المرجع الإعلامي الأول للمؤتمرات والتطوير في السعودية والخليج

الجمعة - 3 رجب 1441 هـ , 28 فبراير 2020 م - اخر تحديث: 27 أبريل 2019 - 12:16 ص

شركة إعلام وأكثر الاستشارية

ميديا-مور

60 جهة سعودية تشارك في معرض سوق السفر العربي بدبي 2019


تشارك المملكة العربية السعودية، في معرض سوق السفر العربي في دبي في نسخته الـ 26، والذي ينطلق الأحد المقبل 28 أبريل ويستمر حتى الأول من ..

تشارك المملكة العربية السعودية، في معرض سوق السفر العربي في دبي في نسخته الـ 26، والذي ينطلق الأحد المقبل 28 أبريل ويستمر حتى الأول من مايو 2019، بمركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وتهدف مشاركة المملكة، والتي تنظمها الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني لتعريف المختصين بقطاع السفر والسياحة العربي والعالمي بالخطوات التطويرية التي تشهدها صناعة السياحة السعودية والمشاريع الكبرى بالوقت الراهن، بدعم كبير من قيادة المملكة، وتنفيذ رؤيتها الوطنية الشاملة، نحو الاهتمام بهذه الصناعة التي تعتمد عليها دول العالم في تعزيز مواردها، كما يستفاد من هذا الملتقى الاطلاع على التجارب الدولية المتقدمة بالقطاع السياحي، والنظر في محاكاة المتميز منها، وفق ما يلائم السوق السعودي، إذ يعد هذا المعرض السنوي من أهم التجمعات الدولية المتخصصة بالشأن السياحي من خلال الحضور الكثيف لفعالياته ومتابعة الجديد فيه عبر تواجد 90 دولة من حول العالم.

ويعد المعرض فرصة سنوية للتعريف بالمنتجات والخدمات والوجهات السياحية بالمملكة والفرص الاستثمارية المتاحة، ويسهم في الوقت نفسه، في بناء علاقات مثمرة بين الشركات السياحية الوطنية ونظيراتها الدولية، وهذا العام يشارك في جناح المملكة أكثر من 60 جهة مرتبطة بقطاع السياحة، ومن أبرزها المشاريع السياحية الكبرى التي أعلنتها المملكة مؤخراً،وهي نيوم والبحر الأحمر وأمالا وبوابة مدينة الدرعية والهيئة العامة للطيران المدني ومدينة الملك عبدالله الاقتصادية كما تشارك الفنادق السعودية وشركات الطيران ووكالات السفر ومنظمي الرحلات، ويحتوى جناح المملكة على العروض التقنيةوافلام للمشاريع السياحية الكبرى والمواقع السعودية المسجلة بقائمة اليونسكو العالمية.

وهذا العام سيكون هناك حضور لمبادرة المواسم السعودية، التي أعلنت في شهر فبراير الماضي،وهي تضم 11 موسماً سياحياً تغطي معظم مناطق المملكة، كما تبرز المشاركة المقومات الحضارية والطبيعية والاستثمارية التي تنفرد بها بلادنا ، وكذلك شرح عن الفرص الاستثمارية المتاحة بالمجالات السياحية والتراثية للمختصين والمستثمرين ورجال الأعمال والإعلاميين والضيوف من الجهات المشاركة ومنظمات السياحة، وتعريف المسؤولين في الشركات الاستثمارية العالمية بمشاريع الوجهات السياحية بمناطق المملكة، وفرص الاستثمار بقطاع الإيواء، كما أن ملتقى دبي فرصة سانحة للشركات السياحية السعودية للوصول الى أسواق عربية ودولية التسويق المملكة كوجهة سياحية منافسة.

ويعد ملتقى سوق السفر العربي حدثاً عالمياً لقطاع السفر بمنطقة الشرق الأوسط ويقام سنوياً على مدى أربعة أيام، ويستضيف المعرض أكثر من 40 ألف زائر من المتخصصين بقطاع السفر والمسؤولين الحكوميين وممثلي وسائل الإعلام الدولية بهدف التواصل واكتشاف أحدث اتجاهات قطاع السياحة.

كيف تجاوزت السعودية “الصدمات الاقتصادية”؟.. الوزير التويجري يوضح


قال وزير الاقتصاد والتخطيط محمد بن مزيد التويجري إن المملكة لم تكن في حصانة من الصدمات التي تواجه العالم منذ عقد الخمسينيات، لكنها تجاوزت تلك ..

قال وزير الاقتصاد والتخطيط محمد بن مزيد التويجري إن المملكة لم تكن في حصانة من الصدمات التي تواجه العالم منذ عقد الخمسينيات، لكنها تجاوزت تلك التحديات بمرونة، مضيفا : “السؤال الأهم الذي نطرحه ونركز عليه: ما أولوياتنا؟ لذا خصصنا وقتًا كبيرًا لمراجعة اللوائح والأنظمة حتى نوفر بيئة مناسبة وملائمة للاستثمار ونمو الأعمال”.

