المرجع الإعلامي الأول للمؤتمرات والتطوير في السعودية والخليج

الجمعة - 3 ربيع الأول 1442 هـ , 23 أكتوبر 2020 م - اخر تحديث: 30 ديسمبر 2019 - 01:12 م

شركة إعلام وأكثر الاستشارية

فعاليات

يقام خلال الفترة من 23 – 25 فبراير المقبل

فتح باب التسجيل الإلكتروني للدورة الرابعة من معرضي “يومكس وسيمتكس 2020” بأبوظبي


أعلنت شركة أبوظبي الوطنية للمعارض “أدنيك” عن فتح باب التسجيل الإلكتروني للعارضين والإعلاميين والزوار المشاركين في الدورة الرابعة من معرضي الأنظمة غير المأهولة “يومكس 2020” ..

أعلنت شركة أبوظبي الوطنية للمعارض “أدنيك” عن فتح باب التسجيل الإلكتروني للعارضين والإعلاميين والزوار المشاركين في الدورة الرابعة من معرضي الأنظمة غير المأهولة “يومكس 2020” والمحاكاة والتدريب “سيمتكس 2020” والمؤتمر المصاحب لهما، واللذان يقامان تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبتنظيم شركة أبوظبي الوطنية للمعارض بالتعاون مع القيادة العامة للقوات المسلحة، خلال الفترة من 23 – 25 فبراير المقبل.

وأوضحت اللجنة العليا المنظمة لمعرضي “يومكس وسيمتكس 2020” أن كافة اللجان الفرعية جاهزة على مدار الساعة ووفق برنامج معد، بهدف تحقيق أعلى مستويات التميز للدورة المقبلة على كافة الأصعدة، وذلك من خلال البناء على النجاحات السابقة التي تمكنت من تحقيقها على الصعيدين الإقليمي والدولي، حيث تقوم فرق العمل التي تضم كفاءات وطنية متميزة بالعمل على إعداد الفعاليات وتطويرها بالشكل الذي يليق بسمعة ومكانة دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقال سعيد المنصوري، المدير التنفيذي لشركة “آيدكس” التابعة لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض “أدنيك”: “سنكمل هذا العام سلسلة النجاحات التي حققناها في الدورات السابقة، حيث شهدت الدورة الثالثة من معرضي (يومكس وسيمتكس) نجاحاً كبيراً وإقبالاً محلياً ودولياً قياسياً، وذلك بفضل دعم قيادتنا الرشيدة وتوجيهاتهم الحكيمة، ونتيجة للجهود الاستثنائية التي بذلتها شركة أبوظبي الوطنية للمعارض ومجموعة الشركات التابعة لها بالتعاون مع الشركاء من القطاعين العام والخاص واللجان المنظمة والمؤسسات الإعلامية الراعية للمعرضين والمؤتمر المصاحب لهما”.

وأضاف المنصوري: “نسعى في شركة أبوظبي الوطنية للمعارض إلى استقطاب وتنظيم المعارض والفعاليات العالمية التي تدعم قطاع سياحة الأعمال والقطاعات التي حددتها خطة أبوظبي، وتساهم في دفع عجلة التنمية الاقتصادية في الإمارة. ونحن فخورون بتنظيم هذا المعرض الفريد من نوعه في المنطقة، والذي يتخصص في عرض تقنيات الأنظمة الدفاعية غير المأهولة وأنظمة المحاكاة والتدريب بالإضافة إلى الروبوت والذكاء الاصطناعي، ويبرز دور دولة الإمارات ويعزز مكانتها العالمية الريادية في الثورة الصناعية الرابعة”.

والجدير بالذكر أن الدورة السابقة لمعرضي يومكس وسيمتكس في عام 2018 شهدت إقبالاً كبيراً، حيث وصل عدد الدول المشاركة إلى 34 دولة، وبلغ عدد الشركات 122 شركة دولية ومحلية، ووصل إجمالي عدد الزوار إلى ما يقارب 13,000 زائر، فيما حظي الحدث باهتمام إعلامي واسع على الصعيدين المحلي والعالمي.

ويشار إلى أن بوابات التسجيل الإلكتروني ستسهم في تسهيل عملية التسجيل للشركات الدولية والعارضين، إضافة إلى الزوار والمشاركين في فعاليات المعرضين وكافة ممثلي وسائل الإعلام الراغبين في تغطية فعاليات الحدثين، حيث تم تطوير عدد من المنصات الإلكترونية على شبكة الإنترنت وفق أعلى المواصفات الدولية. وبات بإمكان المشاركين التسجيل من خلال الرابط الإلكتروني التالي: https://umexabudhabi.ae/registration/ .

ينطلق غدا برعاية أمير الشرقية..

مهرجان “سفاري بقيق” الرابع يزخر بـ 17 يوماً من الفعاليات المتنوعة


ينطلق مهرجان سفاري بقيق الرابع، غدًا الأحد، برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز؛ أمير منطقة الشرقية رئيس مجلس التنمية السياحية ..

ينطلق مهرجان سفاري بقيق الرابع، غدًا الأحد، برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز؛ أمير منطقة الشرقية رئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة.

ويفتح مهرجان “سفاري بقيق الرابع” أبوابه فعليًا أمام الحضور يوم الخميس المقبل الموافق 7 جمادى الأولى، والذي تنظمه لجنة التنمية السياحية بمحافظة بقيق، بالتعاون مع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، وبلدية المحافظة، والبلديات التابعة لأمانة المنطقة، وبمشاركة الجهات الحكومية والأمنية بالمحافظة.

ويستمر المهرجان لمدة 17 يومًا، على طريق بقيق ـ صلاصل بجوار كوبري صلاصل.

من جانبه، قال محمد بن سعود المتحمي؛ محافظ بقيق رئيس اللجنة السياحية بالمحافظة، إن المهرجان أصبح على أتم الاستعداد لاستقبال الزوار.

وأضاف أنه سيكون تجربة فريدة للزوار؛ لتنوع الفعاليات مع الأجواء الشتوية التي تتناسب مع الرحلات الصحراوية وشبة النار، والفعاليات الأخرى التي يتميز بها مهرجان بقيق؛ منها “رحلات سفاري على ظهور الإبل، مسابقة الصيد بالصقور، مضارب البادية المحيطة بميدان تراثي، سوق شعبي تستفيد منه الأسر المنتجة، الاستعراض اليومي للهجّانة، وتنافس الفرسان على الخيول العربية الأصيلة” والمنافسات التقليدية الأخرى.

وستكون الفنون الشعبية حاضرة خلال أيام المهرجان، بالإضافة إلى 55 فعالية متنوعة.

ولفت إلى دور شركاء النجاح وهم “شركة أرامكو السعودية، وزارة البيئة والمياه والزراعة” وبقية الشركاء، والبلديات المشاركة في إنهاء أعمال تهيئة موقع المهرجان “بلدية بقيق وبلدية جوف بني هاجر وبلدية عين دار”.

من جهته، توقع المهندس فارس بن محمد آل عريج؛ نائب رئيس اللجنة السياحية بالمحافظة رئيس بلدية محافظة بقيق، أن يشهد مهرجان “سفاري بقيق”، بنسخته الرابعة، إقبالًا كبيرًا من الزائرين، لتوقيته وطبيعته وفعالياته المميزة التي حققت نجاحًا باهرًا خلال النسختين السابقتين.

وسط توقعات بمشاركة محلية وإقليمية ودولية واسعة

انطلاق استعدادات معرضي “البلاستيك والصناعات البتروكيماوية” و”الطباعة والتغليف” بالرياض


أعلنت شركة معارض الرياض المحدودة عن بدء الاستعدادات لانطلاق الدورة السابعة عشرة من “المعرض السعودي للبلاستيك والصناعات البتروكيماوية 2020″، والذي سيقام تحت رعاية ماسية من”سابك” ..

أعلنت شركة معارض الرياض المحدودة عن بدء الاستعدادات لانطلاق الدورة السابعة عشرة من “المعرض السعودي للبلاستيك والصناعات البتروكيماوية 2020″، والذي سيقام تحت رعاية ماسية من”سابك” و”شركة المتقدمة للبتروكيماويات” في الفترة من 18 إلى 21 جمادى الأولى 1441هـ الموافق 13 إلى 16 يناير2020. ويقدّم المعرض بدورته الحالية ابتكارات جديدة لتحقيق إقتصاد أكثر تنويعاً وازدهاراً، حيث من المتوقع أن يشهد مشاركة محلية وإقليمية ودولية واسعة من مختلف أقطاب الصناعة وذلك بهدف استعراض أحدث التقنيات والخدمات والابتكارات الداعمة للصناعات البلاستيكية والبتروكيماوية باعتبارها مساهماً فاعلاً في دفع عجلة الاقتصاد الوطني.

وسيقام “المعرض السعودي للبلاستيك والصناعات البتروكيماوية 2020” بالتزامن مع “المعرض السعودي للطباعة والتغليف” الذي يهدف إلى عرض أحدث الابتكارات والتقنيات والاتجاهات الجديدة في قطاع الطباعة والتغليف، ويقدم للحضور منصة عالمية تفتح لهم آفاق جديدة وتمُكنهم من الوصول إلى أسواق مختلفة وعملاء على نطاق أوسع من جميع أنحاء العالم وتُسهل التواصل فيما بينهم، وتوفر لهم المناخ المثالي لعرض المنتجات المُبتكرة والمشاريع الرائدة من كبرى المنشآت المحلية والعالمية، والتي تُشكّل مستقبل الصناعة داخل المملكة وخارجها وتلعب دوراً أساسياً في دعم رؤية المملكة في تنويع اقتصادها الوطني.

ويتميز المعرض باعتباره أكبر تجمّع لصُنّاع القرار والخبراء والمصنعين والموردين في هذا القطاع تحت سقف واحد، والأشهر بين المعارض المتخصصة على مستوى المملكة، حيث يشكل منصة مثالية لاستكشاف إمكانات قطاع البلاستيك والبتروكيماويات والطباعة والتغليف في المملكة والمنطقة بشكل عام، بما يعزّز الاستدامة الصناعية ويساهم في تطوير القدرات والإمكانات التجارية لدى القطاعات الأخرى.

وسيتخلل جدول أعمال المعرض أيضاً انعقاد “المؤتمر السعودي للبلاستيك والبتروكيماويات” في 14 يناير 2020م، و”المؤتمر السعودي للطباعة والتغليف” الذي سيقام على مدى يومي 15 و16 يناير 2020. ويستهدف المؤتمران مواءمة إستراتيجية العمل مع ديناميكيات الصناعة للاستفادة من الفرص الناشئة، حيث ستجمعان كبار أصحاب المصلحة والمهنيين وممثلي القطاعين العام والخاص وخبراء الصناعة وصناع القرار والمؤثرين وأبرز مزودي الحلول على الصعيد العالمي، لاستكشاف أحدث الحلول والتقنيات التي تم تطويرها من قبل مجموعة من أفضل الكيانات المحلية والعالمية، فضلاً عن تسليط الضوء على التحول الديناميكي في قطاعات البلاستيك والبتروكيماويات والطباعة والتغليف والتي تحظى بدعم حكومي كبير، تماشياً مع خريطة الطريق التي قدمتها “رؤية السعودية 2030”.

