المرجع الإعلامي الأول للمؤتمرات والتطوير في السعودية والخليج

الخميس - 17 محرم 1441 هـ , 19 سبتمبر 2019 م - اخر تحديث: 18 سبتمبر 2019 - 04:50 م

شركة إعلام وأكثر الاستشارية

المدينة-المنورة

شتيوي الغيثي والنهاري و الرحيلي ألقوا مجموعة قصائد وطنية

شعراء يتغنون بالوطن في أصبوحة كلية اللغة العربية بالجامعة الإسلامية


نظمت كلية اللغة العربية بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة الأربعاء (19 محرم 1441هـ) لقاء شعريًا في قاعة الإبداع بالكلية بعنوان: “أصبوحة وطن” بمناسبة الذكرى الـ 89 ..

نظمت كلية اللغة العربية بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة الأربعاء (19 محرم 1441هـ) لقاء شعريًا في قاعة الإبداع بالكلية بعنوان: “أصبوحة وطن” بمناسبة الذكرى الـ 89 لليوم الوطني للمملكة بحضور عميد الكلية الدكتور ماهر الرحيلي وعدد من منسوبي الكلية وطلابها.

وشارك في الأصبوحة الشاعر معبر النهاري، والذي ألقى أربع قصائد وطنية، كما شارك الشاعر يوسف الرحيلي عضو نادي المدينة الأدبي والذي تميزت قصائده التي ألقاها بدقة وصفه التاريخي لتوحيد المملكة العربية على يد المؤسس الملك عبدالعزيز طيب الله ثراه ومسيرة الملوك من بعده ودورهم العظيم في مواصلة نهضة المملكة العربية السعودية.

واختتم الشاعر شتيوي الغيثي الفائز بجائزة بالمركز الثالث في مسابقة شاعر عكاظ لهذا العام، بعدد من القصائد الوطنية التي غذّت مسامع كل من حضر، فكان مسك الختام الذي اختُتم به هذه الأصبوحة السنوية التي تقيمها كلية اللغة العربية بمناسبة اليوم الوطني، تعزيزاً لدور الجامعة الإسلامية في إحياء المحافل الوطنية ودورها في المشاركات المجتمعية المختلفة.

وفي نهاية اللقاء كرّم عميد الكلية المشاركين من الشعراء بدروع تقديرية، كما أطلعهم على معرض كلية اللغة العربية وأخذهم في جولة على مرافقها.

يذكر أن الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة كانت قد استضافت مؤخرا لقاء قيادات التعليم الجامعي للعام الجامعي 1441هـ والذي ناقش حوالي 90 مبادرة وبرنامج عمل، وذلك ضمن جهود وآليات إسهام قطاع الجامعات والبحث والابتكار بوزارة التعليم في تحقيق رؤية المملكة 2030 وذلك بحضور وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ الذ ألقى كلمة خلال اللقاء أكد فيها على دعم خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- المالي والمعنوي للتعليم الجامعي؛ لتحقيق أهدافه علمياً وبحثياً ومجتمعياً.

وسط حضور عدد من المهتمين وأصحاب الأعمال السعوديين

السويلم في لقاء بجامعة طيبة: حقوق الملكية الفكرية في السعودية عمرها 80 عاما


نظمت جامعة طيبة ممثلة في وكالة الجامعة للأعمال والإبداع المعرفي لقاء بعنوان “حقوق الملكية الفكرية” , تحدث فيه معالي مدير الجامعة الدكتور عبد العزيز السراني ..

نظمت جامعة طيبة ممثلة في وكالة الجامعة للأعمال والإبداع المعرفي لقاء بعنوان “حقوق الملكية الفكرية” , تحدث فيه معالي مدير الجامعة الدكتور عبد العزيز السراني والرئيس التنفيذي للهيئة السعودية للمكية الفكرية الدكتور عبدالعزيز السويلم وسط حضور عدد من المهتمين وأصحاب الأعمال السعوديين.

وأوضح معالي مدير جامعة طيبة الدكتور عبدالعزيز السراني أن الجامعة حريصة على إعادة منظومة البحث العملي وتطويرها، وزيادة الأعمال الابتكارية في هذا العام، كما تحرص الجامعة على المساهمة في بناء مجتمع يعزز التنمية المستدامة واقتصاديات المعرفة من خلال تعليم متميز وبحوث نوعية وشراكة مجتمعية في بيئة محفزة للتعلم والإبداع.

وأكد معاليه أن الجامعة ترتكز على عدة منظومات تسهم في تحقيق تطوير الجامعة من ضمنها مبادرة وزارة التعليم في برنامج التحول الوطني التي تركز على تحويل البحث العلمي إلى منتجات اقتصادية ودعم كل المشاريع التي تقدمها الجامعات في هذا الاتجاه، كما ذكر معاليه عددا من المشاريع التي تعمل عليها شركة وادي طيبة.

وأضاف معاليه أن الجامعة تسعى إلى تمكين الطاقة المتجددة من المساهمة الفاعلة، مضيفا بأن قسم البحث والتطوير والابتكار أعتمد على دعم انتشار تقنية الطاقة، وملائمة تقنيات الطاقة للحالة البيئية المحلية السعودية، واستغلال المصادر الطبيعة.

وبين الرئيس التنفيذي للهيئة السعودية للملكية الفكرية الدكتور عبد العزيز بن محمد السويلم أن حقوق الملكية الفكرية لا تقتصر على براءات الاختراع فقط؛ بل تشمل العلامات التجارية، وحقوق المؤلف، والأصناف النباتية، والتصاميم الصناعية، منوها بأن السعودية أصبحت اليوم رائدة في مجال حقوق الملكية الفكرية على مستوى العالم، وأن عمر حقوق الملكية الفكرية في السعودية 80 عاما.

واستعرض الدكتور السويلم الرسالة والأهداف الاستراتيجية التي تسعى الهيئة السعودية للملكية الفكرية للوصول لها والمتمثلة في إعداد الاستراتيجية الوطنية للملكية الفكرية، وتطوير الأنظمة المتعلقة بالملكية الفكرية، وتوفير المنتجات والخدمات بكفاءة وجودة عالية، والرفع من مستوى الوعي بحقوق الملكية الفكرية، وتوجيه منظومة الملكية الفكرية في المملكة، وتوفير المعلومات المتعلقة بهذا المجال، والتعاون مع جهات إنفاذ الملكية الفكرية، والمنظمات ذات العلاقة.

واختتم اللقاء وكيل الجامعة للأعمال والأبداع المعرفي الدكتور سلطان العمري موضحا أن وكالة الجامعة للأعمال والأبداع المعرفي تعتمد على السياسة العامة للجامعة لقطاع الأعمال والابداع ولتنمية مواردها الذاتية وتوفير إيرادات متنوعة وإيجاد بيئة محفزة للمشاريع الإبداعية والريادية مع تعزيز وتقوية ارتباط الجامعة بالقطاع الخاص وتوثيق العلاقة مع شركاء استراتيجيين وجذب رؤوس الأموال التي تساهم في تنمية موارد الجامعة ودعم مشاريعها التطويرية في التعليم والبحث العلمي وتنمية المجتمع، وذلك من خلال رؤية واضحة ورسالة متميزة وأهداف طموحة للوكالة.

بحضور المرزوقي ومديري ووكلاء الجامعات

وزير التعليم يدشن لقاء قيادات التعليم الجامعي في الجامعة الإسلامية (صور)


دشّن معالي وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ مساء أمس الجمعة، لقاء قيادات التعليم الجامعي والذي يقام حالياً بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، وذلك ..

دشّن معالي وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ مساء أمس الجمعة، لقاء قيادات التعليم الجامعي والذي يقام حالياً بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، وذلك بحضور معالي نائب الوزير للجامعات والبحث والابتكار الدكتور حاتم بن حسن المرزوقي، ومديري ووكلاء الجامعات.

وألقى سعادة مدير الجامعة الإسلامية المكلف الدكتور عبدالله بن محمد العتيبي كلمة رحّب فيها بالحضور في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة التي وصفها بأنها “جامعة الثقافات المتنوعة”. وقال: إنها هدية المملكة العربية السعودية للعالم أنشأها الملك سعود قبل 60 عاماً، وخرجت حتى اليوم أكثر من 70 ألف خريج من 200 بلد وإقليم، عادوا إلى بلادهم سفراء سلام وسواعد بناء وكان منهم العلماء والسفراء والوزراء يحملون رسالة الخير والسلام والنور من بلد الخير والنور والسلام.

وعرض الدكتور عبدالله بن محمد العتيبي خلال حفل الافتتاح عدداً من منجزات الجامعة التي تحققت بفضل دعم حكومة خادم الحرمين الشريفين للتعليم. وشاهد الحضور فيلماً وثائقياً حول دور الجامعة ونشاطاتها ومنجزاتها التعليمية. كما تجول معالي وزير التعليم والحضور في معرض الثقافات الذي يمثّل جانباً من التنوع في جنسيات الطلاب، كما اطلعوا على حاضنة أعمال باب المدينة.

من جهة أخرى يعقد قيادات التعليم الجامعي اليوم السبت ورشة العمل التي يناقشون فيها عدداً من المبادرات والبرامج في إطار تعزيز المكانة العلمية والبحثية والمجتمعية للتعليم الجامعي في المملكة على المستويات المحلية والإقليمية والدولية.

وزير التعليم يكشف ملامح جامعات المستقبل

لقاء قيادات التعليم الجامعي يبحث 90 مبادرة وبرنامج عمل تعزز مستهدفات رؤية 2030 (صور)


ناقش لقاء قيادات التعليم الجامعي للعام الجامعي 1441هـ والذي استضافته الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة يومي 14-15 محرم الحالي حوالي 90 مبادرة وبرنامج عمل، وذلك ضمن ..

ناقش لقاء قيادات التعليم الجامعي للعام الجامعي 1441هـ والذي استضافته الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة يومي 14-15 محرم الحالي حوالي 90 مبادرة وبرنامج عمل، وذلك ضمن جهود وآليات إسهام قطاع الجامعات والبحث والابتكار بوزارة التعليم في تحقيق رؤية المملكة 2030.

وألقى معالي وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ كلمة خلال اللقاء أكد فيها على دعم خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- المالي والمعنوي للتعليم الجامعي؛ لتحقيق أهدافه علمياً وبحثياً ومجتمعياً.

وقال إن الوزارة تتجه إلى دعم مؤسسي للجامعات وبعض المشاريع الموجهة نحو الحاجات الوطنية، مبيناً أنه سيتم توفير البيانات والتقارير والتحليلات اللازمة لخلق استراتيجيات بحثية تمكن الجامعات من التمايز فيما بينها، ومعرفة حاجاتها وتوجيه الدعم المناسب لخلق قيمة حقيقية للبحوث والابتكارات.