وأوضح التويجري ،خلال مشاركته اليوم الخميس في جلسة حوارية بعنوان “إدارة المخاطر الجيوستراتيجية.. الاستفادة القصوى من حركة إبطاء العولمة ورفع مستوى الترابط الإقليمي” ضمن فعاليات اليوم الثاني لمؤتمر القطاع المالي، أنه تم إدخال ثماني معاملات مالية إلى السوق المالية السعودية بدعم القطاع الخاص، مشيرًا إلى أن الأولويات تكمن في توفير بيئة ملائمة للاستثمارات الأجنبية والقطاع الخاص بأنماط جديدة.

وشدد التويجري على أن الفرص الاستثمارية في السعودية كثيرة، وقال : “سنستمر في الحوار مع العالم لجلب الاستثمارات المستدامة للمملكة»، قائلًا: “أشعر بالفخر لاستضافة أعمال مجموعة العشرين G20 في العام القادم، ونحن منفتحون على التجارة العالمية ولدينا مسؤوليات تتعلق باستقطاب أفضل المعايير والبيئات والمستثمرين إلى المملكة”.

من جهته ، أعلن رئيس مجلس إدارة هيئة السوق المالية محمد القويز، أن ترتيب المملكة في مؤشر حماية أقلية المساهمين الصادر عن البنك الدولي، ارتفع من 63 في عام 2016 ليصبح في المرتبة الـ7 عالميًّا.

وقال القويز -في كلمته الافتتاحية في جلسات اليوم الثاني لمؤتمر القطاع المالي- إن الإنجازات القضائية في السوق المالية السعودية تشكل ضمانًا لحماية أقليات المساهمين، وللحصول على التعويض، والتقليل من مدة القضايا من 22 شهرًا قبل عامين إلى أقل من 10 أشهر حاليًّا.

وأكد أن فكرة برنامج تطوير القطاع المالي، جاءت بهدف نقل قطاع الخدمات المالية، من مرفق يخدم مواطنيه، إلى محرك فعلي وميزة تنافسية للاقتصاد في سكة نمو الاقتصاد وتنويع دخله، مضيفًا أن أهمية القطاع المالي تكمن في أنه مصدر التمويل للأفراد والمؤسسات، ومصدر فاعل للاستثمار وتشغيل المدخرات لأصحاب الفوائض النقدية بأقل تكلفة وأعلى كفاءة.

اختتام برنامج نسيج لتعزيز التعايش المجتمعي بمشاركة 9255 طالبا وطالبة


اختتم فرع مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني في المنطقة الشرقية الموسم الثالث من برنامج نسيج لتعزيز التعايش المجتمعي 1440هـ بمشاركة 9255 طالبا وطالبة. ورفع ..

اختتم فرع مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني في المنطقة الشرقية الموسم الثالث من برنامج نسيج لتعزيز التعايش المجتمعي 1440هـ بمشاركة 9255 طالبا وطالبة.

ورفع مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني من خلال مدير عام فرع المركز بالمنطقة شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز آل سعود، أمير المنطقة الشرقية، ولسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان، لرعايتهما الكريمة للبرنامج، مقدماً شكره وتقديره لمدير الجامعة الدكتور عبد الله الربيش و مدير الإدارة العامة محمد السلوم ولمدير عام تعليم محافظة الأحساء أحمد بالغنيم وكافة العاملين في هذه الجهات.

ويأتي برنامج نسيج في إطار تعاون استراتيجي مشترك بين مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني وكل من جامعة الامام عبد الرحمن الفيصل، والإدارة العامة للتدريب التقني والمهني والإدارة العامة لتعليم الشرقية وتعليم الأحساء، الذي يستهدف جميع الطلاب المستجدين في الإدارة كل عام البالغ عددهم 12000 سنويًا في 12 كلية ومعهدا تابعة للإدارة بالشرقية.

ويهدف مشروع نسيج إلى ترسيخ قيم التعايش المجتمعي بين شرائح المجتمع من أجل بناء قاعدة مجتمعية صلبة ومتلاحمة، وتنمية الحس الوطني ورفع مستوى الوعي لدى الشباب والفتيات وتقوية حصانة المجتمع ضد كل ما يهدد النسيج الوطني وإبراز القيم المشتركة وتفعيل دورها لتحقيق التلاحم الوطني المنشود.

يذكر أن مشروع “نسيج” الذي انطلق في عام 2016م، شهد نجاحًا وتقدّمًا ملموسًا وهو ما أثمر عن استفادة ما يزيد عن 19839 مواطنا ومواطنة عبر نحو 500 دورة تدريبية شارك فيها 100 مدرب معتمد من قبل مركز الحوار الوطني.

وزير النقل يكشف عن خطة استراتيجية لجذب الاستثمارات من الداخل والخارج


أشار وزير النقل الدكتور نبيل بن محمد العامودي إلى الموقع الجغرافي المميز للمملكة وامتلاكها موانئ تطل على العالم من الساحلين الشرقي والغربي، مؤكدًا أن وزارة ..