وصرح محمد بن سليمان آل الشيخ، مدير عام التسويق في “شركة معارض الرياض المحدودة”: “يسعى المعرض السعودي للبلاستيك والصناعات البتروكيماوية في نسخته السابعة عشر بالتزامن مع “المعرض السعودي للطباعة والتغليف” لاستعراض أحدث الابتكارات والتقنيات والخدمات المتطورة في هذه الصناعات، ونتطلّع من خلاله إلى دعم التعاون والتنسيق بين الشركات الدولية والكيانات المحلية حيث يشكل المعرض منصة تفاعلية، تهدف إلى تعزيز الحوار البنّاء، ومشاركة المعرفة التي ستعزز مكانة المملكة في مقدمة اقتصادات العالم، بما يتماشى مع مستهدفات رؤية المملكة 2030.”

وأضاف آل الشيخ: “نتطلع إلى افتتاح “المعرض السعودي للبلاستيك والصناعات البتروكيماوية 2020″ في خطوة متقدمة على درب استقطاب استثمارات جديدة إلى قطاعي البلاستيك والكيماويات في السعودية، واللذين تستحوذ قيمة صادراتهما على نحو 60% من الصادرات غير النفطية للمملكة، التي تمتلك بدورها 67% من حصة صناعة التعبئة والتغليف في دول الخليج، بينما تمثل 70% من إجمالي حجم التجارة في المنطقة، وذلك بصفتها المحور الاقتصادي الأساسي للشرق الأوسط. وستلعب هذه القطاعات بجانب قطاع الطباعة، دورًا مهمًا في رحلة وخطة المملكة نحو تحقيق التنويع الاقتصادي.”

يذكر بأن شركة معارض الرياض المحدودة وبقيادة فريق من أفضل المُحترفين داخل السعودية، تعتبر الأفضل في مجالها كمنظم للمعارض، وهي تمتلك أكثر من 38 عاماً من الخبرة في تنفيذ أهم الفعاليات والمعارض والمؤتمرات الضخمة بالمملكة. ولقد ساهمت الشركة بشكل فعّال في تحقيق نمو في هذا القطاع على مدار أعوام طويلة. وقامت الشركة بتنفيذ أكثر من 450 فعالية وحدثًا ناجحا، حيث باتت تعتبر علامة رائدة في هذه الصناعة بفضل خبرتها، وخدمتها المثالية والمبتكرة وفريقها الاستثنائي من المحترفين المؤهلين.

بعد نجاحها الكبير في التوسع عالميًا

حضور مرتقب من 170 دولة في القمة العالمية لطاقة المستقبل 2020


عزّزت القمة العالمية لطاقة المستقبل سمعتها بوصفها سوقًا عالمية للطاقة المتجددة والتقنيات المستدامة، وأكّد المنظمون أن أكثر من 90 بالمئة من مساحات العرض في المعرض ..

عزّزت القمة العالمية لطاقة المستقبل سمعتها بوصفها سوقًا عالمية للطاقة المتجددة والتقنيات المستدامة، وأكّد المنظمون أن أكثر من 90 بالمئة من مساحات العرض في المعرض المصاحب للقمة قد تمّ بيعها، في حين تأكّدت استضافة المعرض لأجنحة وطنية من ثماني دول تهدف إلى الترويج للشركات والمشاريع في أسواقها أمام الجمهور العالمي الكبير الذي يُرتقب أن يحضر إلى العاصمة الإماراتية للمشاركة في القمة التي تعد، المنصة العالمية المعنية بتسريع التنمية المستدامة في العالم، وذلك في مركز أبوظبي الوطني للمعارض في الفترة من 13 إلى 16 يناير 2020.

وتغطي القمة العالمية لطاقة المستقبل جميع الدول الكبرى المصدّرة لتقنيات الطاقة المتجددة والمياه والنفايات والمدن الذكية، في ضوء حضور واسع للعارضين يمتدّ من أوروبا إلى آسيا وإفريقيا وشبه القارة الهندية، وصولًا إلى أمريكا الشمالية.

وتشارك ثماني دول في دورة 2020 من الحدث بأجنحة وطنية، هي هولندا وألمانيا واليابان والصين وكوريا الجنوبية وسويسرا والهند وفرنسا.

عارضون عالميون

كما تشارك في القمة العالمية لطاقة المستقبل شركات عالمية من أبرز الشركات العاملة في تطوير مشاريع الطاقة المتجددة والموردين لتلك المشاريع، مبدية اهتمامًا كبيرًا بسوق الشرق الأوسط.

من ناحية أخرى، تنتج شركة “لونغي سولار” الصينية، أحد العارضين البارزين في القمة، رقاقات الطاقة الشمسية ووحداتها عالية الكفاءة لمشاريع في جميع أنحاء العالم بقدرات إجمالية تبلغ 30 غيغاواط سنويًا، أي ما يعادل ربع الطلب العالمي. وقال يينغ وانغ مدير التسويق العالمي لدى الشركة، إن الطلب المتزايد بسرعة في دول مجلس التعاون الخليجي على الطاقة الشمسية “يتيح فرصًا قوية لشركات الطاقة الشمسية لدعم التنمية المستدامة في المنطقة من خلال الابتكار”. وأضاف: “تمثل لنا القمة العالمية لطاقة المستقبل حدثًا مهمًا نسعى خلاله للالتقاء بالجهات الحكومية والخبراء والعملاء، من أجل فهم احتياجاتهم وتطوير أعمالنا التجارية لإيجاد مزيد من القيمة في هذه السوق سريعة النمو”.

وتساهم النجاحات التي حققتها دولة الإمارات في مجال توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية في تعزيز جاذبية القمة العالمية لطاقة المستقبل بصفتها حدثًا وازنًا يزيده نطاق الحضور العالمي الواسع ثقلًا حقيقيًا في السوق. وتتيح أبوظبي منصة تستوعب فرصًا واسعة التنوع، من الدول ذات الدخل المرتفع إلى الأسواق الناشئة، دعمًا للنمو الاقتصادي المستدام على نطاق عالمي، وذلك نظرًا لكونها تعرض مجموعة واسعة من الحلول التي يمكن تعديلها لتتناسب مع الاحتياجات المحلية للأسواق.

وسوف يتمتّع العارضون العالميون بإمكانية الوصول إلى مجموعة واسعة من العملاء المحتملين خلال مشاركتهم في معرض القمة العالمية لطاقة المستقبل، الذي يُتوقع أن يحضره حوالي 33,500 شخص من 170 دولة. كذلك تستضيف القمة العالمية لطاقة المستقبل أكثر من 200 من المشترين الخبراء والجادّين العاملين على مشاريع إقليمية، ممن يبحثون عن أحدث التقنيات والابتكارات لمشاريعهم الحالية.

وأكّد غرانت توختن، مدير فعاليات المجموعة في القمة العالمية لطاقة المستقبل، وجود تزايد ملحوظ في الاهتمام العالمي سواء بالقمّة أو بجهود المنطقة في تعزيز الاستدامة، قائلًا إن سوق الطاقة المتجددة نمت نموًا كبيرًا منذ دورتها الأولى التي انعقدت في العام 2008، وأضاف: “غدت القمة العالمية لطاقة المستقبل اليوم محركًا رئيسًا دافعًا للنمو الاقتصادي، لا سيما وأن أبوظبي تشكّل ملتقًى حيويًا لبعض أهمّ الأسواق في مجال الطاقة المتجددة، في ضوء الفرص التجارية الواسعة المطروحة على طاولة الحدث، والتي تُقدّر بمليارات الدولارات، وقد كُنًا أعلنّا في الدورة الماضية عن إبرام صفقات لمشاريع بقيمة 10.5 مليار دولار مباشرة على أرض الحدث”.

الربط بين الأسواق الناشئة في الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا

تُعدّ الروابط القوية التي تجمع القمة العالمية لطاقة المستقبل بمختلف الأسواق في أنحاء الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا مَثار اهتمام للشركات العالمية، في حين يمثل نجاحها في استقطاب كبار الموردين عاملَ جذب رئيسًا للمشترين من الأسواق الناشئة، حيث يتزايد وضع مصادر الطاقة المتجددة في قلب خطط النمو الاقتصادي المستدام.

ولا تزال دولة الإمارات مُمسكة بزمام الريادة في منطقة الشرق الأوسط فيما يتعلق بالسعة الإجمالية للطاقة المنتجة من مصادر متجددة في حين تعقبها دول مجلس التعاون الخليجي الأخرى بخطوات متسارعة. وتسعى المملكة العربية السعودية إلى إنتاج 3.45 غيغاواط من الطاقة من مصادر متجدّدة في العام المقبل، لترتفع إلى 9.5 غيغاواط بحلول العام 2023، أي حوالي 10 بالمئة من إجمالي الطاقة الإنتاجية، مع تحقيق خفض في الاستهلاك.

وتتطلع بعض الدول إلى الاستفادة من طاقة الرياح، إذ تتمتع الكويت وسلطنة عُمان والمملكة العربية السعودية بإمكانيات هائلة في هذا المصدر، عدا عن مشاريع الطاقة الشمسية. وتتوقع الوكالة الدولية للطاقة المتجددة (آيرينا) أن يصل إجمالي إنتاج الطاقة من المشاريع العاملة والقائمة على مصادر متجددة في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، إلى نحو 80 غيغاواط بحلول العام 2030، وذلك استنادًا على الأهداف الوطنية المعلنة لكل دولة.

من جانب آخر، تنظر السوق الهندية إلى القمة العالمية لطاقة المستقبل باعتبارها معرضًا دوليًا لأهداف الطاقة المتجددة الطموحة في الهند، والتي تبلغ 450 غيغاواط في العام 2030. وتشير مصادر حكومية إلى أن مشاريع الطاقة النظيفة التي شُيّدت في أرجاء البلاد تتمتع بقدرة إنتاجية تبلغ 83 غيغاواط، في حين تعتقد السلطات المعنية أن بوسعها مضاعفة الناتج الحالي ليصل إلى 175 غيغاواط بحلول العام 2022.

وتحتلّ سويسرا المرتبة الأولى عالميًا في “مؤشر الابتكار العالمي” الذي تنشره الانسياد والمنظمة العالمية للملكية الفكرية (الويبو) وهي تصنف الثانية عالميًا في تقرير “تعزيز التحوّل الفعال في قطاع الطاقة” الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي. ومن المقرر أن تعرض سويسرا في جناحها بالمعرض، أبرز الشركات السويسرية في مجال الطاقة المتجددة. وسيكون بوسع زوار الجناح التعرّف على حلول إنارة المدن من شركة “إيساف”، وتوربينات الرياح ذات الفعالية العالية والمحور الرأسي من شركة “أجايل ويند باور”، وحلول تخزين الطاقة الكهرومائية من شركة “مان إنرجي”، وأنظمة تخزين الطاقة متوسطة وطويلة الأجل من “إنرجي فولت”.

وقالت بيترا فيرير، المسؤولة عن الجناح السويسري في شركة تي-لينك، الجهة المنظمة للجناح السويسري في المعرض، إن شركات الاستدامة السويسرية تتمتع بسمعة وصفها بالقوية في الابتكار عالي الجودة بهذا المجال، لدعم أسواق الطاقة المتجددة العالمية، مشيرًا إلى أن هذا البلد الأوروبي يُنتج ثلثي احتياجاته من الطاقة من مصادر متجددة، وأضافت: “تمكِّن القمة العالمية لطاقة المستقبل الشركات السويسرية من الحصول على فرص تجارية واعدة، والتواصل مع الشركاء والموزعين، وتقديم الابتكارات السويسرية إلى جمهور عالمي”.