وأضاف أن الوزارة بكافة قطاعاتها تتجه بخطوات متسارعة نحو أتمتة عملياتها، ومنها بوابة القبول الموحد ومنصة “مؤهل” ومنظومة “جامعة”، مؤكدًا على أن ذلك يعد حاجة مُلحّة وآنية. مشيراً إلى أهمية الترشيد في بعض التخصصات التي لم يعد لها حاجة في سوق العمل، واستبدالها بأخرى مطلوبة.

وأكد وزير التعليم أن الوزارة تسعى إلى وضع آليات ومنصات لربط البحوث والابتكارات في الجامعات بالشركاء والممكنين، والتأكد من ارتباط دورة “خلق القيمة” التي تمهد لتحول القيمة الفكرية إلى قيمة اقتصادية واجتماعية وإنسانية، لافتًا إلى أن الجامعة مؤسسة اجتماعية كما هي مؤسسة تعليمية ودور الجامعات في الخدمة المجتمعية أساس ويندرج ضمن معايير التصنيفات العالمية للجامعات، منوهاً بالجامعات التي لمعت في تصنيف شانغهاي للجامعات ARWU لعام 2019م، آملاً أن يكون العدد أكبر والمراكز متقدمة أكثر في التصنيفات القادمة.

وشدد آل الشيخ على أهمية أن تكون صناديق الدعم داخل الجامعات محوكمة ماليًا وقانونيًا، موضحًا أن من ملامح الجودة في العمل المؤسسي هو السعي الدؤوب إلى التخلص من السلبيات التي تعزز الضعف.

وقال إن الجامعات تمثل الجسر الأخير والأهم لعبور الطلاب والطالبات ليس إلى سوق العمل فحسب، بل إلى الحياة بأكملها، مشيدًا بما حظي به الطالب الجامعي من استقبال مع بدء العام الجديد من قبل مدراء الجامعات وأعضاء هيئة التدريس.

وأضاف أن الوزارة تعي أن الجامعات متباينة في طاقاتها وقدراتها، بالرغم أن الجميع يتوسم أن تكون مخرجات جميع الجامعات تنافسية دوليًا.

وأشار إلى أن كليات التربية تعد المرتكز الأساس لمعلم المستقبل والوزارة تثق في قدرة الجامعات على إنتاج المعلم الأنموذج. مبينًا أن تقييم أداء الطلاب الجامعيين مفصل هام في جودة المخرجات، كما أن جودة التعليم مرهونة في أهم أركانها إلى التقويم الموضوعي الصادق الذي يقيس نواتج التعلم المفترض قياسها.

وشدد معالي وزير التعليم على أن التعليم العام والجامعي هما الميدان الأول لإعداد الرياضيين، حيث إنه لن يكون مستوى الرياضة عاليًا مالم تكون البدايات جيدة وجادة، والجامعات تعد الحاضنة الأهم لهذه البدايات. مضيفًا أن لدى الوزارة مبادرات للجامعات الحكومية في برنامج جودة الحياة وبرنامج تطوير الصناعات الوطنية والخدمات اللوجستية “ندلب” وبرنامج تنمية القدرات البشرية، متوقعًا إحداث نقلة نوعية في الجوانب التي تتناولها، بالإضافة إلى المبادرات التي ستعمل عليها الجامعات مستقبلاً.

وسعى اللقاء الذي أقيم برعاية معالي وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ وحضور نائب وزير التعليم للجامعات والبحث والابتكار ومديري الجامعات، إلى تعزيز وتطوير أداء التعليم الجامعي ورفع مستوى مخرجاته، وتمكين منظومة البحث والابتكار وريادة الأعمال، وتنمية إمكانات المكتبة الرقمية لتصبح مركزاً لمصادر المعلومات، وتطوير الرياضة الجامعية لتتواءم مع أفضل الممارسات عالميًا.

من جانب آخر قدم وكيل التعليم الجامعي الدكتور عبدالرحمن الخريف خلال ورشة العمل عرضًا تضمن مبادرات وكالة التعليم العالي والبالغ عددها 27 مبادرة تشتمل على برامج منها: تعزيز الشخصية الوطنية، وتنفيذ مستهدفات الخطة الوطنية للتوظيف في القطاعين العام والخاص وبرامج كليات المجتمع وآليات تطويرها مهنيًا وتطوير كليات التربية وبرنامج إعداد المعلم وملفات التحول الرقمي لدعم أداء الجامعات وبرامج التعليم عن بعد ومواءمة مخرجات التعليم الجامعي لاحتياجات سوق العمل.

كما استعرض وكيل الوزارة للبحث والابتكار الدكتور ناصر العقيلي مستقبل البحث والابتكار، موضحًا بأن مبادرات وكالة البحث والابتكار تتضمن 31 مبادرة وبرنامج عمل ترتكز على 4 محاور هي: تعزيز التوجهات الوطنية، تطوير منظومة البحث والابتكار في الجامعات، الربط بالصناعة والقطاع الخاص، خدمة المجتمع البحثي والريادي وصانع القرار.

وقدم المشرف العام على المكتبة الرقمية الدكتور محمد عداس عرضًا كشف فيها عن مبادرات المكتبة ودورها في دعم التعليم الجامعي، مشيرًا إلى أن مبادرات المكتبة الرقمية تشتمل على 10 مبادرات تتضمن تزويد الجامعات ببيانات الاستخدام الإحصائية لتحسين آلية العمليات التعليمية والبحثية، وإدارة الاشتراك في مصادر المعرفة الرقمية وإتاحتها، وتوفير الأدوات الرقمية اللازمة لتفعيل الاستفادة من المصادر المعرفية وتعزيز البحث العلمي.

عقب ذلك، قدم رئيس الاتحاد الرياضي للجامعات السعودية الدكتور خالد بن صالح المزيني عرضًا عن مستقبل الرياضية الجامعية واستراتيجية الاتحاد الجديدة التي تتضمن 16 مبادرة لتطوير البنية التحتية والبحوث والدراسات في هذا المجال وتحسين مشاركات الاتحاد في المسابقات المحلية والدولية وتمكين الاستثمار والرعاية بالإضافة إلى إعداد القدوة الرياضية الوطنية وتمكين القيادات التدريبية الرياضية.

برعاية وزير التعليم وحضور نائبه للجامعات

الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة تستضيف لقاء قيادات التعليم الجامعي.. غداً


يرعى معالي وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ يوم غدٍ الجمعة 14/1/1441هـ لقاء قيادات التعليم الجامعي، للعام الجامعي 1441هـ الذي تستضيفه الجامعة الإسلامية ..

يرعى معالي وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ يوم غدٍ الجمعة 14/1/1441هـ لقاء قيادات التعليم الجامعي، للعام الجامعي 1441هـ الذي تستضيفه الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة على مدى يومين، بحضور معالي نائب وزير التعليم للجامعات والبحث والابتكار، وأصحاب المعالي مديري الجامعات، إضافة إلى المسؤولين عن مكاتب تحقيق الرؤية، والمسؤولين في الجامعات عن عدد من القطاعات.

ويهدف اللقاء إلى استعراض برامج وكالة التعليم الجامعي، وبرامج وكالة البحث والابتكار، وبرامج المكتبة الرقمية السعودية، وبرامج الاتحاد الرياضي للجامعات السعودية، بالإضافة إلى مناقشة الآليات التشاركية بين الجامعات وقطاع الجامعات والبحث والابتكار بالوزارة، وجهود وآليات إسهام الجامعات في تحقيق رؤية المملكة 2030.

ويتضمن اللقاء عقد ورشة عمل تناقش: مستقبل البحث والابتكار، ومستقبل المكتبة الرقمية، ومستقبل الرياضة الجامعية، وتعرض وكالة التعليم الجامعي المبادرات والمشاريع التي تسعى من خلالها إلى وضع الاستراتيجيات والأطر التنظيمية بما يعزز ويطور من أداء التعليم الجامعي، ويرفع من مستوى مخرجاته، وكذلك وكالة البحث والابتكار التي تعمل على صياغة الفكر في منظومة البحث والابتكار وريادة الأعمال، وتمكين الجهات ذات العلاقة، من خلال إعداد السياسات وتوفير الدعم اللازم، بما يحقق الأولويات الوطنية، فيما تهدف مبادرات ومشاريع الاتحاد الرياضي للجامعات إلى تطوير الاتحاد؛ ليعمل على نحو مؤسسي ويكون بيت خبرة من خلال إحداث نقله نوعية للرياضة الجامعة يرتفع فيها نسبة المشاركين بجميع مستوياتهم وأهدافهم، وتتحقق فيها عدالة الفرص بين الجنسين وبين الممارسين، كما يتحقق من خلالها التمثيل الدولي الذي يلائم مكانة وإمكانيات المملكة. وتستعرض المكتبية الرقمية السعودية خلال اللقاء المبادرات والمشاريع التي تسعى عن طريقها لرفع كفاءة البنية التحتية للبوابة الموحدة، وحوكمة الإجراءات، ووضع اللوائح والأنظمة والسعي في تحويل المكتبة الرقمية إلى مركز وطني لمصادر المعلومات الرقمية.

وتتضمن جدول أعمال الورشة: مناقشة مواءمة مخرجات التعليم الجامعي لاحتياجات سوق العمل، ومناقشة بوابة القبول الموحد، ومنصة قياس مخرجات التعليم العالي، وبرامج كليات المجتمع وآليات تطويرها مهنيا، وتطوير كليات التربية وبرنامج إعداد المعلم، وغيرها من البنود في إطار تعزيز المكانة العلمية والبحثية والمجتمعية للتعليم الجامعي في المملكة العربية السعودية على المستويات المحلية والإقليمية والدولية.

من خلال الذكاء الاصطناعي وتبني مبادرة المكتبات الرقمية

أكاديميون وخبراء يدعون إلى تعزيز مفاهيم الإبداع والابتكار في المكتبات العامة (صور)


دعا مشاركون في الجلسات العلمية باليوم الثالث والأخير لمؤتمر “الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات” والذي نظمه مجمع الملك عبد العزيز للمكتبات الوقفية بالتعاون مع الجامعة ..

دعا مشاركون في الجلسات العلمية باليوم الثالث والأخير لمؤتمر “الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات” والذي نظمه مجمع الملك عبد العزيز للمكتبات الوقفية بالتعاون مع الجامعة الإسلامية بمركز الملك سلمان الدولي للمؤتمرات بالمدينة المنورة برعاية خادم الحرمين الشريفين، إلى دعم جهود مؤسسات المجتمع المختلفة والجمعيات والاتحادات المهنية لتعزيز نشر مفهوم الإبداع والابتكار بين العاملين في مجال المكتبات، والاستفادة من هذه المفاهيم الإدارية الحديثة؛ من خلال إقامة وتنفيذ المؤتمرات والندوات لتعزيز تطبيقها في بيئة المكتبات، وإعداد وتنظيم اللوائح والمعايير والإجراءات الخاصة بها.