أشار وزير النقل الدكتور نبيل بن محمد العامودي إلى الموقع الجغرافي المميز للمملكة وامتلاكها موانئ تطل على العالم من الساحلين الشرقي والغربي، مؤكدًا أن وزارة النقل قد أعدت خطة استراتيجية لكافة قطاعات ⁧‫منظومة النقل لتحقيق الاستفادة المثلى،‬⁩ وأنها الآن بصدد إطلاق فرص استثمارية لجذب المستثمرين من الداخل والخارج.

جاء ذلك خلال مشاركته في جلسة بعنوان (تعزيز الشراكات بين القطاعين العام والخاص: تسهيل أسواق رأس المال من خلال تنمية القطاع الخاص)، بمؤتمر القطاع المالي في دورته الأولى، والذي أقيم برعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله، في مركز الملك عبدالعزيز الدولي للمؤتمرات بمدينة الرياض مساء أمس الأربعاء ، والتي نظمها شركاء برنامج تطوير القطاع المالي متمثلين في: وزارة المالية ومؤسسة النقد العربي السعودي وهيئة السوق المالية، تحت عنوان (آفاق مالية واعدة).

ولفت وزير النقل إلى أن قطاع النقل يقدم خدمات متنوعة للمواطنين والمقيمين والزوّار، مشددًا على أهمية تحقيق التوازن المثالي بين كافة قطاعات النقل. وأشار إلى أهمية تقديم الوزارات خدمات جيدة تليق بمستوى تطلعات ودعم القيادة الرشيدة، مؤكدا حرصه بالشفافية ومعايير الجودة للمشاريع، مضيفًا أنه ثمة قصص نجاح للوزارة في الخصخصة، ستحصد ثمارها بالاستمرار في العمل على البنية التحتية، وإنفاق الميزانية المخصصة لها، مستشهدًا بمطار المدينة الذي كان أحد تلك القصص الناجحة، مشيرًا إلى وجود مشاريع تم الانتهاء منها وهي الآن في مرحلة المراجعة والتأكد من نجاحها وسهولتها.

وفي ختام حديثه توجّه الوزير بالشكر والتقدير لوزارة المالية وشركائها، متمثلة في الوزير محمد الجدعان على تنظيم هذا المؤتمر المثمر، والذي سيسهم بشكل إيجابي في تطوير القطاعات وتقاربها.

يذكر أن الجلسة شارك فيها كل من :الرئيس السابق لبنك باركلايز وستاندرد لايف أبردين، جيري جريمستون، ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمويليس أند كومباني كين مويليس، والرئيس التنفيذي للمركز الوطني للتخصيص ومستشار وزير المالية السعودية ريان نجادي، والرئيسة التنفيذية لشركة مورجان ستانلي كلير وودمان، وأدار الجلسة الرئيس التنفيذي المكلف لشركة إتش إس بي سي العربية السعودية راجيف شوكلا.

وشهد اللقاء حضور عددٍ من أصحاب المعالي والخبراء والمختصين، وكبار التنفيذيين في المؤسسات المالية المحلية والإقليمية والدولية، حيث تمت مناقشة مجموعة من الموضوعات التي تهم القطاع المالي، وهدف المؤتمر لتبادل التجارب والمعلومات وطرح أبرز التحديات والممارسات لتطوير القطاع المالي، كما سعى لتمكين أقطاب الصناعة المالية من التلاقي والتواصل تحت سقفٍ واحد، وعرض الفرص الاستثمارية في السعودية.

‏ويُعد ⁧‫هذا‬⁩ الحدث هو الأبرز من نوعه على مستوى المنطقة، حيث استقطب نخبة من الشخصيات وصناع القرار، وهو أحد مخرجات ⁧‫برنامج تطوير القطاع المالي،‬⁩ المنبثق عن ⁧‫رؤية المملكة 2030‬⁩، والذي يهدف إلى إبراز الموقع التنافسي المتميز للقطاع المالي السعودي في منطقة الشرق الأوسط وعلى الصعيد العالمي.

أمانة المدينة المنورة والبنك الدولي يطلقان ورشة “أنسنة المدن”


أقامت أمانة منطقة المدينة المنورة بالتعاون مع البنك الدولي اليوم، ورشة عمل بعنوان ” أنسنة المدن ” بحضور 30 متدرباً من صناع القرار والموظفين التنفيذيين ..

أقامت أمانة منطقة المدينة المنورة بالتعاون مع البنك الدولي اليوم، ورشة عمل بعنوان ” أنسنة المدن ” بحضور 30 متدرباً من صناع القرار والموظفين التنفيذيين بالأمانة، لمناقشة التحديات والقضايا الرئيسية التي تواجه المدينة، وعرض التجربة الدولية، وتقديم أفضل الممارسات العالمية في أنسنة المدن.

