعيد بن عبدالله القحطاني، اليوم الإثنين، المؤتمر السعودي الدولي للسلامة من الحرائق النفطية «سعودي أوفسك 2019»، والمعرض المصاحب له في أحد فنادق الرياض.

وتنظّم المؤتمر، الأمانة العامة للهيئة العليا للأمن الصناعي بوزارة الداخلية على مدى يومين، وذلك بحضور أمين عام المنتدى الدولي للطاقة الدكتور سون شيانشنج، وأمين عام الهيئة العليا للأمن الصناعي العميد محمد بن علي الهبدان، وعدد من المختصين في السلامة الصناعية.

بدأ حفل الافتتاح بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم عرض مرئي تعريفي بموضوع المؤتمر.

وقال أمين عام الهيئة العليا للأمن الصناعي، في كلمته، إنَّ المؤتمر والمعرض المصاحب له سيستعرضان دور المرافق العامة في تنشيط قدرة صناعات النفط والغاز والبتروكيماويات في المملكة، ومنطقة الشرق الأوسط في الوقاية والسلامة من كوارث الحرائق، والاستعداد والاستجابة لها ضمن إطار «رؤية 2030».

وأكَّد حرص الهيئة العليا للأمن الصناعي على تحقيق تطلعات حكومة خادم الحرمين الشريفين بالارتقاء بإجراءات السلامة الوقائية، ومواجهــة أخطــار حرائـق النفـط والغـاز، من خلال تطوير السياسات والخطط والتعليمات الفنية والهندسية والتنظيمية اللازمة لحماية المرافق النفطية والصناعية، وتوفير أسباب السلامة والوقاية من الحرائق.

وتعد جلسات المؤتمر العامة، من أهم برامج «سعودي أوفسك 2019»، وهي مقسمة إلى ثلاثة محاور، الأول بعنوان «كوارث الحريق في صناعات النفط والغاز والبتروكيماويات: حقائق وأرقام وحلول»، والثاني «أفضل الممارسات والابتكارات في مجال الوقاية من حرائق النفط والغاز»، والثالث «تعزيز ثقافة السلامة من الحرائق في صناعة النفط والغاز والبتروكيماويات من منظور المجتمع الدولي».

ومن المتوقع أن يشارك 350 شخصًا في ستة برامج تدريبية متخصصة لتلبية المتطلبات التدريبية لشركات النفط والغاز والصناعات البتروكيماوية ومحطات معالجة الكهرباء، وقد تم إعداد البرامج لسد الفجوة التدريبية في مجال السلامة من الحرائق، وطرح الحلول العملية القابلة للتطبيق لرفع مستوى الكفاءة .

أقيم خلال الفترة من 10 إلى 13 سبتمبر الحالي

حلول الدفاع لشركة (AEC) السعودية تحظى باهتمامٍ واسعٍٍ في معرض معدات الدفاع والأمن بلندن


اختتمت شركة الإلكترونيات المتقدمة (AEC) التابعة للشركة السعودية للصناعات العسكرية (SAMI) مشاركتها الناجحة في فعاليات معرض معدات الدفاع والأمن الدولي(DSEI) 2019 ، في أرض المعارض ..

اختتمت شركة الإلكترونيات المتقدمة (AEC) التابعة للشركة السعودية للصناعات العسكرية (SAMI) مشاركتها الناجحة في فعاليات معرض معدات الدفاع والأمن الدولي(DSEI) 2019 ، في أرض المعارض (إكسيل) بالعاصمة البريطانية لندن خلال الفترة من 10 إلى 13 سبتمبر الحالي.

وقد شهد المعرض الدولي المتخصص في صناعات الدفاع والأمن استعراض مجموعة متنوعة من منتجات شركة الإلكترونيات المتقدمة (AEC)، والتي شملت: منتجات وحلول الإلكترونيات العسكرية ومنظومة القيادة والتحكم والاتصالات والاستطلاع C4ISR ، والحروب الإلكترونية، وإلكترونيات الطيران. بالإضافة إلى ذلك، وقعت الشركة اتفاقية تعاون مع شركة “إل 3 هاريس تكنولوجيز” في مجال أنظمة المشبهات لمنظومات الطائرات العمودية داخل المملكة العربية السعودية. وحضر حفل التوقيع معالي الأستاذ أحمد بن عقيل الخطيب، رئيس مجلس إدارة الشركة السعودية للصناعات العسكرية SAMI، والأستاذ عبدالعزيز الدعيلج، الرئيس التنفيذي لشركة الإلكترونيات المتقدمة AEC، ود. أندرياس شوير، الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للصناعات العسكرية SAMI، والأستاذ ليني جينا، رئيس التدريب العسكري بشركة “إل 3 هاريس تكنولوجيز”.