مؤكدين على أهمية سعى المكتبات ومراكز المعلومات لمواكبة كل ما هو جديد في عالم التقنية والذكاء الاصطناعي وتوظيفها في خدمة الباحثين، بالإضافة إلى تبني مبادرات المكتبات الرقمية على غرار التجارب العالمية التي أثبتت كفاءة وقدرة عالية في إثبات وجودها وتفعيل خدماتها، مثل: المكتبة الرقمية بمكتبة نيويورك العامة ومكتبة جامعة نانيانج بسنغافورة، ومكتبة كاليفورنيا الرقمية، ومكتبة الأطفال العالمية بأمريكا، ومكتبة كنتاكي الافتراضية.

مراكز استكشافية

ففي بداية جلسات الأربعاء (12 محرم 1441هـ) اليوم الثالث والأخير من المؤتمر، قالت الدكتور ناهد نصر الدين عزت أستاذ علم الجمال إن رعاية المبدعين والمبتكرين علميًا وفنيًا والكشف عن البصمة الابداعية لديهم من أهم مقومات التنمية المستدامة للمجتمعات وتدعيمها اقتصاديًا. مشيرة إلى ضرورة الاهتمام بالمراكز الاستكشافية ذات التوجه العلمي والإبداعي في المكتبات المدرسية والعامة وتدعيمها بالبرامج والاصدارات الالكترونية لتقويتها ومساعدتها على التنمية والتطوير الذاتي وذلك لمواكبة أحدث تقنيات العصر الحديث.

طفرة تكنولوجية

وأوضحت ورقة علمية بعنوان: (جاهزية استخدام تكنولوجيا الحوسبة السحابية بالمكتبات الجامعية) أعدها الباحثتان بجامعة عبدالحميد مهري بقسنطينة نـــدى بوجـاجـة ورميساء سدوس بأن تكنولوجيا الحوسبة السحابية تعتبر طفرة متطورة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وذلك لما لها من مميزات فائقة في تطوير المؤسسات الوثائقية بصفة عامة والمكتبات الجامعية بصفة خاصة وتحقيق الجودة في تقديم الخدمة. مشيرة إلى أن تطبيق هذا النوع من التكنولوجيا شبه منعدم في البلدان النامية والتي لا تزال تعاني من نقص في دراسات الجدوى وتقييم الجاهزية التي تسبق تطبيق أي مشروع مهما كان نوعه بجانب نقص الإمكانيات المادية والمالية والقوى البشرية المؤهلة والقادرة على تبني المشروع وتسييره.

أدلة ارشادية

وأوصت ورقة بحثية أعدها للمؤتمر الدكتور صقر مويسان العتيبي الأستاذ المساعد بجامعة طيبة بالشراكة مع الباحثة بالجامعة أروى نصار الجهني، بضرورة التخطيط السليم عند إدخال أي تقنية في المكتبات الجامعية وأن يتم تفعليها كما ينبغي وتدريب وتأهيل أخصائيي المعلومات للاستفادة القصوى من التقنيات المدخلة، بالإضافة إلى عمل أدلة ارشادية لمرتادي المكتبة في استخدام الجهاز الخاص بالإعارة الذاتية لتوفير وقت وجهد المستفيد اثناء تواجده في المكتبة. مشددة على أهمية إدخال مناهج اجبارية في السنوات الاولى في الجامعة لتدريس أهم الخدمات المقدمة في المكتبات وكيفية الاستفادة منها.

الذكاء الاصطناعي

ونوهت ورقة عمل بحثية عن الذكاء الاصطناعي واستخدامه في المجالات البحثية والمعلوماتية أعدها الباحثات بجامعة الملك سعود: شروق زايد العتيبي وأمل حسن العمري وإيمان سعد الغامدي، بأهمية أن تسعى المكتبات ومراكز المعلومات لمواكبة كل ما هو جديد في عالم التقنية والذكاء الاصطناعي وتوظيفها في خدمة الباحثين. مضيفة بأن على أخصائي المعلومات تطوير خلفياتهم وقدراتهم المهنية والارتقاء بها في خضم هذه الثورات التقنية الذكية، وأن يقوم بمتابعة كل ما هو جديد بخصوص هذا النظام. مشيرة إلى أنه عند اكتمال العمل على النظام يتوجب على المكتبات ومراكز المعلومات توفير النظام للمستخدمين والتعريف به وعمل دورات للعمل عليه سواء لأخصائي المعلومات أو الباحثين.

انترنت الأشياء

ودعت الباحثة نابتي هاجر إلى الاهتمام بتقنية انترنت الأشياء من قبل أهل الاختصاص في الوطن العربي والاهتمام بإبراز مدى أهميته ودوره البارز الفعال لتقدم وتطور خدمات المكتبات ومراكز المعلومات والتحول للمكتبات الذكية.

المكتبة الرقمية

ودعت الدكتور نجلاء فتحي عويس عضو هيئة التدريس بقسم المكتبات والمعلومات كلية الآداب بجامعة حلوان بمصر إلى تبني مبادرات المكتبات الرقمية على غرار التجارب العالمية التي أثبتت كفاءة وقدرة عالية في إثبات وجودها وتفعيل خدماتها، مثل: المكتبة الرقمية بمكتبة نيويورك العامة ومكتبة جامعة نانيانج بسنغافورة، ومكتبة كاليفورنيا الرقمية، ومكتبة الأطفال العالمية بأمريكا، ومكتبة كنتاكي الافتراضية.

منهجية أجايل

وقال الدكتور حاتم أنور عبد الله عضو هيئة التدريس بقسم علوم المعلومات بكلية الآداب بجامعة بني سويف إنه يجب على المكتبات ومؤسسات المعلومات العربية أن تتبنى مبادئ منهجية “أجايل” في إنجاز المهام وتخطيط وتنفيذ خدمات المستفيدين، وتحفيز مدراء المكتبات على نشر ثقافة منهجية أجايل بين العاملين وتوعيتهم بمفهوم تلك المنهجية وما ستحققه المكتبات عند تطبيقها. مؤكدًا على أهمية تعديل التشريعات أو السياسات التي قد تعيق تطبيق منهجية أجايل داخل مؤسسات المعلومات العربية بالشكل المطلوب مثل أساليب التحفيز ونظام المكافآت حيث يجب إعدادهم بالشكل الذي يساعد على التحسين والتطوير المستمر بما يتناسب مع تطبيق منهجية العمل الجديدة.

التحفيز بالألعاب

وأوصى باحثان من كلية التربية بجامعة الأزهر، باستخدام الألعاب التحفيزية في تدعيم رسالة المكتبات المدرسية وغير المدرسية مما يعمل على تفعيل دور المكتبات في توصيل رسالتها الى جمهور المستفيدين. وقال الباحثان الدكتور أسامة محسن هندي وبهاء فتحي خليفة خلال مشاركتهما بالمؤتمر، إنه يمكن الاستفادة من البيئة الالكترونية المعدة في البحث والمدعمة بالألعاب التحفيزية كنموذج وتصور يمكن تطبيقه على مستوى المكتبات المدرسية.

ورق سليلوز

وكشفت دراسة تجريبية تطبيقية مقارنة أعدها الدكتور محمد عبد الله معروف أستاذ ترميم الآثار بجامعة سوهاج بمصر عن الاتجاهات الحديثة لتقييم استخدام المواد الطبيعية في ترميم وحفظ المخطوطات العربية القديمة، بأن ورق سليلوز المعالج بالصبغات الطبيعية من مستخلص ثمرة الحنظل وقشر الرمان، تعد إحدى المعالجات الجديدة غير التقليدية في انقاذ صفحات الكتب والمخطوطات الورقية المعرضة للتآكل والتلف الميكروبيولوجي.

المورد الأثمن

ولفت الدكتور محمد إبراهيم حسن الصبحي أستاذ علم المعلومات بكلية الحاسب الآلي ونظم المعلومات بجامعة أم القرى إلى أن المستفيدين من المكتبات العامة والخاصة لا يمثلون الهدف الوحيد من وراء الخدمات فحسب، بل إنهم أيضًا يمثلون المورد الأثمن من حيث القيمة إذا ما تم مقارنتهم بغيرهم من الموارد. مبينًا أن عصر البيانات الضخمة يتيح القدرة على استيعاب المستفيدين، والاتصال بهم اتصالًا وثيقًا، ولا يتوقف التفاعل بين المستفيدين والمكتبات عند حد تلبية احتياجات المستفيدين من المعلومات فحسب، وإنما يتعدّى حدود ذلك إلى تزويد المكتبات بصفة مستمرة بالمصادر الخاصة بالمستفيدين أيضًا.

المكتبات الخضراء

وأوضحت الدكتور مها محمد لؤي عضو هيئة التدريس بكلية الآداب بجامعة الإسكندرية أن الوعي التام بطرق توفير الطاقة وسياسات وسلوكيات إعادة تدوير مصادر المعلومات يعدان من أهم التحديات الحديثة للمكتبات. مشيرة إلى أن نشر الوعي بتلك المتطلبات الحديثة وتحقيق التوازن بينها وبين معايير ونشر قواعد وأسس الحفاظ على البيئة الخضراء، وتحقيق التنمية المستدامة الخضراء، من أهم المتطلبات المهارية لأخصائي المكتبات المعاصر، فبجانب الوعي المعلوماتي يقف أيضًا الوعي البيئي.

تعزيز الابتكار

وشدد بحث مشترك عن الابتكار ودوره في تعزيز الميزة التنافسية قدمه الدكتور محمود عبد الكريم الجندي أستاذ ورئيس قسم المكتبات والمعلومات بكلية الآداب بجامعة المنوفية بمصر، والدكتور ياسر نبوي محمود خبير التطوير المعرفي بوزارة الثقافة وتنمية المعرفة بالإمارات، على ضرورة قيام القيادات الإدارية في المكتبات بصفة عامة بدعم وتعزيز ممكنات ومقومات بيئة تبني وتطبيق الابتكار في كافة مجالات وجوانب المكتبات، والعمل على تعزيز دور وأهمية وجود المكتبة بين مؤسسات المجتمع الأخرى.

وسط إقبال لافت من قبل الحاضرين والمشاركين

مركز بحوث المدينة يعرض مخطوطاته النادرة بمؤتمر “الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات” (صور)


يشارك مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة في المعرض المصاحب للمؤتمر الدولي الذي يُنظّمه مجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية بالمدينة المنورة بالتعاون مع الجامعة الإسلامية بالمدينة ..