وتأتي الورشة في سياق التعاون الفني بين المملكة العربية السعودية والبنك الدولي، كجزء من برنامج التعزيز المؤسسي P168709 لأمانات المناطق، بهدف الاطلاع على الخبرات العالمية، التي تعتبر فرصة مهمة لدعم المدينة المنورة لجعلها مدينة رائدة، وأكثر استدامة وملائمة للعيش وفق الطرق الدولية، وتحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020.

يذكر أن “أنسنة المدن” أصبحت إحدى التحديات الكبيرة التي تواجه العديد من المجتمعات؛ لا سيما في المدن القائمة فعلياً والقديمة؛ حيث يسعى مسؤولوها إلى أنسنتها لتكون أكثر ملاءمة لحياة الإنسان العصري وصديقة له، وليست مجرد مكان يعيش فيه.

وتخوض هذا التحدي الكبير الآن بعض مدن المملكة الكبيرة؛ لم يعد موجوداً أمام المدن والتجمعات السكنية الجديدة، والتي أصبحت متأنسنة فعلياً؛ نظرا لاعتماد المطورين العقاريين المؤسسين لتلك التجمعات أحدث نظريات أنسنة المدن، بما يعنيه ذلك من تبني تلك المدن الإنسانية عدداً من القيم والمبادئ؛ منها الاستدامة والألفة والتعاطف والرفاهية والعيش المشترك والجماليات والتضامن والاحترام والترفيه فأنسنة المدن كمصطلح له تأصيله ونظرياته؛ يعني أن تكون المدينة الإنسانية أكثر ملاءمة وجاذبية للإنسان؛ حيث تخدمه وتمكنه من الاستمتاع بحياته، وتطوير إمكاناته ومزاولة حياته الفكرية والعملية والاجتماعية.

إطلاق إمكانات المملكة محور برنامج الملتقى السعودي للطاقة المستدامة و التقنية 2019


تنطلق فعاليات الملتقى السعودي للطاقة المستدامة والتقنية (Saudi SETF) في الفترة من 30 أبريل إلى 1 مايو 2019 في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض. ويقام ..

تنطلق فعاليات الملتقى السعودي للطاقة المستدامة والتقنية (Saudi SETF) في الفترة من 30 أبريل إلى 1 مايو 2019 في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض.

ويقام الملتقى السعودي بالتزامن مع النسخة الثانية والعشرين من المعرض الدولي للكهرباء والطاقة البديلة وتكنولوجيا المياه والإضاءة والتكييف في المملكة العربية السعودية والذي يقام بالتزامن مع معرض التكييف السعودي 2019 – المعرض الدولي للتدفئة والتهوية وتكييف الهواء ( HVAC) من 29 أبريل إلى 1 مايو 2019 .

كما يستضيف الملتقى جناحاً للمعارض يضم منصة حصرية تتيح لمزودي حلول الطاقة البديلة والمتجددة عرض منتجاتهم طوال الأيام الثلاثة من 29 أبريل – 1 مايو 2019.

ويأخذ الملتقى السعودي للطاقة المستدامة و التقنية بعين الاعتبار المشهد الحالي للطاقة المتجددة ، حيث يجمع بين كبار أصحاب المصلحة وصانعي السياسات والأشخاص المؤثرين ومقدمي الحلول الذين يقودون نظام الطاقة المتجددة في المملكة.

ومن المقرر أن يناقش البرنامج الطرق لإطلاق إمكانات المملكة من خلال مشاريع المرافق العامة مع التركيز على الجوانب الحيوية الأخرى مثل سوق البيع السكنية والوحدات الصغيرة ومستقبلها ، في ما بعد تطبيق التوجهات والإبتكارات الجديدة في مجال الطاقة الشمسية الضوئية.

كما يناقش المنتدى المشهد الحالي للطاقة المتجددة وذلك من خلال مجموعة كبيرة من صانعي السياسات والجهات الحكومية وغير الحكومية المختلفة وأصحاب المصالح بالمملكة والذين يشاركون كمتحدثين.

ويناقش المتحدثون ، والذين يتمتعون بخبرات متفاوتة في كل أطياف تكنولوجيا الطاقة ، مجموعة من الموضوعات الفنية بحيث يكتسب الجمهور رسائل ومعلومات مفيدة عن المجال .

ويشارك في المنتدي د. أحمد بدر المدير التنفيذي للمركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة في الفعاليات كمتحدث عارضاً نماذج واستراتيجيات تمويل الطاقة المتجددة في الشرق الأوسط. إلى جانب ذلك، سوف يناقش د. أحمد بدر مع الحضور وسائل زيادة ثقة المستثمرين وتقليل مخاطر المستثمر.

الأمير خالد الفيصل يُكرّم الفائزين بجائزة مكة للتميز في دورتها العاشرة


كرّم صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة اليوم، الفائزين بجائزة مكة للتميز في دورتها العاشرة، وذلك بحضور ..