وبهذه المناسبة، صرح الأستاذ عبدالعزيز الدعيلج، قائلاً: “نحن فخورون في شركة الإلكترونيات المتقدمة AEC بالنجاح الكبير الذي تكللت به مشاركتنا في هذا الحدث الدولي البارز، حيث استقطب جناحنا عدداً كبيراً من الزوار والمهتمين، وحظيت حلولنا بتقدير واسعٍ من قبل زوار المعرض من العديد من دول العالم. وأتاح لنا المعرض كذلك منصة مميزة للدخول في شراكة استراتيجية ستساعدنا على تعزيز إسهامنا في تحقيق رؤية المملكة 2030 المتمثلة في توطين 50 بالمائة من إنفاقها العسكري والأمني من خلال تطوير قطاعٍ صناعاتٍ عسكريةٍ محلي قويٍ ومستدام. من جهة أخرى، سنبني على علاقتنا مع إل 3 هاريس تكنولوجيز للمساعدة في تطوير الكفاءات المحلية في هذا المجال، وخلق فرص عمل جديدة في السوق السعودية”.

كما زار شركة الإلكترونيات المتقدمة عدداً من كبار الشخصيات، على رأسهم صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن بندر بن سلطان، سفير المملكة العربية السعودية لدى المملكة المتحدة، ورئيس مجلس إدارة الشركة السعودية للصناعات العسكرية SAMI، معالي الأستاذ أحمد بن عقيل الخطيب.

وكانت شركة الإلكترونيات المتقدمة AEC قدمت لجمهور المعرض على مدى أيامه الأربعة مجموعةً من حلول الأمن السيبراني الرائدة؛ من بينها: مركز إدارة العمليات الأمنية (SOC)، وإدارة المعلومات الأمنية، والعمليات المتعلقة بإدارة أحداث الأمن السيبراني (SIEM)، وتقنيات إدارة الأساطيل العسكري المتقدمة “مدار”، والأنظمة المضادة للطائرات المسيّرة (Drones)، ونظام المراقبة الجوية AOS، كما سلطت الضوء على قدراتها العالية في قطاعات الصيانة والإصلاح والتشغيل MRO، وصيانة إلكترونيات طائرات “تايفون”.

64 مليار دولار ضمن خطة المملكة للاستثمار في قطاع الترفيه

السعودية تستضيف أكبر حدث يجمع المختصين في قطاع الفعاليات بالشرق الأوسط


ضمن خطتها الاستراتيجية لتصبح الوجهة الأولى للفعاليات والمعارض الكُبرى في منطقة الشرق الأوسط بحلول عام 2020م، تستعدُ المملكة العربية السعودية لاستضافة المعرض السعودي للفعاليات، الحدث ..

ضمن خطتها الاستراتيجية لتصبح الوجهة الأولى للفعاليات والمعارض الكُبرى في منطقة الشرق الأوسط بحلول عام 2020م، تستعدُ المملكة العربية السعودية لاستضافة المعرض السعودي للفعاليات، الحدث الأهم من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، والذي سيعقد يومي 25 – 26 سبتمبر 2019 في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض، وسيجمعُ تحت مظلّته المختصين في قطاعي الفعاليات والترفيه من كل أنحاء العالم.

وعلى مدار يومين كاملين ممتلئين بالفعاليات والأنشطة، سيستعرض مجموعة من المتحدثين من أبرز قادة صناعة الترفيه في المنطقة أهم ما وصلت إليه هذه الصناعة، ومنهم السيد محمد تيم – الرئيس التنفيذي لشركة “entourage” للتسويق والفعاليات، الذي سيسلّط الضوء على كيفية توظيف الكوادر المؤهّلة للارتقاء بقطاعي الفعاليات والترفيه في المملكة العربية السعودية، إلى جانب “فيليب وريد” – الرئيس التنفيذي لشركة “Cheesecake Digital”، الذي سيقدم أفكاراً حول”الشروع في الألعاب الإلكترونية”، و”سوجوي شيريان” – الرئيس التنفيذي لشركة “Option 1 Event Services”– الذي سيتحدث عن الابتكار في خدمات هذه الصناعة والمستقبل في تكنولوجيات الفعاليات والأحداث.

وعن قيام المملكة العربية السعودية باستضافة هذا الحدث، تحدّث عمار داجينوالا – مدير المعارض في شركة إنفورما الشرق الأوسط – قائلاً: “يمتلك قطاع تنظيم المعارض والفعاليات في المملكة العربية السعودية ركائز ومقومات صلبة، تحرّك عجلة نموّه إلى الأمام، ولذا فإن إقامة مثل هذا الحدث الضخمّ سيشكّل نقطة التقاء هامة للمختصين في قطاعي الفعاليات والترفيه؛ للاطلاع على أحدث التطورات العالمية في هذين المجالين، وتبادل الخبرات المتنوعة في كيفية مواجهة التحديات التي تبرز في الأسواق”، وأضاف السيد عمّار :”سيشكّل المعرض فرصة فريدة من نوعها للمشاركين للتعرّف إلى أحدث الاتجاهات التي تقود صناعة الفعاليات والأحداث المحليّة، واكتساب الخبرة من روّاد هذا القطاع، فضلاً عن الاستفادة من جلسات وندوات إعلامية تحمل في جعبتها الكثير من الأمور الهامة المتعلّقة بهذا المجال”.