يشارك مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة في المعرض المصاحب للمؤتمر الدولي الذي يُنظّمه مجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية بالمدينة المنورة بالتعاون مع الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة بعنوان: “الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات” خلال المدة من 10- 12 محرم الجاري، بمركز الملك سلمان الدولي للمؤتمرات بالمدينة المنورة، ويحظى برعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله.

ويضم جناح المركز عددًا من المخطوطات النادرة والمقتنيات التراثية والإصدارات المتنوعة التي أصدرها المركز مؤخرًا وتبرز تاريخ وتراث منطقة المدينة المنورة، وقد حظيت المشاركة بإقبال لافت من قبل الحاضرين والمشاركين في المؤتمر من داخل وخارج المملكة. ويسعى الجناح إلى التعريف بأهداف المركز المتضمنة المساهمة في إعداد الدراسات والبحوث المتعلقة بالمدينة المنورة، والريادة في إتاحة المعلومات والبحوث، وتنمية الثقافة المعرفية بتاريخ المدينة المنورة وحضارتها، والتعاون المثمر مع مراكز الأبحاث والدراسات المحلية والدولية والخبراء والباحثين.

وكان صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة دشّن مساء الأثنين (10 محرم 1440هـ) افتتاح مؤتمر “الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات” الدولي والذي ينظمه مجمع الملك عبد العزيز للمكتبات الوقفية بالتعاون مع الجامعة الإسلامية بمركز الملك سلمان الدولي للمؤتمرات بالمدينة المنورة خلال المدة من 10-12 محرم 1441هـ برعاية خادم الحرمين الشريفين، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد الفيصل نائب أمير منطقة المدينة المنورة وعدد من أصحاب السمو الأمراء والمعالي والفضيلة والسعادة والأكاديميين والمتخصصين.

وألقى سموه الكريم كلمة خلال الحفل، أكد فيها على أن المؤتمر يناقش موضوعًا مهمًا ويتفاعل مع متطلبات العصر الذي تواجهنا. مضيفًا بأن مكتبات المدينة المنورة تزخر بالكتب والمصادر والمخطوطات النادرة والمقتنيات القيمة التي حظيت باهتمام وعناية الدولية.

وقال سموه: يمثل هذا الاهتمام حرص خادم الحرمين الشريفين على هذا الإرث الإنساني القيم ولهذا كان صدور الأمر السامي الكريم بتأسيس مجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية ليكون صراحًا حضاريًا يضم مجموعة من أعرق المكتبات الوقفية ويسهم بعمل الأبحاث والدراسات وتشجيع البحث العلمي في مجال اختصاصه، وتطويرها بمنهجية عملية للمحافظة على المكتبات الوقفية ذات المحتوى النادر والعناية بمقتنياتها والمحافظة عليها والتعريف بالتراث الحضاري العربي والإسلامي بالتعاون وتبادل المعلومات والمطبوعات والمحتوى مع المكتبات والهيئات المحلية والدولية.

أشادوا بفكرة إنشاء المجمعات الوقفية…

مشاركون بمؤتمر “الابتكار في المكتبات”: المسؤولية الاجتماعية وتلبية احتياجات الناس طوق النجاة للمكتبات العربية


أكد مشاركون في الجلسات العلمية باليوم الثاني لمؤتمر “الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات” والذي ينظمه مجمع الملك عبد العزيز للمكتبات الوقفية بالتعاون مع الجامعة الإسلامية ..

أكد مشاركون في الجلسات العلمية باليوم الثاني لمؤتمر “الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات” والذي ينظمه مجمع الملك عبد العزيز للمكتبات الوقفية بالتعاون مع الجامعة الإسلامية بمركز الملك سلمان الدولي للمؤتمرات بالمدينة المنورة برعاية خادم الحرمين الشريفين، على أهمية تطور الخدمات والأنشطة المقدمة في المكتبات العربية لتخرج من إطار الاطلاع الداخلي والإعارة الخارجية ولتفتح آفاقًا اجتماعية جديدة تلبي احتياجات الناس ومتطلبات العصر الحاضر.

وأشاروا إلى أن ابتكار خدمات جديدة للمكتبات كتنفيذ دورات تعلم اللغات وحلقات نقاشية لعلماء ومؤلفين وورش عمل حرفية وبرامج تعليم حاسب آلي تؤدي إلى زيادة أعداد الزوار وعدد أعضائها وزيادة مواردها المالية. موضحين بأن مكتباتنا العربية ليست بعيدة عن اللحاق بالركب العالمي بوجود مشاريع تعاونية مثل الفهرس العربي الموحد برؤيته الواضحة وخدماته المتطورة واستغلاله لأحدث التقنيات وتركيزه على تطوير الموارد البشرية. مشددين على أن استخدام المسؤولية الاجتماعية للمكتبات هو بمثابة منهج عمل وطوق نجاة للمكتبات التي باتت تعاني من مصادر التمويل المستدام وسوف تجد ضالتها في نموذج عمل المكتبات الوقفية الذي يلبي المعايير العالمية الحديثة للمسؤولية الاجتماعية المؤسسية.

تنمية المهارات

ففي بداية الجلسات الصباحية (الثلاثاء 11 محرم 1440هـ) للمؤتمر، أوضحت الباحثة في معهد الدراسات والبحوث البيئية بجامعة مدينة السادات إيمان سعيد جعفر إن وضع الخطط التدريبية اللازمة لتنمية مهارات القيادة عند مديري المكتبات وعند الصف الثاني من العاملين يسهم في تحسين جودة أداء المكتبات العامة. مشددة على أهمية التحرر من العديد من النظم البيروقراطية التي تعوق أداء مديري المكتبات وتحد من قدرتهم على الإبداع الإداري.

ضعف مواقع الانترنت

كما كشفت ورقة بحثية أعدتها الدكتورة فايزة دسوقي أحمد أستاذ علم المعلومات بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة طيبة عن ضعف مواقع المكتبات العامة العربية على الشبكة العنكبوتية، وعدم رصد برامج لدعم الشيخوخة المبدعة في مواقع المكتبات العامة العربية.

الأدوات التقنية

واستعرض الدكتور سامح نور أحمد محفوظ أستاذ مساعد بجامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل خلال الجلسات العلمية أول دراسة عربية تتناول الأدوات التقنية التي تساعد أمناء المكتبات الطبية في تقديم خدمة الطباعة ثلاثية الأبعاد بالمكتبات الطبية والأكاديمية. مشيرًا خلالها إلى ما حققته الطباعة ثلاثية الأبعاد في القطاع الطبي من قيمة في إنتاج النماذج الأولية للأفكار، وتقديم الحلول للمرضي من خلال التفكير الإبداعي.

المكتبات المدرسية

في حين أفادت الباحثة انتصار حسين الصديق مدير قسم التوثيق والأرشفة بالجهاز القومي لرعاية الاطفال الموهوبين بالسودان أن المكتبات المدرسية ضرورة في العملية التعلمية، مما يحتم تدريب المتخصصين للعمل في المكتبات المدرسية لأهميتها، وافساح المجال للمتخصصين لعمل خطط ودراسات من أجل دمجها في العملية التعلمية.

مصرف للأفكار

فيما اقترح بحث مشترك بين السعيد عزت خالد اختصاصي مكتبات مدرسية في مدرسة ابن خلدون الوطنية بمملكة البحرين والباحثة فرح سبيتي عضو هيئة تدريس بالجامعة اللبنانية، بإنشاء مصرف للأفكار الإبداعية في المكتبات، على أن يتم احتضان هذه الأفكار من قبل القائمين على هذا المصرف ودراسة كل فكرة على حدة من أجل معرفة المهارات التي تهدف إليها، ومن ثم الترويج لهذه الأفكار ونشرها على مستوى واسع بين المكتبات المدرسية حتى لا تظل حبيسة مكان أو مكتبة.

الفهرس العربي

من جانب آخر قال الدكتور صالح المسند في ورقة عمل قدمها خلال المؤتمر بعنوان: (الفهرس العربي الموحد..مبادرات إبداعية لتعزيز الابتكار والتغيير في المكتبات العربية)، إنه ينبغي أن تكون احتياجات المستفيدين المتغيرة في مقدمة اهتمامات مؤسسات المعلومات خاصة في عصر تتسارع فيه التطورات التقنية وتتقلص الموارد المالية. مضيفًا بأن مؤسسات المعلومات أثبتت أنها من أكثر المؤسسات استجابة للتطور ومواكبة متغيرات العصر.

وبين الدكتور المسند بأن مكتباتنا العربية ليست بعيدة عن اللحاق بالركب العالمي بوجود مشاريع تعاونية مثل الفهرس العربي الموحد برؤيته الواضحة وخدماته المتطورة واستغلاله لأحدث التقنيات وتركيزه على تطوير الموارد البشرية؛ وإنجازاته تشهد بذلك.

أدوات التعلم

وأوصت ورقة بحثية بعنوان: “مزايا التشبيك في الإدارة القائمة على المشروعات بالمكتبات” أعدها الباحثان: بديعة رحموني مدير مكتبة القرب ابن امسيك بالمغرب ومصطفى محمد تهامي قائم بأعمال مدير فرع الزيتون بمكتبة مصر العامة، بتفعيل أدوات التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد بين المهنيين بمجال المكتبات والمعلومات واعتبار ذلك هدفًا لتحقيق التنمية المهنية.

مبادرات جديدة

من جانبه، استعرضت مديرة مكتبة جامعة الأعمال والتكنولوجيا بجدة حنين سعود الغامدي 7 مبادرات للمكتبات الأكاديمية الراغبة في تحويل خدماتها ومصادرها إلى عنصر تفاعلي يسهم في تطوير العملية التعليمية بشكل جيد من خلال استحداث أدوات رقمية حديثة.

مفاهيم حديثة

وأوضح أحمد أمين أبو سعدة نائب مدير المكتبة القومية الزراعية المصرية أن مجمع المكتبات الوقفية يمتلك مقتنيات ينبغي العناية بها والحفاظ عليها والعمل من أجلها، والمستفيد يحتاج إلى التوجيه نحو استخدام تقنية المعلومات الحديثة والإقبال على زيارة مجمع المكتبات الوقفية. مضيفًا بأن التحول الرقمي، وإنترنت الأشياء، والحوسبة السحابية من المفاهيم الحديثة، وتخدم المجمع، كما أن أغلب الدول تولى اهتمامًا بمفاهيم تكنولوجيا المعلومات الحديثة وتعتبره اتجاهًا عامًا.