كرّم صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة اليوم، الفائزين بجائزة مكة للتميز في دورتها العاشرة، وذلك بحضور صاحب السمو الملكي الأمير بدر بن سلطان نائب أمير منطقة مكة المكرمة وعددٌ من أصحاب السمو الأمرء والمعالي .

وقال سموه :” في عامها العاشر كلمتي لجائزة التميز الشكر للعاملين والتهنئة للفائزين وكل عام وأنتم فائزين “.

وأوضح وكيل أمارة مكة المكرمة المشرف العام على الجائزة الدكتور هشام الفالح، أن عشر سنوات مضت منذ بدأت جائزة مكة للتميز وانتم اليوم تشهدون الدورة العاشرة للجائزة بكل نجاح وتميز، لقد آمنتم ياسمو الأمير بأبناء وبنات المنطقة وأكدتم أنه لن يبني الوطن مثل أبناء الوطن ولذلك أراد سموكم أن تكون هناك جائزة تكافئ المنجز ونحن اليوم نرى أن من حازوا على هذه الجائزة في أعوامها السابقة أصبحوا روادًا في أعمالهم ومجالاتهم.

وأكد ان الإمارة قامت بمراجعة أهداف الخطة الشعرية، التي تنتهي فعليا هذا العام وتبين أنها تحققت جميعها بنسبة متفاوتة ونبارك لجميع الفائزين أفراد ومؤسسات على حصولهم على جائزة مكة للتميز في دورتها العاشرة، التي تميزت بصعوبة اختيار الفائز في كل فرع من فروع الجائزة.

وقال وزير الشؤون الاسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور عبداللطيف آل الشيخ، في كلمة الفائزين : إنه لمن دواعي سروري واغتباطي أن أكون معكم في هذا المساء الجميل الذي يتوج فيه الفائزون بجائزة مكة للتميز في دورتها العاشرة، هذه الجائزة المباركة والفكرة الرائدة التي تعمل على تشجيع العمل الفائق المتقن البارز ذي الصفة الفردية أو الجماعية، وتأصيل المبادئ الإسلامية في آداب المهن وإتقان العمل، وإظهار الإبداع الحضاري لإنسان منطقة مكة المكرمة ، وتشجيع توظيف التقنيات الحديثة في التطوير ، والارتقاء بمستوى الأداء والجودة ، وتنمية وتطوير الموارد البشرية بالمنطقة ، وعلى المستوى الفردي والجماعي.

وفي نهاية الحفل كرم الأمير خالد الفيصل الفائزين وهم:

أولاً: فرع التميز في خدمات الحج والعمرة، والفائز بها: لجنة تنظيم ومتابعة نقل الحجاج والمعتمرين والمصلين من وإلى المسجد الحرام التابعة للهيئة العليا لمراقبة نقل الحجاج، حيث حصلت على الجائزة نظير تنظيم رحلات ترددية باستخدام الحافلات بين المساكن والمسجد الحرام لأداء الصلوات حيث بلغ عدد من نقلتهم (47) مليون راكب خلال شهر رمضان الماضي و(66) مليون راكب خلال موسم الحج الماضي.

ثانياً: فرع التميز الاداري، والفائز: الهيئة العامة للغذاء والدواء ممثلة في فرع الهيئة بالمنطقة، وحصلت على الجائزة نظير تنفيذ عدد من المبادرات النوعية في أعمال التفتيش المحلي في المنافذ والمراكز التجارية والصيدليات ومتابعة تطبيق لائحة السعرات الحرارية لتحقيق مستوى رقابة ذاتية والمساهمة في رفع مستوى الصحة العامة للمستهلك.

ثالثاً: فرع التميز الثقافي، وتم هذا العام دمج ملتقى مكة الثقافي (كيف نكون قدوة) تحت جائزة مكة للتميز ضمن فرع التميز الثقافي، والفائز: مبادرة (الميقات : ثقافة ونسك)، وحصلت هذه المبادرة على الجائزة نظير إعادة تأهيل المواقيت لخدمة قاصدي بيت الله الحرام من خلال توفير بيئة حضارية مميزة ، تشمل بناء صالات ضيافة ، وتخصيص أماكن تقديم الطعام الصحي ، والاهتمام بمداخل المواقيت والمرافق التابعة لها، ويشترك فيها مؤسسة حسن عباس شربتلي الخيرية لخدمة المجتمع ، و‏المجموعة الوطنية للاستزراع المائي ، و‏أمانة جدة ، إضافة إلى أمانة الطائف ، و‏فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، و‏الشركة السعودية للكهرباء بالقطاع الغربي.

رابعاً: فرع التميز العمراني، والفائز: شركة جبل عمر للتطوير.، وحصلت على الجائزة نظير الإسهام في تطوير الأحياء العشوائية بمكة المكرمة ، والمساهمة في تحسين المظهر الحضري للعاصمة المقدسة ، وزيادة الطاقة الاستيعابية لخدمات الإسكان للحجاج والمعتمرين من خلال مشروع تطوير جبل عمر.