وعن حجم الاستثمار الذي تقدّمه المملكة للارتقاء بقطاعي تنظيم المعارض والفعاليات، أبدى داجينوالا تفاؤله الكبير قائلاً: “تدرك الهيئة العامة للترفيه في المملكة حجم الإمكانيات الكبيرة التي تمتلكها كافة المدن السعودية، لذا ستستثمر بما يزيد عن 64 مليار دولار في قطاع الترفيه في العقد المقبل؛ الأمر الذي سيحدث نقلة نوعية في صناعة الأحداث والترفيه، ليس في المملكة وحسب، بل في المنطقة بأسرها”. وأضاف:”تكتشف المملكة كلّ يوم فرصاً جديدة تؤهّلها لدفع عجلة التنمية بما يعزّز الاقتصاد الوطني، وتطوير قطاعي المعارض والترفيه هو جزء لا يتجزأ من مسيرة الإصلاح الشاملة لتحقيق رؤية 2030م”.

وسيشتمل المعرض السعودي للفعاليات على أكثر من 25 جلسة تعليمية وترفيهية، وجلسات مناقشة، تغطي كل ما يتعلّق بصناعة الأحداث في المملكة بما في ذلك: آخر تطوّرات الأسواق، التأشيرات واللوائح والاتجاهات، فعاليات الرياضة الإلكترونية، خدمات الضيافة، التسويق، وأحدث تكنولوجيات الفعاليات وغيرها المزيد، وسيحصل المشاركون على فرصة للتواصل مع أكثر من 2000 فعالية، ومتخصّصين في مجال الترفيه، و 50 من قادة الصناعة المبتكرين، بما في ذلك المنظّمون والمختصون في مجال الترفيه والتسويق والعلاقات العامة والإبداعيون وخبراء العمليات وتقنية الأحداث ومقدمو الحلول وغيرهم أصحاب المصلحة.

يذكر أنّ المملكة العربية السعودية ووفقاً لبرنامج التحوّل الوطني الذي وضعته لتحقيق رؤية 2030، ستهدف إلى زيادة إنفاق الأسر على الأنشطة الترفيهية والثقافية داخل البلاد من 2.9% إلى 6% بحلول عام 2030م.

بتنظيم من صندوق تنمية الموارد البشرية

مشعل بن ماجد يشهد إطلاق فعاليات ملتقى لقاءات جدة 2019.. غدًا


يشهد صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد ،محافظ جدة، غدًا الاثنين الموافق الـ16 من سبتمبر الجاري، ملتقى لقاءات جدة 2019، بتنظيم صندوق تنمية الموارد ..

يشهد صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد ،محافظ جدة، غدًا الاثنين الموافق الـ16 من سبتمبر الجاري، ملتقى لقاءات جدة 2019، بتنظيم صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف“، وبالشراكة مع أطراف العمل، المقرر إقامته بمركز جدة للمنتديات والفعاليات ، وذلك تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل ، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة.

ومن المنتظر أن تستمر فعاليات ملتقى لقاءات جدة 2019 على مدار 3 أيام، علمًا بأنه يستهدف منشآت القطاع الخاص، والباحثيـن والباحثات عن عمل، وطـلاب المرحلـة الثانوية فما فوق، وموظفـي وموظفات القطاع الخاص ورواد ورائدات الأعمال، على أن يشارك فيه عـدد مـن المختصين والمهتمين في تنميـة المـوارد البشـرية والكوادر الوطنيـة المؤهلة وممثلي القطاع الخاص، ومسؤولي الأجهزة الحكومية ذات العلاقة بسوق العمـل.

الجدير بالذكر أن ملتقى لقاءات جدة 2019 يهدف إلى التعريف بالخدمات والتسهيلات التي يقدمها صندوق تنمية الموارد البشرية ” هدف “، كما يصاحبه معرض لتوظيـف الباحثين والباحثات عن العمل في المنشآت المشـاركة في الملتقى، وورش عمل توعوية للمشاركين، إضافةً إلى مجموعة من المحاضرات والندوات التخصصية المختلفة وإتاحة فرص تمكين وتأهيل وتدريب وتوظيف الشباب والتي تسهم في دعم الاقتصاد الوطني، وبناء قاعدة بيانات بالمختصين وأصحاب العلاقة في سوق العمل، كما يتيح عددًا من الخدمات والبرامج من أبرزها المواءمة وتوجيه طلاب العمل للفرص الوظيفية المناسبة لهم من خلال نظام إلكتروني.