جلسات تفاعلية ودعم للابتكارات والشركات الناشئة

وتجمع القمة العالمية لطاقة المستقبل، بجوار قاعات المعرض، العديد من ممثلي الحكومات وقادة القطاع والأعمال من جميع أنحاء العالم، لمناقشة أحدث التطوّرات في مجالات الطاقة والمياه والطاقة الشمسية وإدارة النفايات والمدن الذكية.

وتضمنت قائمة أبزر المتحدثين في دورة العام الماضي كلًا من بان كي مون، الأمين العام السابق للأمم المتحدة؛ وصاحب السمو الملكي الأمير خالد بن الوليد بن طلال آل سعود، رئيس مجلس إدارة “كي بي دبليو للاستثمار”؛ ووزير التغير المناخي والبيئة في دولة الإمارات؛ ووزراء دولة لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدمة، والأمن الغذائي المستقبلي، والعلوم المتقدمة في دولة الإمارات.

ومن المنتظر أن تتناول جلسات المنتدى للعام 2020، وعلى مدار أربعة أيام، مجموعة من التحديات الماثلة أمام قطاعات الطاقة والاستدامة في دول المنطقة وأنحاء العالم. سوف يبحث برنامج المنتدى في تأثير التقنيات المبتكرة مثل الذكاء الاصطناعي والبلوك تشين على التحوّل في الطاقة، ومشروعات الطاقة الشمسية، والإدارة المستدامة للنفايات، وأهمية الاقتصادات الدائرية، فضلًا عن المدن الذكية والنقل النظيف.

وتؤكد دورة 2020 من القمة العالمية لطاقة المستقبل التزامها كذلك بدعم الابتكار والشركات الناشئة، مع عودة “ملتقى ابتكارات المناخ – كليكس” في دورته الثالثة التي تستضيفها وزارة التغيّر المناخي والبيئة الإماراتية.

ويعرض “ملتقى ابتكارات المناخ – كليكس”، الذي يُعدّ سوقًا عالمية للشركات الناشئة، 42 ابتكارًا من أبرز الابتكارات الثورية العالمية التي اختيرت من ضمن 1402 طلبًا عالميًا في مجالات الطاقة والغذاء والزراعة والفضاء تقدمت به جهات من 128 دولة.

برعاية الدكتور ماجد القصبي

لأول مرة.. الرياض تستضيف فعاليات قمة دائرة قادة التجزئة في الشرق الأوسط في فبراير المقبل


أعلنت دائرة قطاع التجزئة، المنظمة الدولية الرائدة التي تجمع أبرز القادة وصناع القرار المؤثرين في القطاع، عن إقامة الدورة السادسة من قمة “دائرة قادة التجزئة ..

أعلنت دائرة قطاع التجزئة، المنظمة الدولية الرائدة التي تجمع أبرز القادة وصناع القرار المؤثرين في القطاع، عن إقامة الدورة السادسة من قمة “دائرة قادة التجزئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا” يومي 10 و11 فبراير 2020 وللمرة الأولى في الرياض، تحت رعاية معالي الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، وزير التجارة والاستثمار.

وستجمع قمة تجارة التجزئة الأبرز في المنطقة، والتي تقام تحت شعار ’مستقبل قطاع التجزئة والاستهلاك: الازدهار في بيئة متغيرة‘، أكثر من 1500 من قادة قطاع التجزئة وأصحاب العلامات التجارية والشركات الصغيرة والمتوسطة وصناع القرار من الجهات الفاعلة في القطاع والمستثمرين. وستركز هذه المبادرة الرائدة على مجموعة من القضايا المهمة التي تتناول المشهد المتغير للتجزئة والاستهلاك في المملكة العربية السعودية والمنطقة بشكل عام.

ومع اختيارها كمقر لانعقاد هذا الحدث البارز في قطاع التجزئة، تحتضن الرياض قمة ’دائرة قادة التجزئة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا‘ وسط اهتمام ملحوظ من الأطراف المعنية، ما يؤكد على إمكانات النمو الكبيرة التي توفّرها المملكة العربية السعودية لقادة قطاع التجزئة والمهتمين من مختلف أنحاء المنطقة.

وجرى تنظيم الدورة السادسة بالتعاون مع الهيئة العامة للاستثمار “استثمر في السعودية” وبما ينسجم مع أهداف “رؤية السعودية 2030” بهدف تحقيق التنوع الاقتصادي وتطوير قطاع التجزئة من خلال إيجاد فرص العمل والتنمية الاقتصادية.

وفي تعليقه على القمة، قال معالي الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، وزير التجارة والاستثمار: “تولي المملكة العربية السعودية أهمية كبرى لقطاع التجزئة والسلع الفاخرة لما يحمله من فرصة نموّ. ونتطلع للترحيب بقادة القطاع في المملكة العربية السعودية واستضافة هذا الحدث الهام الذي يُوضح إمكانات النمو في المملكة والفرص الاستراتيجية لتوسيع قطاع التجزئة”.

من جهته، قال بانوس ليناردوس، رئيس مجلس إدارة ’دائرة قادة التجزئة‘: “قمة ’دائرة قادة التجزئة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا‘ على موعد مع عام مميز حيث تستضيف القادة البارزين والشركات المبدعة الصغيرة والمتوسطة والجهات المؤثرة لرسم ملامح أجندة تجارة التجزئة في المنطقة. ونتطلع قدماً لبرنامج رائع لهذا الحدث صمم خصيصاً لإعطاء المشاركين أفكاراً ومعلومات حول التحديات التي تواجه قطاع التجزئة وأفضل الممارسات للقيادة والتعاون وتحقيق النمو”.

ينطلق 2 يناير 2020 ويستمر 16 يومًا

برعاية أمير الشرقية.. مهرجان “سفاري بقيق” جاهز لانطلاق نسخته الرابعة


أنهت اللجنة المنظمة لمهرجان “سفاري بقيق” لتراث الصحراء، استعداداتها لفعاليات المهرجان في نسخته الرابعة، المقرر له، الخميس، الموافق 2 يناير 2020. وتنظم الحدث اللجنة السياحية ..

أنهت اللجنة المنظمة لمهرجان “سفاري بقيق” لتراث الصحراء، استعداداتها لفعاليات المهرجان في نسخته الرابعة، المقرر له، الخميس، الموافق 2 يناير 2020.

وتنظم الحدث اللجنة السياحية بمحافظة بقيق، بالتعاون مع بلديات بقيق وعين دار وجوف بني هاجر، وبمشاركة عدد من الجهات الحكومية والخاصة بالمحافظة والمنطقة، وذلك في موقعه على طريق الرياض ــ الدمام السريع.

وقال محافظ بقيق، رئيس اللجنة السياحية بالمحافظة، محمد بن سعود المتحمي، إن المهرجان يحظى برعاية ومتابعة من سمو أمير المنطقة الشرقية، صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، و سمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان آل سعود.

وأضاف أن المهرجان يستمر 16 يومًا، من الفعاليات المثيرة والبرامج التي تمتزج بها روح الصحراء وتراثها والأصالة العربية، وليقدم المشاركون فيها نموذجًا أشبه بالحقيقة لحياة البادية في الماضي.

وأوضح “المتحمي” أن المهرجان هذا العام، يحمل العديد من المفاجآت التي ستكون علامات بارزة في نسخته الجديدة، خصوصًا لفئة الشباب والفعاليات المخصصة لمحبي تراث الصحراء من داخل المملكة وخارجها.

وتوقع أن يحقق المهرجان العديد من النجاحات على مستويات مختلفة، لاسيما أن النسخة الحالية تشهد مشاركات من دول مجلس التعاون الخليج العربي في عدد من الفعاليات الهامة.

من جهته، أوضح رئيس بلدية محافظة بقيق، نائب رئيس اللجنة السياحية بالمحافظة، المهندس فارس بن محمد آل عريج، أن البلديات المشاركة استعدت للمهرجان قبل انطلاقته منذ فترة طويلة، وتواصل عملها.

وتابع: “تُجرى متابعة الموقع منذ انطلاقة المهرجان إلى اختتامه من خلال أعمال الصيانة والإنارة والنظافة في موقع المهرجان”.

ولفت إلى أن إعداد التصميم للمهرجان بنسخته الجديدة جُهزت بدقة لتحافظ على الهوية التراثية لموروث البادية، وجرت تهيئة ميادين ومسارح لعروض الإبل وأخرى للخيالة، إضافة لمحميات الحياة البرية.

كما تم تأسيس ميدان للصقور لإطلاق مسابقة القنص على ظهور الإبل والخيل، والعديد من الأعمال التي تلبي احتياجات الزوار من جميع الفئات العمرية، وتهيئة موقع المهرجان بأعمال التسوية الترابية وسفلتة مواقف السيارات ورصف مضامير المشي وتأمين مواصفات السلامة لممرات الزوار من كبار السن.

وجرت تهيئة المواقع الخاصة لمشاركة جميع الجهات الحكومية وشركة أرامكو السعودية، وتنفيذ خطة استزراع موقع المهرجان بـ ١٨ ألف شتلة بشراكة أرامكو، وفرع وزارة البيئة والمياه والزراعة وبلديات محافظة بقيق، وجوف بني هاجر، وعين دار، وتأمين مصادر الري اللازمة لها.

مدة التسجيل تستمر شهراً

وزارة الثقافة تفتح باب التسجيل في معرض الرياض الدولي للكتاب 2020


أعلنت وزارة الثقافة فتح باب التسجيل أمام دور النشر المحلية والدولية الراغبة في المشاركة في الدورة المقبلة لمعرض الرياض الدولي للكتاب 2020 وذلك عبر الرابط ..

أعلنت وزارة الثقافة فتح باب التسجيل أمام دور النشر المحلية والدولية الراغبة في المشاركة في الدورة المقبلة لمعرض الرياض الدولي للكتاب 2020 وذلك عبر الرابط الإلكتروني https://engage.moc.gov.sa/book-fair .

وأوضحت الوزارة أن مدة التسجيل تستمر شهراً، وذلك ابتداءً من اليوم حتى يوم الأربعاء 27 جمادى الأولى 1441هــ الموافق 22 يناير 2020م.

وستقام الدورة المقبلة للمعرض خلال المدة من 2 إلى 11 أبريل 2020م، حيث تعمل وزارة الثقافة على إعداد محتوى ثقافي متنوع للمعرض تُترجم من خلاله نمو الثقافة السعودية وتألقها في ظل ما تشهده المملكة من تطور في المجالات كافة.

ويعتبر معرض الرياض الدولي للكتاب الذي تنظمه وزارة الثقافة أحد أكبر المهرجانات الثقافية. فهنالك أكثر من مليون زائر يزورون هذا المعرض سنوياً جميعهم مهتمون بشراء كم كبير من الكتب والمشاركة في الندوات التي يشارك فيها العديد من كبار المثقفين.

وستتولى وزارة الثقافة، للمرة الأولى، مهمة تنظيم المعرض وإدارته بالكامل، ضمن حزمة ملفات ثقافية تتولاها وزارة الثقافة بعد فصلها عن وزارة الإعلام.