خامساً: فرع التميز الاجتماعي، والفائز: الإعلامي ناصر حبتر، وحصل على الجائزة نظير تنفيذ البرنامج التلفزيوني (من الحرم) بالقناة السعودية الأولى للالتقاء بالمعتمرين لتسليط الضوء على الجهود والخدمات المقدمة من الدولة بكافة قطاعاتها للمعتمرين وزوار بيت الله الحرام في شهر رمضان المبارك.

سادساً: فرع التميز الاقتصادي، والفائز: الجمارك السعودية ممثلة في جمرك ميناء جدة الإسلامي، وحصلت على الجائزة نظير تطبيق برنامج فسح الحاويات، والذي يهدف إلى تخفيض مدة إنهاء الإجراءات الجمركية للواردات من متوسط 14 يوماً إلى أقل من 48 ساعة ، مما أسهم في تنشيط أداء السوق المحلي ، وتحسين ترتيب المملكة في محور التجارة عبر الحدود.

سابعاً: فرع التميز البيئي، والفائز: محافظة الجموم، حيث حصلت على الجائزة نظير تحقيقها جميع معايير برنامج المدن الصحية المعتمد من منظمة الصحة العالمية كأول مدينة على مستوى المنطقة وثالث مدينة على مستوى المملكة تحقق هذه المعايير.

ثامناً: فرع التميز العلمي والتقني، والفائز: مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بجدة، وحصل على الجائزة نظير إجراء المستشفى أول عملية جراحية للقلب بتقنية الروبوت على مستوى المملكة، مما أسهم في تقليل فترة إقامة المريض بالمستشفى، والتخفيف من حدة الآلام، وتقليص خطر إصابة المريض بالعدوى.

تاسعاً: فرع التميز الإنساني، والفائز بها: الدكتور عبدالعزيز محمد بوكر، وحصل على الجائزة نظير جهوده العلمية في استحداث وتطوير وتنفيذ حقائب تدريبية باستخدام المحاكاة عالية الدقة لتدريب وتقييم الأداء للكوادر الصحية من الأطباء والممرضين والمتخصصين في مجالات الرعاية الصحية المختلفة.

الحقيل: 16 جهة حكومية تدعم قطاع الإسكان.. وأنشأنا مركز بيانات قادرا على قراءة المستقبل


قال وزير الإسكان ماجد الحقيل إن أكثر من 16 جهة حكومية تشارك في دعم قطاع الإسكان لتحقيق هدف الرؤية برفع نسبة تملك المواطنين للمساكن لتصل ..

قال وزير الإسكان ماجد الحقيل إن أكثر من 16 جهة حكومية تشارك في دعم قطاع الإسكان لتحقيق هدف الرؤية برفع نسبة تملك المواطنين للمساكن لتصل لنحو 70% بحلول 2030 ، موضحا أن الوحدات السكنية الأكثر طلبا هي الوحدات الصغيرة عموما، والتي يبلغ سعرها ما بين 250 و750 ألف ريال، لافتا إلى أن كل مدينة لها تحدياتها المختلفة ونسب تملكها المختلفة.

وأضاف الحقيل ، خلال جلسة نقاش تحت عنوان “الرهن العقاري” بمؤتمر القطاع المالي المنعقد في الرياض: “أنشأنا مركز بيانات في وزارة الإسكان قادرا على قراءة المستقبل بشكل أفضل من خلال المعطيات المختلفة والمعلومات المقدمة من عدد من الجهات والاستطلاعات التي ساعدتنا على تحديد نسبة العرض والطلب”.

بمركز الملك عبدالعزيز الدولي للمؤتمرات بمدينة الرياض، يستقطب المؤتمر أكثر من 2000 مشارك؛ من الوزراء وممثلي المنظمات الدولية والإقليمية، والمختصين بالقطاع المالي.

وتشارك في المؤتمر شخصيات دولية مهمة، منهم وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية خالد الفالح، ووزير الإسكان ماجد الحقيل، ووزير الاقتصاد والتخطيط محمد التويجري، ووزير النقل الدكتور نبيل العامودي، ورئيس مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة خالد السلطان.

كما يشارك في المؤتمر محافظ مؤسسة النقد أحمد الخليفي، ورئيس مجلس هيئة السوق المالية محمد القويز، والشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة وزير المالية والاقتصاد الوطني في البحرين، والرئيس التنفيذي لشركة «مان جروب» لوك أليس.

ويشارك في المؤتمر أكثر من 80 متحدثًا ومتحدثة يناقشون على مدى يومين في 21 جلسة الموضوعات التي تهم القطاع المالي، انطلاقًا من ستة محاور رئيسة؛ هي: بناء القدرات في القطاع المالي، والتحديات والفرص في سوق التأمين.

كما يناقشون ملفات التمويل العقاري، والتمويل الإسلامي، وتنافسية القطاع المالي، والتقنية المالية، إضافة إلى تعزيز المعرفة المالية، والوعي والتخطيط المالي في إطار تعزيز الثقافة المالية، وزيادة التوعية بأهمية الادخار على المستويين الفردي والمجتمعي.