تطوير الخدمات

كما أشار الدكتور مجدي عبد الجواد الجاكي أستاذ المكتبات والمعلومات المشارك بكلية الآداب جامعة بنها بمصر في ورقة عمل بعنوان: (الابتكار الاجتماعي بالمكتبات العربية: المكتبات العامة المصرية نموذجًا) إلى تطور الخدمات والأنشطة المقدمة بالمكتبات العامة من مجرد الاطلاع الداخلي والإعارة الخارجية، فشملت مجموعة من الخدمات الاجتماعية، منها: دورات تعلم اللغات، وحلقات نقاشية لعلماء ومؤلفين، وورش عمل حرفية، وبرامج تعليم حاسب آلي إلى غير ذلك من الأنشطة الاجتماعية والتثقيفية. موضحًا بأنه يمكن للمكتبات العامة تقديم خدمات ابتكارية، مثل: إعارة الآلات الموسيقية، وأدوات الخياطة، و”إعارة الأشخاص”، للتحدث معهم من أجل الاستفادة من خبراتهم. مبينًا بأنه يمكن للمكتبات العامة المشاركة في تنفيذ مشروع: “التدابير البديلة للإيداع”، كما يمكن جعلها مكانًا “لرأب الصدع الأسري” ومكانًا لالتقاء الأب بأولاده أو الأم بأولادها حال انفصالهما. منوهًا بارتفاع مؤشرات للابتكار ببعض المكتبات العامة المصرية، واتضح ذلك في تقديمها للكثير من الأنشطة الابتكارية التي تؤدي إلى زيادة أعداد الزوار وزيادة أعداد أعضاءها وزيادة مواردها المالية.

تصميم المواقع

في حين خلصت دراسة أجرتها الدكتور وهيبة غرارمي عضو هيئة التدريس بجامعة الجزائر على بعض المكتبات الوقفية الرقمية العربية والعالمية، إلى أن تصميم المواقع تختلف درجاته بين السهولة والتعقيد على الرغم أن المستفيد اليوم يبحث على التيسير حتى لا يضطر لتصميم برامج مرافقة تسهل البحث، بجانب اقتصار كثير من المكتبات الوقفية الالكترونية على تخصص العلوم الشرعية مع أهمية تعميمها على كل التخصصات ما أمكن لذلك سبيلاً.

مجتمع المعرفة

من جانبه، أعلنت الدكتور عزة فاروق عبد المعبود جوهري أستاذ علوم المعلومات بجامعة بني سويف بمصر عن أهمية تبني المكتبات العربية لاستراتيجيات جديدة تدفع بقوة لتقوية الانخراط الفاعل للبلدان العربية في مجتمع المعرفة القائم أساسًا على التمكن من العلوم والتقنيات والمعارف والكفاءات، وعلى تعميم الاستثمار الوظيفي لتكنولوجيات الإعلام والاتصال، وتأمين التعلم مدى الحياة، وربط البحث والابتكار بالتنمية، وتحفيز القطاع الاقتصادي على الانخراط في هذه الدينامية، وتشجيع النبوغ والتفوق والتميز، وتقدير القدرات التنافسية في مختلف هذه المجالات.

المسؤولية المجتمعية

وأشار عماد محمد أبوعيد رئيس شعبة المكتبات العامة ببلدية أبوظبي إلى وجود علاقة عضوية فيما بين المكتبات والمسؤولية الاجتماعية حيث تعتبر المكتبات من أهم المؤسسات المجتمعية التي تعنى بالتنمية الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والتعليمية لكافة فئات المجتمع. مضيفًا بأن استخدام المسؤولية الاجتماعية للمكتبات هو بمثابة منهج عمل وطوق نجاة للمكتبات التي باتت تعاني من مصادر التمويل المستدام وسوف تجد ضالتها في نموذج عمل المكتبات الوقفية الذي يلبي المعايير العالمية الحديثة للمسؤولية الاجتماعية المؤسسية.

الوعي المعلوماتي

ونوهت دراسة ميدانية أجراها الدكتور عادل إسماعيل حمزة عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل بالشراكة مع الباحثة ميساء عبد اللطيف عباس، بحاجة المكتبات للعمل على إنشاء وحدات أو إدارات خاصة بالوعي المعلوماتي. مشيرة إلى أنه يجب توظيف وسائل التواصل الاجتماعي والإعلام الرقمي في الخدمات والبرامج المتعلقة بالوعي المعلوماتي في المكتبات.

مكتبات الفنون

كما قالت الباحثة في تكنولوجيا المعلومات والتوثيق دعاء محمود محمد شديد عضو هيئة التدريس بالمعهد العالي للفنون الشعبية بمصر إنه لابد من الالتفات إلى أهمية مكتبات الفنون وتطوير العاملين بها، ووضع نظام للمكتبات يتناسب مع قواعد المكتبات بشكل عام وخصوصية طبيعة هذه المكتبات بصفة خاصة.

الكتاب الإنساني

وتطرق الدكتور أحمد سعد الدين بسيوني كبير أخصائيين مكتبة الإسكندرية خلال مشاركته بالمؤتمر إلى “الكتاب الإنساني” باعتباره خدمة أساسية بالمكتبات العامة مع الحاجة إلى التوسع في تطبيقها بالعالم العربي ونشر أفكارها عبر تشجيع الباحثين على القيام بدراساتهم الاكاديمية حول المكتبة الإنسانية، وعقد ندوات ومؤتمرات قائمة بذاتها لدراسات تجارب المكتبة الإنسانية، ودعم مبادرة مكتبة الإنسان العربية، ونشرها كنموذج والاهتمام بتجاربها.

ينظمه مجمع المكتبات الوقفية برعاية خادم الحرمين الشريفين

أمير المدينة المنورة يُدشّن مؤتمر “الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات” الدولي (صور)


دشّن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة مساء الأثنين (10 محرم 1440هـ) افتتاح مؤتمر “الابتكار واتجاهات التجديد في ..

دشّن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة مساء الأثنين (10 محرم 1440هـ) افتتاح مؤتمر “الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات” الدولي والذي ينظمه مجمع الملك عبد العزيز للمكتبات الوقفية بالتعاون مع الجامعة الإسلامية بمركز الملك سلمان الدولي للمؤتمرات بالمدينة المنورة خلال المدة من 10-12 محرم 1441هـ برعاية خادم الحرمين الشريفين، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد الفيصل نائب أمير منطقة المدينة المنورة وعدد من أصحاب السمو الأمراء والمعالي والفضيلة والسعادة والأكاديميين والمتخصصين.

وألقى سموه الكريم كلمة خلال الحفل، أكد فيها على أن المؤتمر يناقش موضوعًا مهمًا ويتفاعل مع متطلبات العصر الذي تواجهنا. مضيفًا بأن مكتبات المدينة المنورة تزخر بالكتب والمصادر والمخطوطات النادرة والمقتنيات القيمة التي حظيت باهتمام وعناية الدولية.

وقال سموه: يمثل هذا الاهتمام حرص خادم الحرمين الشريفين على هذا الإرث الإنساني القيم ولهذا كان صدور الأمر السامي الكريم بتأسيس مجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية ليكون صراحًا حضاريًا يضم مجموعة من أعرق المكتبات الوقفية ويسهم بعمل الأبحاث والدراسات وتشجيع البحث العلمي في مجال اختصاصه، وتطويرها بمنهجية عملية للمحافظة على المكتبات الوقفية ذات المحتوى النادر والعناية بمقتنياتها والمحافظة عليها والتعريف بالتراث الحضاري العربي والإسلامي بالتعاون وتبادل المعلومات والمطبوعات والمحتوى مع المكتبات والهيئات المحلية والدولية.

ودعا أمير منطقة المدينة المنورة إلى إحياء روح المعرفة من خلال دور المكتبات الذي يعد مكانًا للإبداع والتعليم والثقافة والتفكير، لتمكن المطلع في الوقت نفسه من الاتصال المباشر مع المعارف الإنسانية حاضرها وماضيها بالإضافة إلى أثرها البالغ في تكوين الشخصية الانسانية بأبعادها المختلفة. مشيرًا إلى أن المؤتمر يمس استمرارية المكتبات وتفاعلها مع حاجة المجتمع ومتطلبات التنمية الاقتصادية والثقافية بكل أوجهها في زمن طفرة المعلومات والتقنيات المتجددة والتفاعلية.

وزاد سموه: علينا التفاعل مع حاجات رواد المكتبات وتطوير ممارستها لتكون تفاعلية متطورة تقنية، لها دور اجتماعي وثقافي رائد بكفاءة عالية لتصل لجمهورها في كل وقت وأينما يكونوا وفق حاجاتهم وبقوالب حديثة مشوقة تساهم في نهوض الأمة وتجعلها تبحث عن الجديد من مصادر وأدوات تواكب الرؤية الحديثة للمكتبات. متمنيًا أن يكون المؤتمر موفقًا وناجحًا ليناقش الحضور اتجاهات التجديد ويسهمون في تطوير المكتبات عربيًا وإسلاميًا وعالميًا ودعم الثقافة لنهضة الأجيال القادمة.

كما ألقى الأمين العام لمجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية المكلف الدكتور حسن بن عواد السريحي كلمة رحب فيها بالحضور، موضحًا بأنه يجتمع في المؤتمر كوكبة من العلماء والأساتذة وطلبة العلم ليتدارسوا دور المكتبات في المستقبل ليمثل بداية فاعلة لأنشطة المجمع. مبينًا بأن اللجنة المنظمة بذلت جهودًا حثيثة لإنجاح المؤتمر بدعم وبتوجيه من صاحب السمو الملكي أمير منطقة المدينة وبشراكة مع الجامعة الإسلامية وإمارة المنطقة وعدد من القطاعات الحكومية والوطنية.

وعبر الدكتور محمد نادر سراج الأستاذ بالجامعة اللبنانية في كلمة الضيوف ألقاها نيابة عنهم، عن اعتزازهم بالمشاركة في جلسات المؤتمر الذي يسلط الضوء على موضوعات هامة تتعلق بمستقبل المكتبات واستمراريتها في ضوء ما يشهده العالم من متغيرات تقنية. مقدمًا شكره وتقديره للمنظمين على حسن الاستقبال والضيافة. سائلا الله أن يوفق الجميع لتقديم كل ما فيه خير ويعود بالنفع على مستقبل المكتبات في العالمين العربي والإسلامي.

نوّه بالرعاية الكريمة من خادم الحرمين للمؤتمر

رئيس “الشورى”: مؤتمر الابتكار في المكتبات تظاهرة ثقافية دولية تجمع المتخصصين بنشر العلم والعناية بالتراث


نوه معالي رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبد الله بن محمد آل الشيخ بالرعاية الكريمة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود لمؤتمر ..