وبدأت الوزارة الاستعدادات للمعرض السنوي منذ وقت مبكر، وتحديداً منذ أبريل الماضي، إذ عيّن الأمير بدر بن عبد الله بن فرحان، الدكتور عبد الرحمن العاصم مديراً للمعرض.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم وزارة الثقافة، عبد الكريم الحميد، أن الدورة القادمة «تحظى باهتمام وزير الثقافة، ومتابعته الدقيقة لسير العمل، بما يضمن تقديم معرض يليق بما تشهده المملكة من قفزات في جميع الأصعدة، ومكانتها وعمقها الحضاري والثقافي، وبما يمثله الكتاب من قيمة معرفية وثقافية أصيلة في تاريخ الثقافة السعودية والعربية»، مؤكداً سعي الوزارة لتقديم معرض مختلف يحمل في طياته فعاليات وبرامج ستثري الساحة الثقافية.

يقدمه الدكتور فهد بن حمد المغلوث

غرفة المدينة المنورة تنظم لقاءً تعريفياً بـ “جائزة الأميرة صيتة بنت عبد العزيز”


تنظم غرفة المدينة المنورة، غدًا الأحد، لقاءً تعريفيًا بجائزة الأميرة صيتة بنت عبد العزيز للتميز في العمل الاجتماعي، وذلك بمقر الغرفة في تمام الساعة 7:30 ..

تنظم غرفة المدينة المنورة، غدًا الأحد، لقاءً تعريفيًا بجائزة الأميرة صيتة بنت عبد العزيز للتميز في العمل الاجتماعي، وذلك بمقر الغرفة في تمام الساعة 7:30 مساءً.

يُقدم اللقاء التعريفي بجائزة الأميرة صيتة بنت عبد العزيز، الدكتور فهد بن حمد المغلوث؛ أمين عام الجائزة.ومن المقرر أن يتناول اللقاء التعريف بالجائزة وجوانبها وطرق الترشح لها والاستفادة من مبادراتها التي تقدمها.

وعلى الراغبين في حضور اللقاء التسجيل عبر الرابط من هنا.

يذكر أنه لتأصيل منهج الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز وتخليداً لذكراها أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز رحمه الله تعالى أمره السامي الكريم رقم ( أ/109) بتاريخ 20/5/1433هـ الموافق 11/4/2012م بإنشاء مؤسسة جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز للتميز في العمل الاجتماعي و هو الرئيس الفخري للجائزة و الداعم لها . وقد حصلت مؤسسة الأميرة صيتة على جائزة و تهنئة من صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفه لكونها أفضل داعم و راعٍ للأسر المنتجة على مستوى الدول العربية لعام 2015 م.

ونص النظام الأساس لجائزة الأميرة صيتة بنت عبد العزيز على أن خادم الحرمين الشريفين هو الرئيس الفخري للمجلس، وأن المؤسسة ذات شخصية اعتبارية مستقلة غير هادفة للربح المادي، ويديرها مجلس أمناء مدته أربع سنوات، وأن المقر الرئيس للمؤسسة هو في مدينة الرياض مع إمكانية إنشاء فروع أو مكاتب لها في مدن المملكة

حظي بحضور الآلاف من الزوّار

مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة يختتم مشاركته في معرض جدة الدولي للكتاب


اختتم مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة اليوم السبت (24 ربيع الآخر 1441هـ) مشاركته في معرض جدة الدولي للكتاب، والذي أقيم على أرض الفعاليات بأبحر الجنوبية ..

اختتم مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة اليوم السبت (24 ربيع الآخر 1441هـ) مشاركته في معرض جدة الدولي للكتاب، والذي أقيم على أرض الفعاليات بأبحر الجنوبية بمحافظة جدة لمدة عشرة أيام.

وأوضح سعادة مدير عام مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة الأستاذ محمد بن مصطفى النعمان أن المشاركة الرابعة في المعرض حظيت بحضور الآلاف من الزوّار؛ من مسؤولين وباحثين وأسر ومهتمين بتاريخ المدينة المنورة. مبيناً بأن محتويات الجناح أوجدت كثيراً من الحراك هذا العام، حيث ضم العديد من الكتب التاريخية والحضارية عن المدينة المنورة والمخطوطات والصور النادرة.

وقال سعادته: إن جناح مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة سلط الضوء على المبادرات التي يعمل عليها المركز ومن أبرزها: موسوعة معمار للمسجد النبوي، وفهرسة المكتبات الخاصة، والتاريخ الإسلامي المفتوح، وإنها طيبة، وأماكن مأثورة، وبرنامج مهارات الباحثين في مجالي البحث العلمي وتحقيق المخطوطات.

وقدم الأستاذ محمد النعمان في ختام تصريحه، شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة رئيس مجلس نظارة مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة ، وجميع أعضاء مجلس الإدارة على الدعم الذي يحظى به المركز، كما وجه شكره للجان العاملة والعاملين في الجناح والمنظمين في معرض جدة الدولي للكتاب. مؤكداً أن مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة سيحرص على المشاركة في الفعاليات الاجتماعية والتواصل مع محبي المدينة والمهتمين بتاريخها وحضارتها بعون الله.

يستعد لإطلاق فعاليات نسخته الثالثة

المعرض والمؤتمر السعودي لإنترنت الأشياء يلهم نقل التقنية وتوطينها بأفضل الوسائل


تلبيةً لتجاوب الجمهور مع النسختين السابقتين للمعرض والمؤتمر السعودي لإنترنت الأشياء، وما حققاه من نجاحٍ باهرٍ، أُعدت النسخة الثالثة لإعادة تعريف، وإعادة صنع، وتجديد أكثر ..

تلبيةً لتجاوب الجمهور مع النسختين السابقتين للمعرض والمؤتمر السعودي لإنترنت الأشياء، وما حققاه من نجاحٍ باهرٍ، أُعدت النسخة الثالثة لإعادة تعريف، وإعادة صنع، وتجديد أكثر التقنيات تداولاً.

وسوف تُسلَّط الأضواء على الفرص التجارية المذهلة، لا سيما على الأسواق المتخصصة بتقنيات الجيل القادم، وسيستفيد العارضون والشركاء والرعاة من مشاركتهم، إذ سيجذب مؤتمرنا أصحاب المصلحة البارزين في قطاع التقنية ليوفر فرصَ عملٍ وعلاقاتٍ لا حدود لها.

اقتنص فرصتك في سوق التقنية المتنامي في المملكة من خلال العرض / الرعاية في الحدث الأكبر لإنترنت الأشياء في المنطقة.

شارك معالي وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبد الله السواحة، رأيه في حفل افتتاح المعرض والمؤتمر السعودي لإنترنت الأشياء بقوله “الجيل القادم من الإنترنت هو للأشياء كيف الاستفادة من البيانات ومن العقول ومن الكوادر لبناء الاقتصاد الجديد ولله الحمد الوزارة بالشراكة مع الجهات الحكومية والقطاع الخاص ركزنا على ثلاثة عناصر التشريعات الذكية البنية الذكية وبناء الكوادر باذن الله الذكية ‏في التشريعات اطلقنا تشريع وترخيص انترنتالأشياء وهذا سوق واعد باذن الله اليوم هو قرابة الثلاث مليار ريال و سوف ينمو في السنوات القادمة بقرابة 26%. من ناحية البنية التحتية ولله الحمد اليومالمملكة تجاوزت المعدل العالمي ومن ناحي بناء الكوادر تم تأهيل تدريب اكثر من 9500.”

مراجعات الرعاة 2018-2019

“لقد كان حدثًا منظمًا للغاية، وخرجنا منه بعددٍ من النتائج الإيجابية. حيث تشرفنا بإدخال العملاء الجدد لشركة موبايلي، وعرضنا حلولنا الجديدة لقاعدة عملائنا الحالية والزوار“-م. ماجد العتيبي، رئيس قطاع الأعمال والبيع بالجملة. موبايلي

“يُتيح المعرض والمؤتمر السعودي لإنترنت الأشياء فرصةً كبيرةً لربط مزوّدي صناعة تقنية المعلومات في المملكة العربية السعودية والمنطقة، مما يساعد على تسريع نمو تطبيقات إنترنت الأشياء بما يتوافق مع رؤية 2030، كما يمثل فرصةً لمطوري تطبيقات إنترنت الأشياء لتطوير حلول لدعم التحول الرقمي وبرنامج التحول الوطني. وتوفر شركة زين السعودية الاتصال ومنصة لدعم أعمدة إنترنت الأشياء”._ المهندس/ عبدالله السدحان، رئيس قطاع الأعمال والبيع بالجملة في شركة زين.

“تمثل المشاركة في المعرض السعودي لإنترنت الأشياء فرصةً عظيمةً لتعريف الجامعة إلى السوق المحلي، وتسليط بعض الضوء على القدرات البشرية والتقنية التي لدينا، كما أنها فرصةٌ لإقامة علاقاتٍ قويةٍ مع مزوّدي ومطوّري التقنية المحليين والدوليين. وهذا الحضور من شأنه أن يحفّز الطلاب وأعضاء هيئة التدريس على إجراء أبحاثٍ متخصصةٍ وتطوير معارف وتطبيقاتٍ جديدةٍ في هذا المجال الحيوي”._ معالي الأستاذ الدكتور/ عبدالعزيز بن عبدالله الحامد، مدير جامعة الأمير سطام بن عبدالعزيز.

“لقد أيقنّا بعد تجربة العام الماضي بأن المعرض والمؤتمر السعودي لإنترنت الأشياء يمثل حدثاً استثنائياً لعرض إنجازاتنا في شركة الإلكترونيات المتقدمة، وفهم الاتجاهات، وموضع المنافسين، واحتياجات العملاء. ففي العام الماضي أتيحت لي الفرصة لمعرفة مدى تخصصية المعرض، والذي بدوره ساهم في توليد نقاشاتٍ مثمرةٍ مع العملاء والشركاء المحتملين بشكلٍ كبير، والتي استفدنا منها منذ ذلك الحين. أما هذا العام، لدى شركة الالكترونيات المتقدمة ما هو أكثر من ذلك بكثيرٍ لعرضه وللحصول على فهمٍ أعمقٍ ومباشرٍ للاتجاهات السائدة ووجهات النظر. كما نريد أيضاً الدخول في نقاشٍ مدروسٍ حول خلق القيمة عبر إنترنت الأشياء مع العملاء الحاليين والمستهدفين. وأنا واثقٌ من أنه بفضل تخصصية هذا الحدث، فإنه سيوفر فرصاً لا مثيل لها لتحقيق هذه الأهداف”-السيد عبد العزيز الدعيلج، المدير التنفيذي ورئيس شركة الالكترونيات المتقدمة.

“يقدّم معرض إنترنت الأشياء فرصةً عظيمةً وفريدةً لتشكيل صناعة إنترنت الأشياء السعودية واتجاهاتها وأسواقها، وهو ملتقى يجمع الموظفين التقنيين الرئيسيين، ومقدمي خدمات إنترنت الأشياء، والمطورين في السوق السعودية والعالم لإجراء الحوارات الثريّة معهم. وأرى أن المعرض يُمثّل مناسبةً رائعةً لعرض إمكانات شركة هدير الآلات التقنية (مشينز توك)، وحلولها ومنتجاتها في إنترنت الأشياء، ودورها في السوق كشركةٍ سعودية لإنترنت الأشياء. إنّ مشاركتنا ستوفر رؤى جديدةً حول مجال إنترنت الأشياء، وفرصةً لإقامة علاقاتٍ وشراكاتٍ جديدةٍ مع المستفيدين وشركاء الأعمال”-م. نواف الشعلاني، العضو المنتدب لشركة هدير الآلات (مشينز توك).