وتتضمن الجلسات نقاشات عن عدة مواضيع أساسية مرتبطة بأهداف برنامج تطوير القطاع المالي، كما سيتضمن المؤتمر ورش عمل تجمع بين مشرعين محليين وخبراء عالميين. وسيتخلل المؤتمر الإعلان عن عدة اتفاقيات ذات علاقة بتطوير القطاع المالي في المملكة.

وسيتم بحسب اللجنة المنظمة للمؤتمر، عرض أحدث الابتكارات والمنتجات المالية والتأمينية لدى المؤسسات والبنوك السعودية، ومشاركة آخر التطورات والحلول المبتكرة في مجال التكنولوجيا الرقمية المالية».

ويتخلل المؤتمر الدولي معرض وعدد من الفعاليات المصاحبة؛ وذلك في فندق «ريتز كارلتون» بمدينة الرياض، يشارك فيها أهم الجهات الحكومية والمؤسسات والشركات الكبرى في مجال تطوير ودعم القطاع المالي؛ لاستعراض الجهود المبذولة في تطوير القطاع والخطط المستقبلية.

ويتم عرض أحدث الابتكارات والمنتجات المالية والتأمينية لدى المؤسسات والبنوك السعودية، ومشاركة آخر التطورات والحلول المبتكرة في مجال التقنية المالية، والتعريف بـ«برنامج تطوير القطاع المالي» ومبادراته وبرامجه، كأحد برامج الرؤية الـ13 الاستراتيجية.

شركة بريطانية تعلن خلال مؤتمر بالرياض عن شراء سندات من أرامكو بـ ‎ 100مليون دولار


قال رئيس مجلس إدارة ستاندرد لايف أبردين البريطانية لإدارة الأصول، إنها اشترت ما قيمته 100 مليون دولار من سندات شركة النفط الوطنية العملاقة أرامكو السعودية، ..

قال رئيس مجلس إدارة ستاندرد لايف أبردين البريطانية لإدارة الأصول، إنها اشترت ما قيمته 100 مليون دولار من سندات شركة النفط الوطنية العملاقة أرامكو السعودية، التي طرحتها في باكورة إصداراتها الدولية.

وأوضح مارتن جيلبرت، خلال مؤتمر للقطاع المالي بالرياض، ”أعتقد أنها صفقة أحدثت تحولًا في السوق السعودية“.

يذكر أن أرامكو كانت قد تلقت طلبات اكتتاب بأكثر من 100 مليار دولار في إصدار السندات بحلول التاسع من أبريل/نيسان؛ حتى بعدما قالت نشرة الإصدار، إن المملكة لن تضمن سندات أرامكو، لكن الشركة آثرت بيع ما قيمته 12 مليار دولار فقط.

يشار إلى أن العديد من المؤسسات الدولية، وكبرى شركات الاستشارات والخدمات المالية الشهيرة، ووكالات التصنيف الدولية والخبراء والمتخصصين تشارك في أعمال الدورة الأولى لمؤتمر القطاع المالي، التى انطلقت، اليوم الأربعاء، تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز.

وفيما تستمر فعاليات المؤتمر (الذى يشهد مشاركة دولية كبيرة) اليوم، وغدًا الخميس، بمركز الملك عبدالعزيز الدولي للمؤتمرات بمدينة الرياض، يستقطب المؤتمر أكثر من 2000 مشارك؛ من الوزراء وممثلي المنظمات الدولية والإقليمية، والمختصين بالقطاع المالي.

وتشارك في المؤتمر شخصيات دولية مهمة، منهم وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية خالد الفالح، ووزير الإسكان ماجد الحقيل، ووزير الاقتصاد والتخطيط محمد التويجري، ووزير النقل الدكتور نبيل العامودي، ورئيس مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة خالد السلطان.

كما يشارك في المؤتمر محافظ مؤسسة النقد أحمد الخليفي، ورئيس مجلس هيئة السوق المالية محمد القويز، والشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة وزير المالية والاقتصاد الوطني في البحرين، والرئيس التنفيذي لشركة «مان جروب» لوك أليس.

ويشارك أيضا رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة «بارينجز» توم فينك، والرئيس التنفيذي لبورصة البحرين الشيخ خليفة بن إبراهيم آل خليفة، والرئيس التنفيذي لهيئة الأوراق المالية والسلع بالإمارات العربية المتحدة عبيد الزعابي.

ويحضر الفعاليات، محافظ البنك المركزي الأردني زياد فريز، والرئيس التنفيذي لمجموعة «سوسيتيه جنرال» فريديريك أوديا، ورئيس شركة «أرامكو السعودية» كبير إدارييها التنفيذيين المهندس أمين الناصر، ونائب رئيس مجلس إدارة شركة «سابك» رئيسها التنفيذي يوسف البنيان، ورئيسة مجلس إدارة «تداول» سارة السحيمي، وغيرهم من كبار المختصين والخبراء بالقطاع المالي.