نوه معالي رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبد الله بن محمد آل الشيخ بالرعاية الكريمة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود لمؤتمر “الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات” الذي ينظمه مجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية في مركز الملك سلمان الدولي للمؤتمرات بالمدينة المنورة، وذلك بالتعاون مع الجامعة الإسلامية خلال المدة من 10 – 12 محرم 1441هـ.

وأشار معاليه إلى إن الرعاية لهذا المؤتمر من لدن خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله – يؤكد عناية واهتمام قادة هذه البلاد المباركة بالمكتبات العامة، والمكتبات الوقفية التي تعد من أهم أوجه نشر العلم ومصدراً من مصادر المعرفة خدمة للعلم والبحث العلمي والمعرفة والثقافة الإنسانية والعناية بالتراث.

ووصف الدكتور عبدالله آل الشيخ مؤتمر “الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات” الذي يدشنه مجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية، بأنه تظاهرة ثقافية وتجمع دولي يجمع كبار المثقفين والمتخصصين والمهتمين بنشر العلم والمعرفة. مشيداً بالجهود التي يقدمها مجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية في العناية بالعلم والباحثين من خلال تسخير كافة الإمكانات التقنية والفنية، للحفاظ على ما تزخر به طيبة الطيبة من تراث مخطوط، كونها واحدة من أكثر مدن العالم الإسلامي احتضاناً للمكتبات الضاربة في العراقة والتاريخ، بما تحويه من كنوز في شتى المجالات العلمية.

وسأل معالي الدكتور الشيخ عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ في ختام تصريحه المولى جلّت قدرته أن يوفق القائمين على هذا المؤتمر، وأن يجزيهم خير الجزاء، وأن يحقق الأهداف السامية والمرجوة من هذا الجمع العلمي المبارك.

يقام بالتعاون مع الجامعة الإسلامية ويستعرض التطبيقات التقنية والإبداعية

انطلاق مؤتمر “الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات” بالمدينة المنورة..الاثنين


تنطلق الاثنين المقبل بمركز الملك سلمان الدولي للمؤتمرات بالمدينة المنورة فعاليات وجلسات العمل العلمية للمؤتمر الدولي “الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات”، والذي ينظمه مجمع الملك ..

تنطلق الاثنين المقبل بمركز الملك سلمان الدولي للمؤتمرات بالمدينة المنورة فعاليات وجلسات العمل العلمية للمؤتمر الدولي “الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات”، والذي ينظمه مجمع الملك عبد العزيز للمكتبات الوقفية بالتعاون مع الجامعة الإسلامية، خلال المدة من 10-12 محرم 1441 هـ الموافق 9-11 سبتمبر 2019م، برعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله.

وأوضح الأمين العام المكلف للمجمع الدكتور حسن بن عواد السريحي أنه يشارك في 16 جلسة يشهدها المؤتمر أكثر من 75 متحدثًا وخبيرًا من دول: باكستان، سنغافورة، الكاميرون، الإمارات، البحرين، عمان، لبنان، الأردن، مصر، السودان، الجزائر، المغرب، تونس بالإضافة إلى أساتذة وباحثين متخصصين من الجامعات والمؤسسات الأكاديمية بالمملكة العربية السعودية. مضيفًا بأنهم يستعرضون من خلال البحوث وأوراق العمل 6 محاور رئيسية تشتمل على: محور تقنيات ما بعد 2018 والتحول في المكتبات، ومحور تأثير الابتكار على الإدارة والهيكلة في المكتبات، ومحور الابتكار ودوره في تعزيز الميزة التنافسية للمكتبات، ومحور البرامج والخدمات المبتكرة في المكتبات لمقابلة حاجات المجتمع، ومحور الحلول الابتكارية للمشكلات والتحديات التي تواجه المكتبات، ومحور المكتبة والمجتمع: العلاقة والحاجات المتطورة. مشيرًا إلى أنه ستعقد أربع جلسات رئيسية حوارية لكبار المتخصصين في المخطوط والتراث والآثار، كما سيقام معرضًا مصاحبًا يشارك فيه عدد من المؤسسات والهيئات المتخصصة في مجال المكتبات والثقافة والتراث.

وبين الدكتور حسن السريحي أن المؤتمر الذي يدشن به المجمع أنشطته وبرنامجه الثقافية، يحظى بمتابعة مباشرة من قبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة رئيس مجلس الأمناء لمجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية، حيث وجه سموه بتهيئة كافة السبل لإنجاح المؤتمر والمقام برعاية عدد من المؤسسات الوطنية كصندوق الاستثمارات العامة والخطوط الجوية العربية السعودية وشركة رؤى المدينة. لافتًا إلى أن التسجيل في المؤتمر مازال متاحًا عن طريق الرابط المخصص للتسجيل على البوابة الالكترونية: https://cutt.us/HCfHi.

الجانبان بحثا أوجه التعاون والشراكة في المجالات البحثية

كلية الشريعة بالجامعة الإسلامية تستقبل وفداً من مدينة المعرفة الاقتصادية


‏استقبلت كلية الشريعة بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة وفداً من مدينة المعرفة الاقتصادية. والتقى الوفد برئاسة د. محمد محمود، الرئيس التنفيذي لمعهد مدينة المعرفة الاقتصادية، عميد ..

‏استقبلت كلية الشريعة بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة وفداً من مدينة المعرفة الاقتصادية. والتقى الوفد برئاسة د. محمد محمود، الرئيس التنفيذي لمعهد مدينة المعرفة الاقتصادية، عميد الكلية د. أحمد بن سعيد العواجي، وقيادات الكلية، وأساتذة من قسم الاقتصاد الإسلامي. ‏

وجرى بحث أوجه التعاون والشراكة في المجالات البحثية، وتنظيم وإطلاق المبادرات النوعية. وتم بحث سبل التعاون والشراكة بين مدينة المعرفة وكلية الشريعة عموماً، وقسم الاقتصاد على وجه الخصوص. وقام الوفد بجولة على مرافق الكلية، ومعرض الجودة الدائم، واستمع لشرح موجز عن منجزات الكلية.

وتُعد كلية الشريعة بالجامعة الإسلامية في المدينة المنورة من أقدم الكليات الرائدة بفضل الله في مجال العلوم الشرعية في المملكة .. فمنذ انطلاق مسيرتها في عام 1381 هـ وهي تؤدي رسالتها في نشر المعرفة وبث العلم الشرعي .. وذلك من خلال ما تقدمه من برامج تعليمية وخدمات بحثية ومجتمعية وما تزخر به من كوكبة من أعضاء هيئة التدريس.. فلقد تخرج في هذه الكلية على مدار تاريخها علماء أجلاء أَثْرَوْا العالم الإسلامي بمؤلفاتهم وعلمهم..

وتسعى كلية الشريعة بالجامعة الإسلامية في المدينة المنورة من خلال ما تقدمه من برنامج للحصول على الاعتماد الأكاديمي البرامجي .. لبرنامج الشريعة – بمشيئة الله – إلى ما يسهم في تقديم برامج عالية المستوى بأقل التكاليف الممكنة .. ويعزز مقومات بناء مجتمع المعرفة .. ويحسن مخرجات هذه البرنامج وفقًا لاحتياجات سوق العمل ومتطلبات رؤية المملكة 2030.

 

بعد صدور الأمر السامي الكريم بإنشائها

كلية الأنظمة والدراسات القضائية بالجامعة الإسلامية تستعد لاستقبال أول دفعة من طلابها


تستعد كلية الأنظمة والدراسات القضائية بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة استقبال أول دفعة من طلابها لمرحلة البكالوريوس مع انطلاق العام الجامعي الجديد 1440هـ -1441هـ، وذلك بعد ..

تستعد كلية الأنظمة والدراسات القضائية بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة استقبال أول دفعة من طلابها لمرحلة البكالوريوس مع انطلاق العام الجامعي الجديد 1440هـ -1441هـ، وذلك بعد صدور الأمر السامي الكريم بإنشائها لتضم قسمي الأنظمة و الدراسات القضائية ، في إطار تطوير البرامج الأكاديمية تحقيقًا لأهداف الجامعة واستراتيجيتها بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030.

وقال سعادة مدير الجامعة الإسلامية المكلف الدكتور عبدالله بن محمد العتيبي إنه سيتم استقبال ١٥٠ طالبًا يمثلون الدفعة الأولى لبرنامج بكالوريوس الأنظمة مع بدء العام الجديد. مشيرًا إلى اكتمال تجهيز القاعات الدراسية المناسبة لضمان جودة التعليم التي تسعى الكلية لتحقيقها. موضحًا بأنها ستساهم في إثراء الجانب المعرفي والتطبيقي في تخصص الأنظمة وسيكون الخريج مؤهلًا لسوق العمل المحلي والعالمي.

وبين بأن الكلية تسعى إلى تعميق التخصص في مجالي الأنظمة والدراسات القضائية، ومواكبة الجامعة لعجلة التنمية وسوق العمل المحلي والعالمي في تخصصي الأنظمة والدراسات القضائية، وتأهيل الخريجين المتخصصين في الجوانب النظامية والدراسات القضائية. متطرقًا إلى العديد من المهام ومن أبرزها؛ الإسهام في البحث العلمي في مجالات الأنظمة والدراسات القضائية لسد الحاجة من القضاة والمستشارين وأعضاء النيابة العامة والمحامين على المستوى الداخلي والعالمي، وذلك من خلال إعداد جيل قادر على تحقيق ذلك، وإتاحة الفرصة لراغبي إكمال الدراسات العليا في مجالي الأنظمة والدراسات القضائية.

ولفت الدكتور عبدالله العتيبي إلى أن برنامج بكالوريوس الأنظمة والذي تم استحداثه بالجامعة لأول مرة، يراعي احتياج سوق العمل الحالي والمستقبلي، والطبيعة القانونية للمملكة في كون قوانينها مستمدة من الشريعة الإسلامية، وسيدرس الطالب جميع أبواب الفقه وما يحتاجه أيضًا من أصول الفقه والقواعد الفقهية ومقاصد الشريعة، حيث سيكون الحاصل على بكالوريوس الأنظمة من الجامعة الإسلامية متمكنًا في الجانبين القانوني والشرعي. مضيفًا أن البرنامج يراعي أيضًا هوية الجامعة في كونها عالمية الرسالة وتقدم العلوم المختلفة لنشر رسالة الإسلام الخالدة وقد تم إضافة عدد من المقررات في العلوم الشرعية واللغة العربية.