“اتخذت شركة دلة عبر البلاد العربية قراراً استراتيجياً لتكون لاعباً رئيسياً في سوق إنترنت الأشياء في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، فقد دخلنا في تحالفٍ استراتيجي مع شركة كوالكوم (الولايات المتحدة الأمريكية) وشركة جي في ثندرسوفت (الصين) لخدمة احتياجات السوق. ونحن هنا في المعرض والمؤتمر السعودي لإنترنت الأشياء للإعلان عن وحدة الأعمال الجديدة هذه ومن أجل لقاء عملائنا الحاليين وجلب عملاءٍ جدد”-السيد عمار حسن كامل المدير التنفيذي. دلة عبر البلاد العربية.

“المعرض والمؤتمر السعودي لإنترنت الأشياء 2018 هو مؤتمرٌ رائدٌ يجذب اللاعبين المبتكرين في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات لحل تحديات الصناعات في المملكة العربية السعودية من خلال الرقمنة. فهذا المؤتمر ذو أهميةٍ استراتيجيةٍ لعرض ما يمكن أن تقدمه المملكة فيما يتعلق بتقنية إنترنت الأشياء وعوامل التمكين الرئيسية، ويساعد في جذب الاستثمار الأجنبي. كما يفتح هذا المؤتمر الإمكانيات الحقيقية في المملكة للأعوام الخمسة إلى العشرة القادمة عبر النظم البيئية الاقتصادية والاجتماعية الأوسع التي ستتاح بفضل منصات إنترنت الأشياء”_ د. طارق محمد عناية، نائب الرئيس الأول لمشاريع الأعمال – شركة الاتصالات السعودية.

“إن القيمة التي ستضيفها العبيكان للحلول الرقمية من خلال مشاركتها في المعرض والمؤتمر السعودي لإنترنت الأشياء هي الارتباط بالسوق الأوسع في المملكة العربية السعودية وإظهار الوجه الرقمي الجديد للعبيكان في السوق السعودية.” – السيد / عبد الله العبيكان المدير التنفيذي لمجموعة العبيكان للحلول الرقمية

“أتوقع أن أرى أحدث الاتجاهات في السوق السعودية فيما يتعلق بإنترنت الأشياء وإنترنت الأشياء الصناعي، وكيفية توظيف المؤسسات السعودية للاتجاهات الجديدة لإنترنت الأشياء في إيجاد فرصٍ لتعزيز خدماتها وعروضها الحالية، كما أتوقع أن أرى مدى جاهزية الشركات للتعامل مع المخاوف التي تصاحب إنترنت الأشياء”- م. هشام المخضوب نائب رئيس أول للهندسة والتطوير، شركة الإلكترونيات المتقدمة.

“المعرض والمؤتمر السعودي لإنترنت الأشياء هو فرصةٌ هائلةٌ لكلٍ من العملاء والشركاء لفهم ما يمكن أن تقدمه حلول إنترنت الأشياء لتحويل الشركات السعودية، إن توقعاتنا تتضمن لقاء العديد من العملاء ومساعدتهم في فهم ما يمكن تحقيقه الآن مع مجموعةٍ غنيةٍ من الحلول والخدمات التي تقدمها مايكروسوفت في مجال إنترنت الأشياء. “- السيد ستيف دونبار، المدير التجاري لإنترنت الأشياء في الشرق الأوسط وإفريقيا، مايكروسوفت.

“نحن فخورون بمشاركتنا في المعرض والمؤتمر السعودي لإنترنت الأشياء ولقاءنا بجميع أصحاب المصلحة السعوديين، إننا في سقفوكس نعمل بنشاط في الترويج لإنترنت الأشياء في المملكة ضمن رؤية السعودية 2030 لتصبح المحور الذي يربط القارات الثلاث. “-السيد نيكولاس أندريو، العضو المنتدب في الشرق الأوسط، سيقفوكس.

“نتطلع إلى التواصل مع الشخصيات البارزة في النظام البيئي لإنترنت الأشياء الصناعي، إلى جانب شريكنا العبيكان للحلول الرقمية. إن الفرص القادمة من اتصال 50 مليار جهاز في جميع أنحاء العالم هائلة، فمن المقدر أن تبلغ قيمة إنترنت الأشياء الصناعي حوالي 7.5 تريليون دولار بحلول عام 2025م. ونحن نتوقع أن يكون هذا الحدث بمثابة منتدى لقادة الفكر والرأي حول الكيفية التي يمكننا العمل بها سوياً لجلب المملكة إلى المستقبل الصناعي الرقمي. “-السيد علي صالح، نائب الرئيس الأول والمدير التجاري لجنرال إلكتريك الرقمية في الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا، جنرال إلكتريك.

برعاية الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان

جائزة الشيخ زايد للكتاب تنظم ندوة فكرية حول التسامح في الثقافة والآداب والتاريخ


تحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح بالإمارات ، تنظم جائزة الشيخ زايد للكتاب يوم الأحد 22 ديسمبر، ندوة فكرية حول ..

تحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح بالإمارات ، تنظم جائزة الشيخ زايد للكتاب يوم الأحد 22 ديسمبر، ندوة فكرية حول التسامح في الثقافة والآداب والتاريخ، وذلك في فندق سانت ريجيس في جزيرة السعديات بأبوظبي.

تتضمن الندوة ثلاث جلسات بمشاركة نخبة من المفكرين والمثقفين والأدباء والدبلوماسيين العرب والعالميين، الذين سيناقشون تجليات قيم التسامح في مجالات الأدب والفكر والتاريخ واللغة وغيرها.

تأتي الندوة في إطار حرص جائزة الشيخ زايد للكتاب على تعميق قيم الحوار وتقبّل الآخر والانفتاح على الثقافات المختلفة، وتجسيداً لأهمية قيمة التسامح التي وضع أسسها الأب المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه”، لتكون دولة الإمارات جسر تواصل وتلاقٍ بين شعوب العالم وثقافاته، في بيئة منفتحة تسودها المحبة والاحترام.

وتحمل الجلسة الأولى عنوان “التسامح: المصطلح والمفهوم والتطور”، ويتحدث فيها كل من: الدكتورة ضياء الكعبي، أستاذة السرديات والنقد الحديث المساعد بجامعة البحرين، والدكتور رضوان السيد، كاتب ومفكر لبناني، والدكتور عبدالله الغذامي، أكاديمي وناقد أدبي وثقافي، وأستاذ النقد والنظرية في جامعة الملك سعود، ويدير الجلسة الدكتور خليل الشيخ عضو الهيئة العلمية في جائزة الشيخ زايد للكتاب.

أمّا الجلسة الثانية فتحمل عنوان “التسامح في فكر الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان وفكر غاندي”، يتحدث فيها سعادة تركي الدخيل، سفير المملكة العربية السعودية لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، والدكتور ذكر الرحمن، رئيس المركز الثقافي العربي الهندي ومركز دراسات غرب آسيا في الجامعة الإسلامية بالهند، والروائي والكاتب الفرنسي جيلبير سينيوه، ويدير

الجلسة عبدالله ماجد آل علي، المدير التنفيذي لقطاع دار الكتب بالإنابة في دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي.

أما الجلسة الثالثة فتحمل عنوان “قيم التسامح في الشعر”، ويتحدث فيها الكاتب والباحث سلطان العميمي، مدير أكاديمية الشعر في دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي، والدكتور محمد حجو، الكاتب وأستاذ التعليم العالي بجامعة محمد الخامس في المغرب، ومن العراق الدكتور علي جعفر العلاق، الشاعر والناقد والأستاذ الجامعي، وتدير الجلسة الدكتورة فاطمة حمد المزروعي، ناقدة ومؤلفة إماراتية.

تنطلق أعماله الاثنين المقبل بتنظيم غرفة الشرقية وبرعاية أمير المنطقة

مسؤولون حكوميون يستعرضون المقومات الاقتصادية والجهات المحركة للاستثمار في منتدى القطيف للاستثمار 2019


يستعرض مسؤولون حكوميون وخبراء، المقومات الاقتصادية والجهات المحركة للاستثمار في محافظة القطيف وذلك ضمن اعمال منتدى القطيف للاستثمار 2019، الذي تنظمه غرفة الشرقية برعاية صاحب ..

يستعرض مسؤولون حكوميون وخبراء، المقومات الاقتصادية والجهات المحركة للاستثمار في محافظة القطيف وذلك ضمن اعمال منتدى القطيف للاستثمار 2019، الذي تنظمه غرفة الشرقية برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، يوم الاثنين 23 ديسمبر 2019، بمركز الأمير فيصل بن فهد للمناسبات، في سيهات.

وقال رئيس مجلس الاعمال بفرع الغرفة بالقطيف عبدالمحسن بن عبدالمجيد الفرج بانه يتحدث في الجلسة الاولى التي تنطلق عند الساعة 9.45 صباحا، بعنوان : سبل تعزيز جاذبية الاستثمار والفرص المتاحة، سعادة محافظ محافظة القطيف خالد بن عبدالعزيز الصفيان، ورئيس بلدية القطيف المهندس محمد بن عبدالمحسن الحسيني، ورئيس مجلس الاعمال بفرع الغرفة بالقطيف عبدالمحسن بن عبدالمجيد الفرج، ونائب الرئيس لوحدة المحتوى المحلي وتطوير الاعمال بشركة سابك المهندس فؤاد بن محمد موسى، كما يديرها المذيع بالتلفزيون السعودي محمد بن مهدي الحمادي.

وفي الجلسة الثانية التي تنطلق عند الساعة 11.45 صباحا بعنوان: المقومات الاقتصادية والجهات المحركة للاستثمار واهمية دورها، يتحدث مدير عام التمويل الاقراضي بهيئة المنشات الصغيرة والمتوسطة “منشات” خالد بن عبدالرحمن الجعفري، ومدير إدارة الخزينة والاستثمار في بنك التنمية الاجتماعية مقعد بن عبدالله الخميس، والرئيس التنفيذي للعمليات بمركز أرامكو لريادة الاعمال “واعد” المهندس محمد بن عواض الشلوي، والمدير التنفيذي للإدارة الاستراتيجية بالهيئة العامة للترفيه غسان بن عقيل خان، ويدير الجلسة نائب رئيس مجلس الاعمال بفرع الغرفة بالقطيف هشان بن علي ال سيف.

ويبحث المشاركون عدة محاور تناقش موضوعات المنتدى ابرزها: تحديات الاستثمار في الأنشطة الاقتصادية، وآليات تعزيز جاذبية الاستثمار، والفرص المتاحة، وتوجيه المستثمرين المبتدئين، بالإضافة الى المزايا التنافسية الجاذبة للاستثمار في المحافظة ودور الهيئات والمؤسسات والشركات الكبرى في دعم الاستثمار، والمقومات الاقتصادية ودور المؤسسات المحركة للاستثمار.

تقام مساء اليوم بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية

شتيوي الغيثي يقدم باقة من أشعاره في أُمسية “نقوش على نافذة القصيدة” بـ “مكانة”


يقدم الشاعر شتيوي الغيثي الفائز بجائزة المركز الثالث لشاعر عكاظ 2019 باقة من أشعاره، وذلك في الأُمسية الشعرية المجانية “نقوش على نافذة القصيدة” والتي تقام ..