ويشارك في المؤتمر أكثر من 80 متحدثًا ومتحدثة يناقشون على مدى يومين في 21 جلسة الموضوعات التي تهم القطاع المالي، انطلاقًا من ستة محاور رئيسة؛ هي: بناء القدرات في القطاع المالي، والتحديات والفرص في سوق التأمين.

كما يناقشون ملفات التمويل العقاري، والتمويل الإسلامي، وتنافسية القطاع المالي، والتقنية المالية، إضافة إلى تعزيز المعرفة المالية، والوعي والتخطيط المالي في إطار تعزيز الثقافة المالية، وزيادة التوعية بأهمية الادخار على المستويين الفردي والمجتمعي.

وتتضمن الجلسات نقاشات عن عدة مواضيع أساسية مرتبطة بأهداف برنامج تطوير القطاع المالي، كما سيتضمن المؤتمر ورش عمل تجمع بين مشرعين محليين وخبراء عالميين. وسيتخلل المؤتمر الإعلان عن عدة اتفاقيات ذات علاقة بتطوير القطاع المالي في المملكة.

وسيتم بحسب اللجنة المنظمة للمؤتمر، عرض أحدث الابتكارات والمنتجات المالية والتأمينية لدى المؤسسات والبنوك السعودية، ومشاركة آخر التطورات والحلول المبتكرة في مجال التكنولوجيا الرقمية المالية».

ويتخلل المؤتمر الدولي معرض وعدد من الفعاليات المصاحبة؛ وذلك في فندق «ريتز كارلتون» بمدينة الرياض، يشارك فيها أهم الجهات الحكومية والمؤسسات والشركات الكبرى في مجال تطوير ودعم القطاع المالي؛ لاستعراض الجهود المبذولة في تطوير القطاع والخطط المستقبلية.

ويتم عرض أحدث الابتكارات والمنتجات المالية والتأمينية لدى المؤسسات والبنوك السعودية، ومشاركة آخر التطورات والحلول المبتكرة في مجال التقنية المالية، والتعريف بـ«برنامج تطوير القطاع المالي» ومبادراته وبرامجه، كأحد برامج الرؤية الـ13 الاستراتيجية.

أمير المدينة المنورة يُكرّم 69 متميزًا بجائزة الأمير خالد السديري للتفوق العلمي


يرعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة، بمزرعة الخالدية بمحافظة الغاط غدًا , الحفل السنوي لجائزة الأمير خالد ..

يرعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة، بمزرعة الخالدية بمحافظة الغاط غدًا , الحفل السنوي لجائزة الأمير خالد بن أحمد السديري للتفوق العلمي بسدير، لتكريم الطلاب والطالبات المتفوقين والمعلمين والمعلمات المتميزين بمحافظات الغاط والمجمعة والزلفي.

‎وقدم رئيس لجنة الجائزة الأمير فهد بن خالد السديري عن شكره لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز، لتشريفه حفل الجائزة تقديرًا للأمير خالد بن أحمد السديري -رحمه الله – ودعمه للعلم والمنتسبين إليه من خلال تكريم الطلاب والطالبات المتفوقين والمعلمين والمعلمات المتميزين الفائزين بها، مؤكدًا أن ذلك يعد تكريمًا للمتفوقين والمتميزين، مشيرًا إلى أن ذلك ليس غريبًا على سموه الدعم المستمر وتشجيعه الدائم لأبناء الوطن في كافة المجالات.

‎من جهته اعتبر نائب رئيس لجنة الجائزة الأمير تركي بن خالد السديري أن جائزة الأمير خالد بن أحمد السديري للتفوق العلمي من الجوائز المهمة التي تعطي الحوافز والدوافع الكبيرة للطلاب والطالبات والمعلمين والمعلمات للتفوق والتميز في البحث عن العلم والمعرفة، ‎مشيرًا أن الجائزة تحمل جزءًا من واجب الوفاء بحق الأمير خالد بن أحمد السديري، أحد الرجال الذين خدموا هذه البلاد بكل تفانٍ وإخلاص.

‎من جانبه قدّم أمين عام الجائزة المدير العام للتعليم بمنطقة الرياض حمد بن ناصر الوهيبي شكره لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة، لتشريفه حفل الجائزة وتكريم الفائزين، مؤكدًا أن هذا يعد داعمًا وحافزًا لأبناء الوطن للتميز، كما قدّم شكره لرئيس لجنة الجائزة الأمير فهد بن خالد السديري لجهوده ومتابعته المستمرة لأعمال اللجنة لإنجاح الجائزة وتحقيق أهدافها، مشيرًا إلى أنه سيتم هذا العام تكريم 63 طالبًا وطالبةً من المتفوقين في محافظات الغاط والمجمعة والزلفي لمراحل التعليم العام والجامعي، كما سيتم تكريم ثلاثة معلمين، وثلاث معلمات من المتميزين في الأداء والعمل.