يشار إلى أن كلية الأنظمة والدراسات القضائية تهدف إلى إعداد خريجين متخصصين في مجال الأنظمة والدراسات القضائية، وتوفير برامج متميزة لتحقيق الجودة التعليمية وفق متطلبات هيئة تقويم التعليم، وإعداد وتطوير الكوادر المتخصصة لتلبية متطلبات سوق العمل، والارتقاء بمستوى البحث العلمي للإسهام في تزويد المجتمع المحلي والعالمي بالمتخصصين، والعمل على زيادة الشراكات العلمية والبحثية لتفعيل دور الكلية في خدمة المجتمع المحلي والعالمي.

برعاية خادم الحرمين الشريفين وبالتعاون مع الجامعة الاسلامية

مجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية بالمدينة المنورة ينظم مؤتمرًا عالميًا محرم المقبل


ينظم مجمع الملك عبد العزيز للمكتبات الوقفية مؤتمرًا عالميًا بالتعاون مع الجامعة الاسلامية بالمدينة المنورة خلال المدة من 10-12 محرم 1441 هـ الموافق 9-11 سبتمبر ..

ينظم مجمع الملك عبد العزيز للمكتبات الوقفية مؤتمرًا عالميًا بالتعاون مع الجامعة الاسلامية بالمدينة المنورة خلال المدة من 10-12 محرم 1441 هـ الموافق 9-11 سبتمبر 2019م بمركز الملك سلمان الدولي للمؤتمرات بعنوان: “الابتكار واتجاهات التجديد في المكتبات”، برعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله.

وثمن الأمين العام المكلف للمجمع الدكتور حسن بن عواد السريحي الرعاية الكريمة التي تأتي تشريفًا وتعزيزًا لمكانة هذا المؤتمر الدولي، والذي يحظى أيضًا بإشراف مباشر من قبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة رئيس مجلس الأمناء لمجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية.

وأوضح بأن المؤتمر يمثل تظاهرة ثقافية كبرى يدشن بها مجمع المكتبات الوقفية أنشطته ويجمع كبار المثقفين والمتخصصين في مجال المكتبات والمعلومات من الداخل والخارج ليناقشوا الابتكار والابداع واتجاهات التجديد والتطوير في المكتبات والقضايا المرتبطة بالمخطوط والتراث والنوادر وكيف تتفاعل مع احتياجات المجتمعات في زمن التطورات التقنية المتسارعة. مشيرًا إلى أن المؤتمر يستعرض من خلال 50 ورقة عمل في 6 محاور رئيسية تشتمل على: محور تقنيات ما بعد 2018 والتحول في المكتبات، ومحور تأثير الابتكار على الإدارة والهيكلة في المكتبات، ومحور الابتكار ودوره في تعزيز الميزة التنافسية للمكتبات، ومحور البرامج والخدمات المبتكرة في المكتبات لمقابلة حاجات المجتمع، ومحور الحلول الابتكارية للمشكلات والتحديات التي تواجه المكتبات، ومحور المكتبة والمجتمع: العلاقة والحاجات المتطورة. مضيفًا بأنه ستعقد أربع جلسات رئيسية حوارية لكبار المتخصصين في المخطوط والتراث والآثار، كما سيقام معرضًا مصاحبًا يشارك فيه عدد من المؤسسات والهيئات المتخصصة في مجال المكتبات والثقافة والتراث.

وشدد أمين المجمع المكلف على أن انعقاد المؤتمر يأتي في عصر التقنيات الحديثة وتطور المجتمع وأفراده بشرائحه المختلفة، مما يضع المكتبات أمام مسؤوليات مهمة في أن تتفاعل مع معطيات العصر بشكل صحيح وتطور من قدراتها وخدماتها وتعيد هيكلة نفسها لتواكب العصر وتقدم المكتبات كمؤثر وعامل ثقافي ابداعي مهم في هذا الزمن التفاعلي سريع التغير وتصل لكل الناس في كل مكان. داعيًا الراغبين والمهتمين إلى التسجيل في المؤتمر عن طريق الرابط المخصص للتسجيل على البوابة الالكترونية: https://cutt.us/HCfHi.

 

برعاية الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز

المدينة المنورة تستضيف فعاليات مهرجان “تمورنا بركة” في دورته الثانية


بدأ مهرجان المدينة المنورة للتمور “تمورنا بركة” في دورته الثانية، بالتعاون مع عدد من الجهات الخدمية ذات العلاقة؛ حتى يواكب المتغيرات الاقتصادية وفق رؤية المملكة ..

بدأ مهرجان المدينة المنورة للتمور “تمورنا بركة” في دورته الثانية، بالتعاون مع عدد من الجهات الخدمية ذات العلاقة؛ حتى يواكب المتغيرات الاقتصادية وفق رؤية المملكة 2030.

يشار إلى أن المملكة في المرتبة الثانية عالمياً بـ 103 مليون طن سنويًا وفق الإحصاءات، في حين تتربع المدينة المنورة في المرتبة الثالثة من إنتاج مناطق المملكة بمعدل يلامس 300 ألف طن سنويًا بزيادة سنوية تقدر بـ 5٪.

من جهته، قال عبدالله عبدالعزيز التويجري؛ أمين منطقة المدينة المنورة المكلف، إن المهرجان الدولي للتمور في دورته الثانية يواكب المتغيرات الاقتصادية وفق رؤية المملكة 2030، في الاهتمام بالمنتجات المحلية كأحد عناصر القوة في اقتصاد المملكة بما يتناغم مع طموحات وتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز؛ أمير منطقة المدينة المنورة لإبراز وتأكيد قوة منتج “تمور المدينة” التي تنال شهرة عالمية.

وأضاف التويجري أن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز يهتم بنجاح المهرجان، وإظهاره بالصورة النموذجية التي تليق بالمدينة المنورة بوصفها من أكبر مناطق زراعة النخيل بالمملكة، لافتًا إلى أن المهرجان يقام على مساحة مفتوحة تسهل حركة الناقلات من وإلى ساحات الحراج، معززًا بمبنى مجهز للمختبر للكشف على سلامة المنتج من المبيدات الضارة بالصحة.

وأوضح أن المدينة المنورة من أكثر مناطق المملكة في زراعة النخيل بنحو أربعة ملايين نخلة تحقق زيادة في الانتاج بما لايقل عن 5٪ سنويا ، مشيراً إلى أن المهرجان يقام على مساحة مفتوحة تسهل حركة الناقلات من وإلى ساحات الحراج معززا بمبنى مجهز للمختبر للكشف على سلامة المنتج من المبيدات الضارة بالصحة، إضافة إلى تجهيز ساحات الحراج بمظلات لتفادي تعرض التمور للشمس لتكون ساحات الحراج في بيئة مناسبة كما تعمل الأمانة على تطوير الموقع بشكل مستمر بما يعود بالنفع على المزارعين والمستثمرين في القطاع وخلق وجهة سياحية وتسويقية للزوار والحجاج وفق التطلعات لتحقيق أعلى المبيعات واستقطاب آلاف الزوار.

نظمته جامعة الأمير مقرن بن عبد العزيز

ملتقي قيم بالمدينة المنورة يُختتَم بجلستي “شخصيات ملهمة” و”كيف أكون قياديا مؤثرا” (صور)


اختتمت اليوم, فعاليات ملتقى قيم بالمدينة المنورة الذي نظمته جامعة الأمير مقرن بن عبد العزيز بالمدينة المنورة ضمن مبادرة “خير أمة” التي دشنها صاحب السمو ..

اختتمت اليوم, فعاليات ملتقى قيم بالمدينة المنورة الذي نظمته جامعة الأمير مقرن بن عبد العزيز بالمدينة المنورة ضمن مبادرة “خير أمة” التي دشنها صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة.

وجاء اليوم الختامي بجلستين كانت الأولى بعنوان “شخصيات ملهمة” قدمها الرئيس التنفيذي لشركة وارفات عبدالله البكري فيما تناولت الجلسة الثانية محاور عدة منها “صناعة التوازن الشخصي” و “كيف أكون قياديا مؤثرا بالقيم” والتي قدمها مسؤول التدريب بمبادرة خير أمة الدكتور يعقوب البشاوري .

وشملت فعاليات اليوم الختامي على لقاء بعنوان “سمحاً إذا باع” قدمته عضوة مبادرة خيرة أمة نسرين قطان.

وكان ملتقى قيم بالمدينة المنورة قد استضاف ضمن فعالياته الشيخ الدكتور صالح عواد المغامسي في لقاء مفتوح مع الشباب بعنوان شخصيات ملهمة في حوار إدارة الإعلامي ماجد الصقيري في جامعة الامير مقرن بن عبدالعزيز بالمدينة المنورة .

وتحدث المغامسي عن منظومة الأخلاق والقيم شاكرا أمير المدينة المنورة صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان ال سعود على تبنيه مبادرة تعزيز القيم والأخلاق بالمدينة المنورة .

وأضاف أن لا يجعل الانسان بينه وبين المعرفة حجاب حاثا الجميع على القراءة والبحث والتزود بالعلم والثقافة والإعتماد على النفس وينبغي إن يكون الانسان ذا ثراء معرفي ليصل الى اعلى الأمنيات.

بعد ذلك إستمع الشيخ المغامسي إلى مداخلات واستفسارات الحضور و شكر الجميع على حضورهم . وفي ختام اللقاء تسلم الشيخ صالح المغامسي درعا تذكاريا مقدما من إدارة ملتقى قيم

يذكر أن ملتقى قيم استضاف عددا من الشخصيات البارزة في لقاءات مفتوحة مع الشباب في مسرح المعلم محمد بن لادن بجامعة الأمير مقرن بن عبدالعزيز.

 

وقّعها الدكتور العتيبي والدكتور عبد الله بن سيد حسن

مذكرة تفاهم بين الجامعة الإسلامية وجامعة جزر القمر (صور)


وقعت الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة وجامعة جزر القمر الأربعاء (28 ذو الحجة 1440هـ) مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون المشترك وتبادل التجارب والمعارف العلمية والتعليمية بين الجامعتين. ..

وقعت الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة وجامعة جزر القمر الأربعاء (28 ذو الحجة 1440هـ) مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون المشترك وتبادل التجارب والمعارف العلمية والتعليمية بين الجامعتين.

ووقع الاتفاقية من جانب الجامعة الإسلامية سعادة مدير الجامعة المكلف الدكتور عبدالله بن محمد العتيبي، ومن جانب جامعة جزر القمر رئيسها الدكتور عبد الله بن سيد حسن.

وحددت مذكرة التفاهم مجالات العمل المشترك المشتملة على التعاون العلمي والتعليمي بما يخدم أهداف الطرفين، وتبادل الكتب والمناهج والمطبوعات والخبرات الأكاديمية ومشاريع مراكز البحث العلمي، وتشجيع نشر البحوث والمقالات التي تصدرها الجامعتين في المجلات والدوريات العلمية.