يقدم الشاعر شتيوي الغيثي الفائز بجائزة المركز الثالث لشاعر عكاظ 2019 باقة من أشعاره، وذلك في الأُمسية الشعرية المجانية “نقوش على نافذة القصيدة” والتي تقام في الساعة السابعة والنصف مساء اليوم الأربعاء بمناسبة اليوم العالمي لللغة العربية في المقهى الثقافي “مكانة”، والذي يقع بالدور الأول من محل قمرة في شارع عثمان بن عفان بالرياض.

وشتيوي الغيثي هو شاعر وكاتب ، من مواليد مدينة حائل، وهو عضو مجلس إدارة نادي حائل الأدبي منذ عام 2007. صدر له عدد من الدواوين الشعرية والمؤلفات الفكرية. وقد توج بجائزة المركز الثالث في مسابقة (شاعر عكاظ) لعام 2019.

يشار إلى أن الشاعر شتيوي الغيثي حصل على المركز الثالث لشاعر عكاظ هذا العام وقال وقتها عن فوزه بالجائزة إن هذا الفوز لم يكن بالأمر السهل وقال “المسابقة تتضمن المشاركة بأكثر من قصيدة وأكثر من مرحلة، ففي المرحلة الأولى كانت القصيدة “مالم يقله ابن زريق البغدادي”، والمرحلة الثانية هي قصيدة “صعلكة”، وفي المرحلة الثالثة والتي توجنا بعدها بالفوز طُلب منا كتابة قصيدة عن عكاظ، وأيضاً هناك مرحلة ارتجالية بحيث نكتب 4 قصائد خلال 10 دقائق، فاجتمعت هذه الأشياء مع قراءة في التجربة الشعرية في الديوان الذي قدمته “عمرٌ يزمله القصيد” هذه جميعها توجتني للفوز وليست قصيدة واحدة”.

تنطلق فعالياته في 13 يناير المقبل

أبوظبي تستعد لاستضافة الدورة السابعة من معرض ومنتدى “إيكوويست 2020”


يواصل مركز أبوظبي لإدارة النفايات – تدوير استعداداته لاستضافة الدورة السابعة من معرض ومنتدى “إيكوويست 2020” الذي سيقام خلال الفترة من 13 إلى 16 يناير ..

يواصل مركز أبوظبي لإدارة النفايات – تدوير استعداداته لاستضافة الدورة السابعة من معرض ومنتدى “إيكوويست 2020” الذي سيقام خلال الفترة من 13 إلى 16 يناير في مركز أبوظبي الوطني للمعارض “أدنيك”.

ومن المقرّر أن يشهد المعرض مشاركة واسعة من الجهات والشركات الرائدة إلى جانب حضور أبرز الخبراء وقادة الفكر العالميين للمساهمة في تسريع الإدارة المستدامة للنفايات وذلك دعمًا للأهداف والمبادرات الإقليمية والعالمية الرامية للحدّ من النفايات، والدفع باتجاه التحوّل إلى “اقتصاد دائري”.

ويهدف “إيكوويست” إلى مواكبة أفضل التقنيات الخاصة بإدارة النفايات على الصعيدين الإقليمي والعالمي، حيث توقعت دراسة أجرتها شركة الاستشارات العالمية “فيور ماركتس” أن يصل حجم سوق المعدات والتجهيزات الخاصة بإعادة التدوير عالميًا إلى ما يقرب من 1.3 مليار دولار بحلول العام 2025، بعد أن بلغ 772 مليون دولار في 2017، بمعدل نمو سنوي مركّب في المبيعات يبلغ 6.51 بالمئة. وتُظهر دراسة أخرى أجرتها “ريبورتس آند داتا” أن حجم سوق المواد البلاستيكية المدوّرة سيرتفع من 40.26 مليار دولار في 2018 إلى 66.74 مليار دولار بحلول العام 2026، حيث تشكل النفايات البلاستيكية أحد أكبر التحديات الملحّة التي تواجه التعامل مع النفايات البلدية.

وقال سعادة الدكتور سالم خلفان الكعبي، مدير عام مركز أبوظبي لإدارة النفايات – تدوير خلال مؤتمر صحفي عقد في «نادي المراسلين الأجانب في الإمارات»: “يتصدر المركز طليعة الجهود الهادفة إلى تحقيق الإدارة المستدامة للنفايات في دولة الإمارات العربية المتحدة، بما ينسجم مع الأهداف الوطنية الرامية إلى تقليل النفايات الصلبة المرسلة إلى المكبات بنسبة 75 بالمئة. وفي سبيل تحقيق هذا الهدف، نسعى إلى الاستفادة القصوى من الابتكارات وأفضل الممارسات العالمية، متطلعين إلى إضافة جهود نوعية للعمليات المتبعة حاليًا في مجال إدارة النفايات، وذلك تعزيزًا لممكنات الاقتصاد الدائري وتقليل إلى الحد الأدنى للنفايات الصلبة المرسلة إلى المكبات. ونحن حريصون في “تدوير” على تعزيز شراكتنا الاستراتيجية مع “إيكوويست”، الذي يلعب دوراً مهمًا في الجمع بين المعنيين من التنفيذيين والخبراء في القطاعين الحكومي والخاص، والمساعدة في تسريع اعتماد الأفكار والتقنيات الجديدة وتبنيها”.

ومن المنتظر أن يجمع معرض ومنتدى “إيكوويست” الخبراء وكبار القادة في القطاع لمناقشة أحدث التطورات التي من شأنها المساعدة على تحويل النفايات من المكبات إلى صناعات التدوير، فضلًا عن عرض أفضل الممارسات العالمية في هذا الشأن. وستتناول المناقشات أساليبَ وطرقًا جديدة للإدارة المستدامة للنفايات ومبادرات تحويل النفايات إلى طاقة، وغيرها من الموضوعات.

وسيلقي سعادة الدكتور سالم خلفان الكعبي الكلمة الافتتاحية في المنتدى، طارحًا رؤاه الاستراتيجية في شأن إدارة النفايات في دولة الإمارات، في حين يشارك في الحدث بجانبه نخبة من الخبراء العالميين.

وتضم قائمة المتحدثين في “إيكوويست” أنتونيس مافروبولوس، رئيس المنظمة العالمية للنفايات الصلبة (ISWA)، إحدى أهمّ الجهات العالمية في مجال إدارة النفايات والتدوير، والتي تشارك للمرة الأولى في “إيكوويست”. وسوف تُقيم المنظمة، بالتعاون مع “تدوير”، جلسة نقاش حول التدابير الواجب اتخاذها على الصعيد العالمي من أجل مستقبل يخلو فيه كوكب الأرض من النفايات.

أما معرض “إيكوويست” فسيضمّ شركات رائدة من جميع أنحاء العالم، بينها شركات من خمس دول تشارك للمرة الأولى في الحدث، وهي الصين، واليابان، وصربيا، وبولندا، والهند، لعرض أحدث التقنيات والابتكارات المتعلقة بجمع النفايات ومعالجتها ونقلها وإعادة تدويرها وفرزها. وتشمل الشركات العارضة شركة “بيئة”، و”كيوبك آرت بيكسلز”، و”دوليفو إنترناشونال”، وشركة تطوير البيئة المحدودة، و”إلدان ريسايكلينغ” للتدوير، و”مونتالبانو ريسايكلينغ”، و”سكانيا” الشرق الأوسط، ومجموعة “ويست كوست”.

ويستضيف “إيكوويست” حلقتين شبابيتين تهدفان لإشراك الشباب من مواطني الدولة في قضايا الاستدامة، كجزء من مبادرة “حلقات شبابية” التي أطلقتها المؤسسة الاتحادية للشباب. وتشمل الموضوعات التي سيجري تناولها في هاتين الحلقتين ثقافة التعامل مع النفايات، والقيمة الاقتصادية لها، والوعي البيئي، والمسؤوليات الاجتماعية الواقعة على عاتق منتجي النفايات، وكيفية تحويل النفايات إلى مصادر قيمة.

يصاحب معرض ومنتدى “إيكوويست” فعاليات القمة العالمية لطاقة المستقبل، وحضوره متاح مجانًا أمام جميع زوار القمة العالمية لطاقة المستقبل وغيرهم من المعنيين بمجال إدارة النفايات www.ecowaste.ae.

يعد ملتقى أوساط البناء والتشييد على الصعيد العالمي

معرض The Big 5 Saudi يعود إلى جدة في دورته العاشرة


أعلنت شركة دي إم جي إيفنتس ذ. م. م.، الجهة المنظمة لمعرض The Big 5 Saudi، أن حدث البناء والتشييد في دورته السنوية العاشرة سيعود ..

أعلنت شركة دي إم جي إيفنتس ذ. م. م.، الجهة المنظمة لمعرض The Big 5 Saudi، أن حدث البناء والتشييد في دورته السنوية العاشرة سيعود إلى مركز جدة للمنتديات والفعاليات في الفترة من 8 إلى 10 مارس 2020.

ويمثّل معرض The Big 5 Saudi ملتقى أوساط البناء والتشييد على الصعيد العالمي في السعودية، كما أنه يوفّر مكانًا مناسبًا لاقتناء كل شيء في دورة شراء المشاريع الإنشائية، من الفكرة الأولية وحتى اكتمال التنفيذ. ومن المقرر أن يدعم هذا الحدث أكثر من 340 عارضًا من العلامات التجارية المحلية والدولية من أكثر من 20 دولة مثل اليونان والمملكة المتحدة والإمارات العربية المتحدة ومصر وكوريا وإيطاليا والولايات المتحدة الأمريكية وغيرها.

وجدير بالذكر أن هناك مشاريع مخططًا لها وغير ممنوحة في السعودية تتجاوز قيمتها 1.2 تريليون دولار أمريكي وفقًا لتقرير حديث صدر عن ميد بروجكتس وندوة على الإنترنت تم إعدادها بالتعاون مع معرض The Big 5 Saudi، ومن بين تلك المشاريع 684 مليار دولار أمريكي في قطاع البناء والتشييد (55%) وحده. ويكشف التقرير عن سوق المشاريع السعودي باعتباره واحدًا من أكبر الأسواق في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا حاليًا، كما يسلّط الضوء على تسارع وتيرة المشاريع في المستقبل بما يتماشى مع رؤية السعودية 2030 ومع الجهود الرامية إلى تنويع اقتصاد المملكة.

وفي هذا الإطار، قال روني الحداد، مدير معرض The Big 5 Saudi: “في ظل وجود عدد كبير من مشاريع التطوير الجديدة والمثيرة التي تنفذها الأطراف المعنية بالبناء والتشييد في المملكة، تشكّل معاينة المشاريع الإنشائية والندوة على الإنترنت اللتان أعدتهما ميد بروجكتس أداة رائعة للعاملين في هذا المجال لاكتشاف فرص الأعمال الهائلة في السعودية. وبفضل هذا المزيج من الرؤى الحصرية عن المجال والمعلومات الخبيرة بالسوق، إلى جانب الملتقى المفعم بالحيوية الذي لا يقدّمه سوى معرض The Big 5 Saudi على أرض الواقع، يصبح الحدث فرصة لا تفوّت لأي شخص معني بمجال البناء والتشييد ويتطلع إلى مزاولة الأعمال في السعودية”.

ومن بين المشاريع العملاقة التي توفّر فرص أعمال كبيرة لشركات المقاولات، نذكر مشروع حديقة الملك سلمان في الرياض، والذي تتجاوز قيمته 17 مليار دولار أمريكي، والمشروع الأكثر طموحًا في السعودية، وهو مشروع المدينة الذكية – نيوم الذي تبلغ قيمته 500 مليار دولار أمريكي.

ومن ناحية أخرى، يشير التقرير إلى التدشين المهم لنظام جديد لتأشيرات الزيارة في المملكة والذي ينطوي على آثار إيجابية على مجال البناء والتشييد. ومن الملاحظ أن اتفاقات المشاريع التي تبلغ قيمتها 27 مليار دولار أمريكي مع المستثمرين المحليين والدوليين، والتي أبرمتها الهيئة العامة للاستثمار والهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في السعودية، تتضمن خططًا لإقامة مركز تسوّق يحتضن أكبر منحدر تزلج ومتنزه ثلجي مغلق في المنطقة، إلى جانب اتفاق بقيمة 5.3 مليار دولار أمريكي لتعزيز سبل توفير 12 ألف وظيفة في المملكة.

ومن خلال رسالته الرامية إلى تجهيز القطاع بالكامل وسط خطط التطوير الضخمة، يضم معرض The Big 5 Saudi أيضًا 50 ندوة تعليمية مجانية ومعتمدة للتطوير المهني المستمر تتناول أحدث تقنيات وأنظمة البناء ويقدّمها خبراء المجال وقادة الرأي.

وتجدر الإشارة إلى أن معرض The Big 5 Saudi يحظى بدعم من هيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وكاتيرا (الراعي البلاتيني)، والبواني (راعي المقاولات) ، والغرفة التجارية الصناعية بجدة.

ينظمه نادي الطيران السعودي بالتعاون مع هيئة الترفيه

الرياض تحتضن فعاليات ملتقى الطيران العام الخامس في يناير المقبل


تنطلق، خلال الفترة من 23 إلى 25 يناير المقبل، فعاليات ملتقى الطيران العام الخامس، والذي ينظمه نادي الطيران السعودي بالتعاون مع الهيئة العامة للترفيه، وذلك ..

تنطلق، خلال الفترة من 23 إلى 25 يناير المقبل، فعاليات ملتقى الطيران العام الخامس، والذي ينظمه نادي الطيران السعودي بالتعاون مع الهيئة العامة للترفيه، وذلك بمقر النادي في مطار الثمامة بالرياض.

وتنطلق فعاليات ملتقى الطيران العام تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز؛ رئيس الهيئة السعودية للفضاء مؤسس ورئيس مجلس إدارة نادي الطيران السعودي، وبحضور كبار الشخصيات والمهتمين بالرياضات والهوايات الجوية.

وتستهدف فعاليات ملتقى الطيران العام الخامس إيجاد فرص استثمارية والتشجيع على الاستثمار في مجال الطيران العام، بالإضافة إلى نشر ثقافة الطيران العام، وجذب أفراد المجتمع وهواة ومتخصصي وملاك الطيران من مختلف العالم، فضلًا عن تشجيع الأنشطة والفعاليات السياحية بالمملكة، والارتقاء بمجال الطيران بشكل عام.

ويشارك في الملتقى في نسخته الخامسة ملاك الطائرات والطيارين من أنحاء العالم، وملاك الطائرات من أعضاء نادي الطيران السعودي، وفريق الصقور السعودية، وفريق فرسان الإمارات، وفريق نادي الطيران السعودي للقفز الحر، وفريق نادي الطيران السعودي لنماذج الطائرات، وفريق العروض الجوية العالمية.

ويتضمن الملتقى مشاركة فريق من مجموعة أعضاء fai – in الذي سيقوم برحلات جوية جماعية بهدف التعريف بنشاط الطيران العام ونشر ثقافته للمجتمع، بالإضافة إلى مشاركة الشركات المقدمة للخدمات في مجال الطيران العام.

ومن المقرر أن يشهد الملتقى في دورته الخامسة عروضاً جوية ليلية تقام لأول مرة، بالإضافة إلى عروض القفز الحر، وقيام فريق الطيران السعودي باستعراض لنماذج الطائرات، كما يصحب الملتقى إقامة ورش عمل للطيارين والمهتمين بمجال الطيران.

وحرصت إدارة الملتقى على التنوع في اختيار الفرق الثمانية المشاركة التي تمثل سبع دول، لإثراء الملتقى بمختلف الفعاليات والعروض التي يتميز بها كل فريق، بعدما أصبح الملتقى الحدث السنوي الرئيس لهواة الطيران ورياضات الطيران في المملكة، حيث سيشارك فريق الصقور السعودية من المملكة العربية السعودية، وفريق فرسان الإمارات من دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة، وفريق pioneer team من إيطاليا، وفريق flying dragons team من بولندا، وفريقي aerosparxnight display team و the blades aerobatic team من بريطانيا، وفريق air bandits jurgis kairys من السويد، وفريق skymagic من ألمانيا.

ويعد فريق “إيروسباركس” البريطاني الفريق الأول بالعالم الذي يجمع بين التشكيل الحر والعروض البهلوانية الجوية مع العرض الليلي باستخدام الإضاءة والدخان والألعاب النارية المتخصصة لهذا النوع من العروض الجوية، كما يتميز الفريق الإيطالي “بايونير” الذي أُنشئ عام 2005 بجعل الطائرات تتراقص في السماء في عروض جوية ممتعة، بينما يتميز فريق “إيربانديتس” السويدي بتقديم نوع مختلف من العروض البهلوانية وهو ما يعرف بالفوضى المنظمة.

تنظمه جامعة حائل

ملتقى المنح التنموي يطلق فعالياته في حائل غدا برعاية أمير المنطقة


ينطلق، غدًا الثلاثاء، حفل تدشين أعمال ملتقى المنح التنموي “مانح” ، الذي تنظمه جامعة حائل، ويرعاه صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن سعد بن ..

ينطلق، غدًا الثلاثاء، حفل تدشين أعمال ملتقى المنح التنموي “مانح” ، الذي تنظمه جامعة حائل، ويرعاه صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن سعد بن عبد العزيز؛ أمير منطقة حائل، وذلك في فندق الميلينوم بالمدينة الجامعية.

وبهذه المناسبة، قال الدكتور خليل بن إبراهيم البراهيم؛ مدير جامعة حائل، إن ملتقى المنح التنموي يستهدف الجهات المانحة من مؤسسات أهلية، وأوقاف، وجهات ذات مسؤولية مجتمعية في المملكة؛ لتبادل الخبرات حول تطوير الجهات المانحة.

وأوضح أن ملتقى المنح التنموي يأتي تأكيدًا على دور الجامعات في تمكين المنح التنموي وتعزيز الشراكة والتكامل والإسهام في تعزيز المنح التنموي بالمنطقة، لافتًا إلى إن الجامعة ستشهد توقيع عدد من الاتفاقيات بين الجهات المانحة والتمويلية والخيرية التي تهدف إلى خدمة المجتمع.

وفي السياق ذاته، قال طلال بن محمد السيف؛ الأمين العام لكراسي البحث والوقف العلمي والمشرف العام على ملتقى المنح التنموي ، إن الملتقى سيشهد عرض أوراق عمل عن العمل التنموي، والاحتياجات التنموية، وأولويات المنح، وسياسات المانحين، وتجارب الجهات المانحة .

وسيشارك في جلسات ملتقى المنح التنموي ممثلو الجهات المعنية، ومنهم: سليمان بن عبد العزيز الزبن؛ وكيل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، والدكتور خالد بن عثمان اليحيى؛ رئيس المستشارين في الأمانة العامة السعودية لمجموعة العشرين، وعبد الرحمن بن محمد العقيل؛ نائب محافظ الهيئة العامة للأوقاف.

يذكر أن جامعة حائل تنظم العديد من الفعاليات في إطار دورها في المجتمعي ، وبهدف تبادل الخبرات ودفع عجلة التنمية في المملكة إلى الأمام في إطار رؤية المملكة 2030 .

ينطلق الأربعاء المقبل

معرض جدة الدولي التجاري 2019 يزخر بمشاركة 260 شركة كبرى من أنحاء العالم


يفتتح نائب رئيس مجلس ادارة غرفة جدة خلف بن هوصان العتيبي يوم الاربعاء المقبل معرض جدة التجارى الدولي 2019 للصناعات الصغيرة والمتوسطة فى دورته الحادية ..

يفتتح نائب رئيس مجلس ادارة غرفة جدة خلف بن هوصان العتيبي يوم الاربعاء المقبل معرض جدة التجارى الدولي 2019 للصناعات الصغيرة والمتوسطة فى دورته الحادية والثلاثون والذي يقام فى مركز جدة للمنتديات والفعاليات من 18-20 ديسمبر الجاري وتشارك فيه شركات وطنية ومحلية وشركات صناعية بتنظيم شركة الحارثى للمعارض ورعاية الغرفة التجارية الصناعية بجدة.

تشارك في أعمال معرض جدة الدولي التجاري اكثر من 260 شركة ومصنع من كبريات الشركات الدولية تمثل عددا من الدول منها (المملكة العربية السعودية والصين وبنجلاديش واندونيسيا وماليزيا وتركيا). وتشارك هذه الدول بعدة مجالات صناعية وتجارية منها (الصناعات المعدنية والغذائية والصناعية بالاضافة الى الصناعات البلاستيكية والمواد والمنتجات الغذائية وكذلك المنتجات الزراعية والاثاث والملابس الجاهزة والاكسسوارات والتحف والكماليات.

ويحظى معرض جدة الدولي التجاري الذي يقام على مساحة 8،000 متر مربع بمشاركة عدد كبير من البعثات التجارية الدولية التي تعمل بالتعاون مع الهيئات الحكومية الدولية ذات العلاقة.

وذكر هادي الحارث، الرئيس التنفيذي لشركة الحارثي للمعارض الشركة المنظمة للمعرض ان اقامة هذا الحدث التجاري الدولي بجدة التي تعد اكبر سوق تجاري بالمملكة والشرق الاوسط تعد تجسيدا حيا للعلاقات التجارية والاقتصادية بين المملكة وباقي الدول المشاركة بالمعرض. وقال ان تنظيم مثل هذه المعارض يتيح الفرصة امام رجال الاعمال والمستثمرين في المملكة والدول المشاركة للتعرف على فرص التبادل التجاري والتعرف على طبيعة المنتج في البلد الآخر وفتح مجالات لتوقيع شراكة ووكالات تجارية بين رجال الاعمال.

واشار الحارث الى ان الشركة قامت على انهاء كافة الاستعدادات والتجهيزات لافتتاح المعرض الذي من المتوقع ان يحظى باقبال كبير من رجال الاعمال والمهتمين لما تمثله المعروضات والمنتجات المشاركة من سمعة طيبة وجودة عالية لدى المستهلك المحلي.

الجدير بالذكر أن معرض جدة الدولي التجاري يفتح أبوابه للزوار يوميا من الساعة 4 حتى 10 مساءً

ينظمه المجلس الفني السعودي خلال يناير 2020

الإعلان عن النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة تحت عنوان “أيتها الأرض”


تحت عنوان “أيتها الأرض”، تطلق النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة، دعوة للعمل على إيجاد حلول سريعة للظرف البيئي الطارئ الذي يمر به كوكبنا، ..