كما تضمنت المذكرة الاتفاق على تبادل الأساتذة الزائرين وفق اللوائح والأنظمة والتعليمات المعمول بها في كل جامعة والمشاركة في المؤتمرات والندوات والتعاون في الأنشطة الطلابية.

من جانب آخر ، تجدر الإشارة إلى أن الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، اختمت ، الثلاثاء ، برنامج التدريب الصيفي لمعلمي التعليم العام، الذي نظمته الجامعة ممثلة بقسم التربية بكلية الدعوة وأصول الدين بالتعاون مع المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي بمشاركة 512 متدربًا.

وقال مدير الجامعة الإسلامية المكلف الدكتور عبدالله بن محمد العتيبي إن البرنامج الذي نظمته الجامعة للمرة الأولى يأتي ضمن برنامج التدريب الصيفي الذي تشرف عليه وزارة التعليم بهدف توفير بيئات تعلم مهني داعمة ومحفزة، ورفع مستوى الأداء المهني للكادر التعليمي لضمان جودة المخرج التعليمي. مشيرًا إلى أن إعداد وتأهيل الموارد البشرية من أهم أهداف رؤية المملكة ٢٠٣٠ وفي طليعة ذلك تدريب المعلم وتأهيله أثناء الخدمة معرفيًا وتربويًا للقيام بدوره في تحسين وتطوير عمليتي التعليم والتعلم.

اختتام تدريب 512 معلمًا ضمن برامج التدريب الصيفي بالجامعة الإسلامية (صور)


اختتمت ، الثلاثاء ، الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، برنامج التدريب الصيفي لمعلمي التعليم العام، الذي نظمته الجامعة ممثلة بقسم التربية بكلية الدعوة وأصول الدين بالتعاون ..

اختتمت ، الثلاثاء ، الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، برنامج التدريب الصيفي لمعلمي التعليم العام، الذي نظمته الجامعة ممثلة بقسم التربية بكلية الدعوة وأصول الدين بالتعاون مع المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي بمشاركة 512 متدربًا.

وقال مدير الجامعة الإسلامية المكلف الدكتور عبدالله بن محمد العتيبي إن البرنامج الذي نظمته الجامعة للمرة الأولى يأتي ضمن برنامج التدريب الصيفي الذي تشرف عليه وزارة التعليم بهدف توفير بيئات تعلم مهني داعمة ومحفزة، ورفع مستوى الأداء المهني للكادر التعليمي لضمان جودة المخرج التعليمي. مشيرًا إلى أن إعداد وتأهيل الموارد البشرية من أهم أهداف رؤية المملكة ٢٠٣٠ وفي طليعة ذلك تدريب المعلم وتأهيله أثناء الخدمة معرفيًا وتربويًا للقيام بدوره في تحسين وتطوير عمليتي التعليم والتعلم.

وقد زار سعادته القاعات التدريبية، يرافقه وكيل الجامعة الدكتور حسين العبدلي، ورئيس قسم التربية الدكتور محمد عفيفي، والتقى خلالها بعدد من المعلمين الذين أشادوا بحسن التنظيم وجودة المادة العلمية التي ستنعكس على عملهم في الميدان التربوي.

يشار إلى أن البرامج التدريبية تضمنت أربع حقائب تدريبية اشتملت على برنامج (احتياجات الطلاب التربوية في البيئة التعليمية) وقدمه الدكتور علي بن إبراهيم الزهراني، وبرنامج (بناء المهارات القيادية للمعلم) وقدمه الدكتور عبدالله بن عبدالمحسن الحربي، وبرنامج (الضعف اللغوي والقرائي وطرق علاجه) وقدمه الدكتور علي بن أحمد المنتشري، وبرنامج (قياس نواتج التعلم) وقدمه الدكتور سامي بن غزاي السلمي.

د. السلومي: إنهاء إجراءات الاختبارات التحريرية استكمالاً لإعلان القبول

الجامعة الإسلامية تجري الاختبارات لمرشحي برامج الدراسات العليا بحفر الباطن (صور)


بدأت الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة الثلاثاء (20 ذو القعدة 1440هـ) إجراء الاختبارات التحريرية للمتقدمين للقبول في برامج الدراسات العليا، والتي تشرف عليها الجامعة بكليات الخليج ..

بدأت الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة الثلاثاء (20 ذو القعدة 1440هـ) إجراء الاختبارات التحريرية للمتقدمين للقبول في برامج الدراسات العليا، والتي تشرف عليها الجامعة بكليات الخليج الأهلية للعلوم الإدارية والإنسانية بحفر الباطن.

صرح بذلك سعادة عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر بالجامعة الدكتور سعود السلومي، وقال إنه تم تحديد يومي الثلاثاء والأربعاء لإنهاء إجراءات الاختبارات التحريرية استكمالاً لإعلان القبول في برامج الدراسات العليا بمحافظة حفر الباطن بالتعاون مع كليات الخليج.

وبين الدكتور السلومي أن الجامعة والكليات تجمعهما شراكة أكاديمية تهدف إلى تحقيق رسالة وأهداف الجامعة المشتملة على نشر العلم الشرعي المبني على الكتاب والسنة وتعزيز التعاون بين مؤسسات المجتمع المحلي والخارجي والتبادل المعرفي.

الجدير بالذكر أن الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة كانت قد أعلنت مؤخرا عن فتح باب التقديم على الوظائف التعليمية الشاغرة في المعاهد والدور التابعة للجامعة في المدينة المنورة ومكة المكرمة، وذلك خلال المدة من 21 ذو القعدة الحالي وحتى 4 ذو الحجة المقبل عن طريق بوابة الجامعة الالكترونية.

وأوضحت الجامعة بأن الوظائف الشاغرة تشمل تخصصات القراءات واللغة عربية واللغة الإنجليزية والتاريخ والرياضيات على المستويين الخامس والرابع، بحسب الشروط المحددة أمام كل وظيفة في موقع الجامعة (http://emp.iu.edu.sa). مبينة بأنه يشترط إرفاق صورة مصدقة من المؤهل العلمي، وصورة من البطاقة الشخصية، وصورة شخصية، وتعبئة نموذج (101/ب) لغير الموظفـــــين والمستخدمين، وصورة من اجتياز اختبار كفايات المعلمين بقسميه العام والتخصصي، وأن لا يكون المتقدم على رأس العمل في أي جهة حكومية.

في المعاهد والدور بالمدينة المنورة ومكة المكرمة

بدء التقديم على الوظائف التعليمية الشاغرة بالجامعة الإسلامية الأربعاء المقبل


أعلنت الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة عن فتح باب التقديم على الوظائف التعليمية الشاغرة في المعاهد والدور التابعة للجامعة في المدينة المنورة ومكة المكرمة، وذلك خلال ..

أعلنت الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة عن فتح باب التقديم على الوظائف التعليمية الشاغرة في المعاهد والدور التابعة للجامعة في المدينة المنورة ومكة المكرمة، وذلك خلال المدة من 21 ذو القعدة الحالي وحتى 4 ذو الحجة المقبل عن طريق بوابة الجامعة الالكترونية.

وأوضحت الجامعة بأن الوظائف الشاغرة تشمل تخصصات القراءات واللغة عربية واللغة الإنجليزية والتاريخ والرياضيات على المستويين الخامس والرابع، بحسب الشروط المحددة أمام كل وظيفة في موقع الجامعة (http://emp.iu.edu.sa). مبينة بأنه يشترط إرفاق صورة مصدقة من المؤهل العلمي، وصورة من البطاقة الشخصية، وصورة شخصية، وتعبئة نموذج (101/ب) لغير الموظفـــــين والمستخدمين، وصورة من اجتياز اختبار كفايات المعلمين بقسميه العام والتخصصي، وأن لا يكون المتقدم على رأس العمل في أي جهة حكومية.

يذكر أن الجامعة الإسلامية كانت قد أعلنت مؤخرا عن رغبتها إشغال الوظائف الإدارية والصحية الشاغرة عن طريق المسابقة الوظيفية حسب الشروط العلمية والعملية الموضحة أمام كل وظيفة في موقع الجامعة .

ودعت المواطنين الذين تتوفر لديهم شروط شغلهم التقدم من خلال موقع الجامعة (http://emp.iu.edu.sa)

خلال الفترة من 1440/11/7هـ إلى 1440/11/11هـ ومع أرفاق كامل المستندات والوثائق المطلوبة في ملف (pdf) وهي :

صورة مصدقة من المؤهل العلمي وكذلك شهادة الخبرة.
صورة من البطاقة الشخصية.
صورة مصدقة من بيان الخدمة أن وجد.
صورة شخصية.
اجتياز اختبار التقييم المهني وتوفر بطاقة التسجيل المهني سارية المفعول من قبل الهيئة السعودية للتخصصات الصحية المشترطة للوظائف الصحية المعلنة .
تعبئة نموذج (101/أ) للموظفـــــــين والمستخدميــــن أو نموذج (101/ب) لغير الموظفـــــين والمستخدمين.

200 مراجع استفادوا من “رحماء” بالمركز الطبي للجامعة الإسلامية خلال الأسبوع الأول


أوضح مدير الجامعة الإسلامية المكلف الدكتور عبدالله بن محمد العتيبي أن أكثر من 200 مراجع استفادوا من الخدمات الصحية المقدمة في المركز الطبي الجامعي بعد ..

أوضح مدير الجامعة الإسلامية المكلف الدكتور عبدالله بن محمد العتيبي أن أكثر من 200 مراجع استفادوا من الخدمات الصحية المقدمة في المركز الطبي الجامعي بعد أسبوع من إطلاق مبادرة “رحماء” والتي تقدم الخدمات الطبية المجانية لأهالي وسكان المنطقة.

وقال عقب زيارته التفقدية للمركز الطبي أمس الثلاثاء، إن المبادرة تعبر عن القيم الإسلامية والأخلاق الفاضلة وروح التعاون والتكاتف من خلال تقديم رعاية صحية يحتاجها المرضى، بجانب التوعية المجتمعية بالممارسات السليمة للوقاية من الأمراض بعد مشيئة الله عز وجل.

وأوضح أن مبادرة “رحماء” تأتي ضمن مشاركة الجامعة في برامج مبادرة القيم والأخلاق “خير أمة” والتي أطلقها صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان أمير منطقة المدينة المنورة. يشار إلى أن الجامعة تنفذ مبادرة “رحماء” بهدف تقديم استشارات طبية وتوعية صحية مجانية لمجتمع المدينة المنورة خلال الصيف بالاشتراك مع جمعية أطباء طيبة الخيرية.