تحت عنوان “أيتها الأرض”، تطلق النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة، دعوة للعمل على إيجاد حلول سريعة للظرف البيئي الطارئ الذي يمر به كوكبنا، خاصة من منضور محلي، في وفت تمر فيه المملكة العربية السعودية بتحولات تاريخية متسارعة وتخطط لمستقبل واعد جديد. حيث يبحث الفنانون والمصممون والمفكرون عن حلول ملموسة من أجل التوصل لطرق بديلة ومتناغمة للحياة على كوكبنا. وتركز جهودهم على الجانب المحلي، فيما يستعرضون التحديات الناجمة عن تدمير البيئة الطبيعية خلال موجات من التمدد العمراني والظروف الشاقة للعمل التي صاحبت هذا النمو.

وقالت مي الخليل، المشرف العام على النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة: ” تحمل النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة، رسالة غير متوقعة. فهو يؤكد على الديناميات الشخصية للغاية التي نعيشها اليوم في هذا العصر، انطلاقا من اللغة العلمية العامة ويطرح أسئلة الاستدامة البيئية والثقافية للنقاش والحوار بين جميع الأطراف.”

وأضافت أنه من خلال المعارض واللجان وسلسلة من الحوارات والمناقشات التي سيتم عقدها في صالات عرض المجلس الفني السعودي وفي المنطقة التاريخية في جدة، سيتم دعوة المشاركين لتناول ثلاثة محاور محددة للتعامل مع قضايا البيئة والاستدامة. وتشمل هذه المحاور افكار محاكات الطبيعة والنماذج والأنظمة وعناصر الطبيعة بغرض ايجاد حلول للمشاكل الإنسانية المعقدة، والقدرة على التكيف مع مراعات الخصوصيات المجتمعية، والتفكير في طرق تكافلية بديلة لنتعايش مع كوكبنا.

واكدت الخليل على ان النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة تهدف إلى إشراك الجمهور بشكل مباشر في الحورات البيئية وقضايا الاستدامة التي يجري حاليًا نقاشها على المستوى الدولي، مع تشجيع فهم هذه المناقشات ضمن سياق محلي والتشجيع على استجابات جديدة فعالة. وأشارت الخليل إلى اهمية ان يكون الشباب في صميم هذا الطموح واشارة الى اهمية الدور الذي يقوم به المجلس الفني السعودي لسد فجوة الطلب في التعليم الفني في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية.

وقال على جانودي، نائب رئيس مجلس إدارة UBS المملكة العربية السعودية: “تفخر UBS برعايتها معرض 21،39 فن جدة للسنة السادسة، ودعم تطوير المواهب الفنية المحلية والإقليمية من خلال شراكتنا المستمرة مع المجلس الفني السعودي. تركز النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة على قضايا قريبة من قلوينا ونوليها جل اهتمامانا وهي قضايا البيئة والاستدامة، باعتبارنا أحد البنوك الرائدة في الاستثمار المستدام. تمثل الاستدامة أولوية لعملائنا ولنا، وهو ما يظهر جليا في حملتنا العالمية TOGETHERBAND#، والتي تعمل على زيادة الوعي بأهداف التنمية المستدامة الـ 17 للأمم المتحدة.”

وقال أليساندرو مافي، المدير التنفيذي لشركة فان كليف آند آربيلز في الشرق الأوسط والهند: “يسعدنا أن نشارك في هذا الحدث السنوي الهام. تعتبر شركة فان كليف آند آربيلز من المؤيدين المتحمسين للفنون وهذه هي السنة الخامسة لنا كشريك مع المجلس الفني السعودي. وتعتبر النسخة السابعة من 21،39 فن جدة منصة رائعة تتيح لنا الحرية للتعبير عن مجوهراتنا الرائعة ومشاركة قصتنا مع الجميع. إن مشاركتنا في النسخة السابعة من 21،39 فن جدة 2020 تسلط الضوء بشكل أكبر على التزامنا في دعم المشهد الفني في المملكة العربية السعودية.”

وقالت صاحبة السمو الملكي الاميرة جواهر بنت ماجد بن عبد العزيز، رئيس مجلس إدارة المجلس الفني السعودي: “لطالما كانت مدينة جدة في طليعة المشهد الفني المعاصر في المملكة العربية السعودية، ونحن متحمسون لتقديم حلول إبداعية للاهتمامات البيئية المطروحة على طاولة النقاش من خلال النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة. جدة دائما ما كانت متجذرة في خصوصية موقعها. وتتعزز تلك الهوية بطبيعة المدينة بوصفها ميناء عبور، مفتوح للتبادل، منخرط في العولمة والتجارة، مرتكز إلى تاريخه الذاتي لكنه متشكّل بترابطه مع العالم بصفتها نقطة انصهار ثقافي غاية في الثراء، وتعد جدة مكانًا لتبادل الأفكار الجديدة. ونتطلع إلى تقديم برنامج فني متعدد الأوجه نأمل أن يكون نقطة انطلاق للحوار بين الفنانين والمهتمين المحليين والعالميين، واعطاء الشباب الفرصة لطرح افكارهم والتعبير عن آرائهم من خلال برنامج تعليمي فني واسعة النطاق.”

وتأتي النسخة السابعة من معرض 21،39 فن جدة بدعم ورعاية من مؤسسة المنصورية وبنك UBS وفان كلييف اند اربيلز.

تستعرض فيها فقرات متنوعة مسيرته الكبيرة مع الأدب والشعر

وزارة الثقافة تُعيد إحياء الشاعر “الأعشى” في فعالية سنوية بحي منفوحة التاريخي


تُنظم وزارة الثقافة فعالية “حياة الأعشى” ضمن مشروعها لإحياء التراث العربي والاحتفاء برموزه، حيث ستحتفي الفعالية بتاريخ الشاعر العربي “الأعشى” وتستعرض فيه فقرات متنوعة مسيرته ..

تُنظم وزارة الثقافة فعالية “حياة الأعشى” ضمن مشروعها لإحياء التراث العربي والاحتفاء برموزه، حيث ستحتفي الفعالية بتاريخ الشاعر العربي “الأعشى” وتستعرض فيه فقرات متنوعة مسيرته الكبيرة مع الأدب والشعر ورحلة حياته التي قضاها في حي منفوحة التاريخي بالرياض.

ومن المقرر أن تنطلق الفعاليات في شهر مارس 2020م، وستقام في حي منفوحة سنوياً، متضمنة أنشطة وفعاليات ثقافية تُعرض في إطار قصصي موحد، لتقدم للزائر تجربة تفاعلية يتعرف خلالها على حياة الأعشى وتاريخ حي منفوحة العريق ومختلف جوانب الحياة الاجتماعية والثقافية والاقتصادية في تلك الحقبة.

وقامت وزارة الثقافة بإعادة تصميم الموقع الذي عاش فيه “الأعشى” في حي منفوحة ليُحاكي تلك الحقبة التاريخية، وسيرتدي ممثلون الأزياء التاريخية التي كانت دارجة في ذلك الوقت، وسيتفاعلون مع الزوار بحديث عن الأعشى وقصائده، كما تم تصميم سوق تراثية يجري فيها البيع والشراء والمقايضة بمثل ما جرت عليه العادات العربية.

وتضم فعالية “حياة الأعشى” عدداً من الأنشطة الأدبية منها “مسرح القصيد” الذي ستُعرض فيه قصة معلقة الشاعر الشهيرة “زرقاء اليمامة”، وقصة طسم وجديس، وسيتخلل ذلك عروض صوتية وضوئية وموسيقى تفاعلية تنقل الزائر لقصة الشاعر بأشكال فنية متنوعة. كما ستعرض على جدران أحد البيوت القديمة في منفوحة قصة الأعشى في مختلف مراحل حياته عبر عرض ثلاثي الأبعاد مدته أربع دقائق. وسيقدم عازفون سعوديون مقطوعاتهم الخاصة في أروقة الحي، كما يشهد “شارع الفن” مشاركة فنية من قبل رسامين ومصورين ونحاتين يقدمون إبداعاتهم الفنية المستمدة من الحياة القديمة.

ومن أبرز أنشطة الفعالية يأتي “متحف الأعشى” ليقدم محتويات ووثائق لتاريخ حي منفوحة وأهم المواقع التاريخية فيه إلى جانب تاريخ الشاعر الأعشى وأهم أشعاره، إضافة إلى أهم الأزياء التراثية في ذلك الوقت والأسلحة والمخطوطات. كما تضم الفعالية مقهى تم تصميمه ليحاكي الحقبة الزمنية القديمة ويقدم المأكولات والمشروبات التقليدية مع عروض موسيقية حية، كما سيتمكن الزائر من ارتداء الملابس القديمة والتقاط الصور التذكارية.

وتأتي فعالية “حياة الأعشى” ضمن جهود وزارة الثقافة في حفظ التراث وتوثيقه، والاعتزاز بالتاريخ العربي والاحتفاء به، عبر فعاليات ثقافية تفاعلية تعزز من المشاركة المجتمعية وتقدم الثقافة بوصفها منتجاً حياً ونمط حياة وعنصراً معرفياً مؤثراً في حياة الناس.

تشارك فيه 400 دار نشر من 40 دولة حول العالم

معرض جدة الدولي للكتاب يسجل 84778 زائراً حتى أمس الجمعة (صور)


سجّل معرض جدة الدولي للكتاب في نسخته الخامسة حضوراً جيداً من الزوار الذين توافدوا عليه منذ انطلاقته أمس الأول، إذ بلغ عدد زوار المعرض حتى ..

سجّل معرض جدة الدولي للكتاب في نسخته الخامسة حضوراً جيداً من الزوار الذين توافدوا عليه منذ انطلاقته أمس الأول، إذ بلغ عدد زوار المعرض حتى مساء اليوم الجمعة 84778 زائراً، من شباب وعائلات، مهتمين بالثقافة والعلوم والمعرفة، التي تقدم في المعرض من خلال 400 دار نشر، من 40 دولة حول العالم، إذ تنافست دور النشر على عرض مخزونها الإثرائي من الكتب في شتى أوعية المعرفة بطرق تستهوي القراء وتتغلب على ذوائقهم وميولهم نحو ما يرغبونه من عناوين هذه الكتب.

واستقبل المعرض زواره اليوم عبر بواباته المختلفة ووسط تنظيم يتسم بالمرونة والسرعة في دخول وخروج الزوار، إلى جانب استمتاع الجميع بما يحويه المعرض من مرافق عامة ومطاعم وجلسات يستريح عندها زوار المعرض بعد جولاتهم على مختلف أجنحة المعرض واطلاعهم على مختلف الكتب العلمية والثقافية والاجتماعية ، إلى جانب كتب القصص والروايات.

ومما يذكر أن معرض جدة الدولي للكتاب في نسخته الخامسة، قدم لزواره ٣٥٠.000 عنوان في شتى أوعية المعرفة، فيما تحدد صعود أكثر من 200 مؤلفاً ومؤلفة لمنصات توقيع الكتب ضمن فعاليات المعرض، إلى جانب تقديم برنامج ثقافي مميز عبر أكثر من 50 فعالية، في حين خصص للمؤلفين السعوديين الأفراد جناحاً، قدموا فيه مؤلفاتهم التي لم يتمكنوا من التعاون مع دور النشر لتبني مؤلفاتهم خلال فعاليات المعرض، إلا أن وزارة الثقافة ممثلة في إدارة المعرض قدمت لهم هذه الفرصة لعرض مؤلفاتهم وتسويقها من خلال جناح المؤلف السعودي.